مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول



شاطر|
قديممنذ /13/2/2016, 16:59#1

السفاحة

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 11933
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 311
* الكريستالات : 0
* التقييم : 2225
* العمر : 15
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 16/10/2014
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 02
*
الأوسمة:
 


سـر بين ثنايا الظلام | الفصل الثالث | The Hunters


تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :




الفصل الثالث : الغرفة الحمراء
-
في تلك الليلة، لم يعرف ماكوتو هل نام أم لا، ربما كان يفكر و نام ليرى نفس الأفكار في حلمه؟ كأن عقله و قلبه معزولان عن العالم، و عندما ظن أن الطريق في أفكاره أصبح مسدودا لمح ضوء ساطعا كأنه مخرج نفق ما، كان ضوء اشعة الشمس، قبل أن يدرك الأمر أشرقت الشمس و حل الصباح.
اجتمع بعد قليل مع ناتسو و هارو على مائدة الإفطار، و أراد أن يعلن عن شيء ما :
-اسمعاني جيدا ايها الصغيران، بما أننا سنعيش معا مدة طويلة..
فقاطعه ناتسو :
-مدة طويلة؟ كم تقصد؟ أيام؟
و أضافت أخته :
-أشهر؟
تردد ماكوتو في الإجابة ثم قال :
-القضية التي يتولاها أبوكما مع شركائه في العمل معقدة و لذا ستستغرق وقتا طويلا جدا، ربما سنوات.
عندما لاحظ الرجل أن الصغيرين على وشك البكاء عند سماع كلامه، أضاف :
-لا تقلقا. أنا سـ...
حدق فيه التوأمان باهتمام ينتظران ما سيقوله، كان التوتر واضحا عليه، و ارتجاف صوته عند الكلام، بدا عليه التردد أكثر من أي وقت مضى، ران الصمت لحظات حتى قرر أخيرا أن ينطق :
-سأكون بمثابة والدكما..
شيئا فشيئا، تحولت رغبة ذرف الدموع إلى ابتسامة لطيفة، و تحول لون وجنتي ماكوتو إلى أحمر خفيف، ثم أكمل كلامه :
-القواعد بسيطة، يُمنع دخول مكتبي بأي طريقة، يُمنع إزعاجي و أنا أعمل، و أخيرا ممنوع منعا باتا دخول مكتبي لإزعاجي و أنا أعمل، مفهوم؟
فأجاب الولدان بنفس الابتسامة :
-حاضر !
-هناك أمر آخر، بعد أن تنتهيا من طعامكما سأرشدكما إلى الغرفة التي ستقيمان فيها من الآن فصاعدا.
تحمس الصغيران لرؤية شكل الغرفة، أما ماكوتو فكان لا يزال مترددا، سيفتح من جديد أبواب تلك الغرفة التي تعهد بأن لا يفتحها مجددا، كانت هذه إحدى الأمور التي شغلته طوال الليل، هل سيفتحها أم لا؟ سؤال بقي يدور في ذهنه طويلا، لكن سرعان ما تذكر كلام ماتسودا و قرر أخيرا أنه لا فائدة من بقائها على حالتها بما أنه يريد إصلاح الأمور، أكثر من أي شيء آخر، رؤية تلك الغرفة من جديد يعيد إليه ذكريات لحظات يتمنى لو أنه لم يعشها قط.
بعد الانتهاء من الطعام، أخذ ماكوتو التوأمين إلى الغرفة المقصودة، لفتت نظر هارو أكثر من أخيها، إنها نفسها الغرفة ذات الباب الأحمر المغلقة، فتحُ باب الغرفة تطلب كل ما لدى ماكوتو من شجاعة، أجل، حتى قاتل مثله أصبح ضعيفا أمام أسوأ ذكرياته، بينما كان يدير المفتاح كل ما فكر به كان : "لا تفكر فيه ! لا تفكر فيه !".
فُتح الباب أخيرا، و انكشفت الغرفة المحرمة، غرفة واسعة جدا جدرانها مطلية بنفس لون الباب : الأحمر الدموي، مع بريق ذهبي خفيف، يقبع في زاويتها سرير كبير غطائه من المخمل الأسود، تتوسطها مجموعة كبيرة من مختلف الألعاب ( حيوانات محشوة، سيارات بلاستيكية...إلخ ) ، لحظة دخولهم شعر التوأمان بحماس لا مثيل له و كأنهما صُعقا بالكهرباء، و رغبة جامحة في القفز على السرير و احتضان كل دب محشو و اللعب بكل الألعاب في الغرفة، عكس ماكوتو الذي تسلسل إلى جسده ألم مفاجئ، لكنه استعاد هدوءه بعد لحظات.
رؤية الولدين يسارعان إلى الاستمتاع بوقتهما في هذه الغرفة بالذات يؤلمه بقدر ما يسعده، علت اصوات الصغيرين و تردد صداها كأن مجموعة كبيرة من الأطفال يمرحون في آن واحد، ثم قالت هارو فجأة :
-إنها أجمل من غرفة بياض الثلج !
فانزعج أخوها من كلامها و سارع بالرد عليها :
-هل أنتِ حمقاء؟ هذه الغرفة للفتيان !
-لا يا أخي الصغير، أنا مثلك أفضل اللون الأحمر مما يعني أن الغرفة ليس فقط للفتيان !
-كم مرة علي أن أكرر؟ ! لا تنادني بالصغير !
فأخرجت لسانها لتغيظه و أجابت :
-هذا لأنك أصغر مني.
-بثلاثين ثانية !
تدخل ماكوتو لإيقاف الجدال، قبل أن يتمكن من منع نفسه سألهما بسرعة :
-أنتما تفضلان اللون الأحمر؟
فأومئ التوأمان بالموافقة، ثم قال الفتى :
-ماكوتو-سان، هل تحب اللون الاحمر؟
قبل أن تسنح للرجل الفرصة للإجابة سألت الأخت :
-بم يذكرك اللون الأحمر؟
ما أراد أن يقوله هو "الدم"، لكنها كانت إجابة غير لائقة في نظره، و مرة أخرى لم تسنح له الفرصة بالكلام، فقد نطق ناتسو قبله :
-أليست الإجابة واضحة؟ اللون الاحمر يرمز إلى الدم، على الأقل بالنسبة للرجال.
-و هل تخال نفسك رجلا يا أخي الصغير؟
-أصغر بثلاثين ثانية !
-إذا كان يرمز إلى الدم بالنسبة للرجال فهو بالنسبة للفتيات يرمز إلى الورود الحمراء.
لم يعرف كيف خطرت بباله هذه الفكرة، و لكن ماكوتو قالها قبل أن يسمح لنفسه بالتردد :
-الورود الحمراء لديها أشواك، و إذا أصابتك إحداها ستنزف دما، في النهاية الورود الحمراء لها علاقة بالدم، و هذا يعني أن كلاكما على حق بشأن اللون الاحمر.
بدت السعادة فجأة على ملامح الصغيرين و قالا في الوقت نفسه بحماس :
-صحيح !
-أخبراني ما رأيكما في الغرفة؟
عندها ارتمى عليها التوأمان في فرح و سرور لا مثيل لهما، و قالت الأخت :
-كما قلت سابقا، إنها اجمل من غرفة بياض الثلج !
و أضاف أخوها :
-مدهشة ! رائعة ! بل اكثر من ذلك ! شكرا جزيلا !
في تلك اللحظة تشوشت رؤية ماكوتو، عيناه كانتا مفتوحتين لكن نظره مشوش و كأنه شارد الذهن، أجبر نفسه بكل طاقته على أن يبتسم، و قال بصوت متقطع :
-يسرني ذلك، أنا..أنا مشغول الآن لذا..سأدعكما تستمتعان بوقتكما، أراكما لاحقا..
فغادر الغرفة تاركا الولدين فيها، الارتباك كان واضحا عليه، و أثناء مسيره اصطدم بإحدى الخادمات التي كانت شاردة الذهن بدورها، فقالت من فورها و هي ترتجف من شدة الذعر :
-أنا آسفة ! أعتذر عن حماقتي يا سيدي أرجوك اعذرني !
فأجابها بهدوء :
-لا عليك، أنا كنت شاردا أيضا و لم انتبه.
تحولت ملامح وجهها فجأة من الذعر إلى الدهشة، حدقت في سيدها مطولا، لم يكن من عادته التصرف بلباقة بل إن 'اللباقة' تكاد تكود ضد كلمة 'ماكوتو' في نظرها، عندما لاحظ دهشتها أضاف بهدوء مماثل :
-ماذا هناك؟
فاحمر وجهها بالكامل و اعتذرت منه مجددا لتعود إلى عملها.
التقى بعدها بشخص آخر، ماتسودا، قبل أن يتركه هذا الأخير ابتسم ابتسامته الغامضة المعتادة و قال :
-لا تتوقع أن يكون الأمر سهلا، تحلى بالصبر يا ولد.
بلغ ماكوتو مكتبه منزعجا أشد الانزعاج "ولد؟ ولد؟ عمري ثلاث و ثلاثون سنة و مازال يدعوني بالولد؟ ! و الآن ماذا؟ علي أن أمضي بقية اليوم أفك رموز ابتسامته تلك؟ اللعنة! لا يمكنني حتى أن أغضب عليه".


-
جميع الفصول
سـر بين ثنايا الظلام | فـهـرس | The Hunters

-




" ...رئيس حاضر "

Two magical childhood friends:
 



Soon:
 

قديممنذ /14/4/2016, 01:34#11

EagleEyeJoker

* عدد المساهمات : 729
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 197
* الكريستالات : 1
* التقييم : 229
* العمر : 19
* البلد : مصر
* تاريخ التسجيل : 13/12/2014
* مَزاجيّ : يا رب توفيقك
* MMS : 01
*
الأوسمة:
 


سـر بين ثنايا الظلام | الفصل الثالث | The Hunters


-الورود الحمراء لديها أشواك، و إذا أصابتك إحداها ستنزف دما، في النهاية الورود الحمراء لها علاقة بالدم، و هذا يعني أن كلاكما على حق بشأن اللون الاحمر.

سلامُ عليكمْ ، سفاحه تشانْ Very Happy 

شخباركْ ؟ عسـاكِ بخير .. 

=======

سـأكون .....  بـمثابة والديكما ، 

هـذا الرجـلْ مُـتناقضْ للغـايه ، يقتل أباهماآ ويُحـاولُ تربيتهما . 

تـحليل Very Happy 

إذا كـانَ هـذا الرجُـلْ هـوَ القاتـلْ ، فـمنْ الذى يتمْ إسـتجوابه ! 

أمْ أنهُ نـفس الرجـلْ وهـذه القصه عباره عـنْ فلاشْ باكْ !! .. 

إبنه مـاتْ فـى تلكْ الغرفه ، أمْ أبنائه ! 

الذهبيه لمن والدمـويه لمـنْ ! 

الخـادمه إسـتغربت لـباقته ، أكـيدْ كـانْ رجـلٌ قـاسى القلبْ Very Happy 

مـاكوتو واللطف مـتضادينْ xD .. 

كـبير الخدمْ صـار يـعصبنى ولازم أطـرده قـريبْ ، شـايف نـفسه Very Happy > 

أبـدعتِ .. 

دمتى بـودْ .. 



قديممنذ /14/4/2016, 10:47#12

السفاحة

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 11933
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 311
* الكريستالات : 0
* التقييم : 2225
* العمر : 15
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 16/10/2014
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 02
*
الأوسمة:
 


سـر بين ثنايا الظلام | الفصل الثالث | The Hunters


@EagleEyeJoker كتب:
-الورود الحمراء لديها أشواك، و إذا أصابتك إحداها ستنزف دما، في النهاية الورود الحمراء لها علاقة بالدم، و هذا يعني أن كلاكما على حق بشأن اللون الاحمر.

سلامُ عليكمْ ، سفاحه تشانْ Very Happy 

شخباركْ ؟ عسـاكِ بخير .. 

و عليكم السلام
لم افهم المغزى من اقتباسك في بداية الرد Very Happy ؟


=======

سـأكون .....  بـمثابة والدكما ، 

هـذا الرجـلْ مُـتناقضْ للغـايه ، يقتل أباهماآ ويُحـاولُ تربيتهما . 

ستعرف سبب هذا التناقض قريبا

تـحليل Very Happy 

إذا كـانَ هـذا الرجُـلْ هـوَ القاتـلْ ، فـمنْ الذى يتمْ إسـتجوابه ! 

أمْ أنهُ نـفس الرجـلْ وهـذه القصه عباره عـنْ فلاشْ باكْ !! .. 

لم افهم كلامك

إبنه مـاتْ فـى تلكْ الغرفه ، أمْ أبنائه ! 

الذهبيه لمن والدمـويه لمـنْ ! 

الخـادمه إسـتغربت لـباقته ، أكـيدْ كـانْ رجـلٌ قـاسى القلبْ Very Happy 

مـاكوتو واللطف مـتضادينْ xD .. 

تأكد تستخدم 'ماكوتو' لما يسألك الأستاذ عن ضد كلمة لطف أو لباقة XD

كـبير الخدمْ صـار يـعصبنى ولازم أطـرده قـريبْ ، شـايف نـفسه Very Happy > 

م فهمت ليش معصب على العجوز المسكين XD

أبـدعتِ .. 

دمتى بـودْ .. 


شكرا على مرورك
في أمان الله




" ...رئيس حاضر "

Two magical childhood friends:
 



Soon:
 

صفحات الموضوعانتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
سـر بين ثنايا الظلام | الفصل الثالث | The Hunters
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة