مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول


إحصائيات المنتدى
أفضل الأعضاء هذا الشهر
آخر المشاركات
1946 عدد المساهمات
.
1931 عدد المساهمات
.
461 عدد المساهمات
.
115 عدد المساهمات
.
46 عدد المساهمات
.
45 عدد المساهمات
.
44 عدد المساهمات
.
33 عدد المساهمات
.
30 عدد المساهمات
.
29 عدد المساهمات
.


شاطر|
قديممنذ /2/5/2011, 20:50#1

ֆεnuσяiтα яσzy ❤

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 13575
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 5
* الكريستالات : 1
* التقييم : 375
* العمر : 20
* البلد : المغرب
* تاريخ التسجيل : 15/08/2009
*
الأوسمة:
 


http://www.thebest.all-up.com

"نصفُ ابتسامةٍ"



أحياناً تكُونُ مضطرًّا إليها لكَي لا تعكّرَ صفوَ الآخرين، أو تحمّلَهم هموماً لا دخلَ لهم بها، خاصةً إنْ
كانوا أطفالاً تتعامل معهم، أو مسنّينَ لا تريدُ أن تزيدَهم همًّا على همّ...

هي ليست ضَحْكةً صفراءَ تُخفي وراءها حقداً وحسداً، ولكنّها محاولةٌ جيدةٌلإثباتِ قُدرتِك على تغيير مشاعرك.

وليست ابتسامةَ شرٍّ غامضةً تريدُ أن تُوْقعَ بها غيرك في بلبلةِ التفاهات من حَيرةِ تَخَوُّفٍ إلى حيرةِ ضلال.

إنها فقط..



"نصفُ ابتسامةٍ"

أحياناً تشعرُ أنها شعلةٌ جديدة مِن أملٍ تتمنّى أن تجد صداهُ يوماً ما في قلبكَ..

أملٌ يمتدّ ضوْؤُهُ ليعبُرَ حدودَ تلك الحياةِ الباليةِ وصفاءَها المزيف، إلى أخرى خالدةٍ يشعرُكَ كلُّ تقدمٍ نحوَها بالخير، إلى صوابِ المقصدِ، ليغذّي فيك كلّ يومٍ مشاعرَ الثقة واليقين بأنّ العدلَ قائمٌ مهما ثار غبارُ الظالمين،وأنّ ثمة مقعداً لك أسمى مقاماً, وأعزّ موئلاً, مِن ذاك الذي قد لا يخطر على قلبك، ها هُنا منالُه - إن أنت صبرتَ وشكرت -.

حينَها تتحوّلُ ابتسامةُ قلبك المختزلةُ إلى أخرى مطمئنةٍ تُهرولُ قُدُماً،غيرَ مُكترثةٍ بأحزانكَ، لترتدي حلّة الشوق إلى تلك اللّذةِ غيرِ المنقطعةِ حين تتخيل وقفتكَ على منابرَ مِن نورٍ تسمعُ كلام الجبّار جلّ جلالُه، فقط، في سُوق الجنّة.

.. إنّها ..

نصفُ مولودٍ يُظهر شكركَ لله عزّ وجلّ وحمدَكَ على آلائه، تختلطُ بها دموعُ العجز عن إحصاء نعمهِ جلّ وعَلا, ليسكنَ أنينُ قلبكَ وجمرُ هَمِّك، ويزدادَانحناءُ تلك البسمة وولادتُها كلّما عدّدتَ نعمه وفضلَه عليك.

وَ.. ((مَن باتَ وهو آمنٌ في سربه، معافىً في بدنه، عندَهُ قوتُ يومهِ وليلتهِ،فكأنّما حِيزتْ له الدُّنيا بحذافيرِها)).

أحياناً تشعرُ أنها نصفُ واجبٍ عليكَ أنْ ترسمَهُ...

وأحياناً أخرى تخرج منكَ عفويًّةً وبطلاقةٍ، فقط.. حين تنسى أنّ النصفَ الآخرَمنها مفقودٌ؛ سرقتْهُ جراحاتُ أمّة مكلومةٍ، وأشلاء ممزقةٌ، وسباياً ابتُلِيْنَ حتى بَلِيْنَ..

.
.

مما تصفحت



قديممنذ /5/5/2011, 21:37#2

MostWanted

فريق الإدارة

* عدد المساهمات : 53196
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 37
* الكريستالات : 1
* التقييم : 869
* العمر : 22
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 30/11/2008
* مَزاجيّ : نائم
* MMS : 15


http://www.theb3st.com

"نصفُ ابتسامةٍ"








انضم لعالم الجريمة مع [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
"نصفُ ابتسامةٍ"
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode "onclick="this.select();" size="80" />
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة