مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول



شاطر|
قديممنذ /10/3/2016, 21:23#1

Holmes Apprentice

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 3526
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 207
* الكريستالات : 4
* التقييم : 2354
* العمر : 20
* البلد : الأردن
* تاريخ التسجيل : 04/08/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !




بسمِ الله الرّحمنِ الرّحيمِ ..

السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أخيرًا أضع بين أيديكم الفصل الأخير من القصة التي كتبتها ..

كانت تجربةً جميلةً رغم أنّني قد خُذِلتُ فيما يتعلق بمتابعة الرواية ..

لكني كنتُ سعيدةً بالمقابل بردود بعض المتابعين ..

أمثال أكا ووعاموَ.. فشكرًا لكما لأنّكما تابعتما معي حتى النهاية !

وأوجه شكرًا خاصًا لغموض التي أهدتني عدة أطقم أقل ما يُقال عنها رائعة !

وقد كانت تطمئن دومًا على الرواية على الخاص .. فشكرًا لها ..

كنت سعيدةً جدًا بهذه التجربة .. أنا ممتنة ! الحمد لله !

أترككم مع الفصل الأخير :








الفصل الرابع عشر والأخير : امتنانٌ !

كان جوتين قد هرب من هناك وقت تدخل ماتشي .. لكنّ الشرطة فاجأته عند باب القصر .. ماتسودا كان هناك .. فقال مستخفًا بجوتين .. : حان الوقت لتدفع ثمن خيانتك ! .. ستدفع ثمن موت نير ! أيها الحقير !

ثم أكمل : ابحثوا عن هولمز الآن !

لم تمضِ بضعُ دقائق على هذا الأمر .. حتى عثرت الشرطة على ماتشي مشلولة الحركة .. وبجانبها هولمز الجالسة ..

وقفت هولمز وقالت : ما زال علي البحث عن الولدين ( تقصد ساوامورا وأخته ) ..

لكن الشرطي قال لها أنّهما قد أُنقذا .. !

هنا وقفت هولمز وابتسمت .. وقالت : من الجيّد أنّي مررتُ بكل هذا .. ! .. هل عثرتم على أكاتسكي ؟

أجابها الشرطي بأنّ تلك المرأة قد قتلت الكاسر وهربت من هناك .. كانت بلاك تقف بعيدًا وتراقب الوضع ..
ذرفت بلاك دمعةَ يأسٍ وقالت ( في قرارة نفسها ) : .. من حق أكا أن تكونَ حارستكِ .. كان يجب عليها ألا تتمكن من قنصكِ حينما
كنتِ في مرماها .. أيتها الطفلة الباكية !

بعد أن أنهت بلاك حديثها الداخلي .. هربت من المكان والخدوش تملؤُ وجهَها الأبيض الثلجي الجميل ..!

... قاسيةٌ هي الحياة .. حينما تجبرك على اللقاء بالشخص الخطأ في المكان الخطأ .. بلاك كانت ممتنة للغاية لأن حياتها كانت بتلك القسوة ..
لأنّها مكنتها من البقاء إلى جانب أكا .. بلاك لم تكن تدرك أن أكا قد تكون أختًا لغيرها !


...

كانت بالم مع فرقتها يتبعون سيارة نارومي التي تتبع بدورها السيارة التي تقودها ماريا حاملةً معها ويمي المصابة إلى أقرب مشفى ! انتبهت ماريا لما يحدث !
وانتبهت إلى وجود نارومي لحمايتها كما وعدتها ماتشي سابقًا .. ونظرت في المرآة إلى ويمي النائمة على الكرسي .. وقالت : توقفي عن ألاعيبكِ واستيقظي ..
ويمي .. أنا بحاجةٍ إلى مساعدتكِ كي نهرب من هذا المأزق ! .. فهل ستساعدينني ؟!
ابتسمت ويمي المتعبة .. وقالت : لقد قتلوا والدي صحيح ؟؟
قالت ماريا ( بنظرةٍ حزينة ) : لا أعلم !
فردت ويمي : أحسستُ بذلك .. لقد قتلوه .. أحسستُ بألمٍ مفاجئٍ في قلبي .. كنت أعلم أنّ لوالدي يدًا في قتل أمي .. لكنّي أردت فقط أن أكون سعيدة !
وهو بالفعل عاملني كما أريد .. !
ماريا : لا تفكري به الآن ! واعلمي أنّكِ على قيدِ الحياةِ لأنّ قدركِ هكذا .. واعلمي أن هولمز قد ساعدتكِ رغم أنّكِ قد أهنتها ..!
ويمي : ماذا ستفعلين الآن ! إنّهم يتبعوننا ..
ماريا : لدينا حياةٌ واحدة .. والرصاصة التي ستقتلنا لن نسمع صوتها ! .. لمَ لا نخاطر ؟؟ نارومي وحده لن يتمكن من حمايتنا .. وأنتِ مدينةٌ له على ما أعتقد ..
لأنّه كان سببًا في سعادةِ أختكِ كاريسا سابقًا .. صحيح ؟؟ إذن سوف نساعده الآن ! أنا ممتنةٌ لأنّي التقيتٌ بكِ يا ويمي !
ويمي : وضحي أنا لم أفهم !
ماريا : راقبي !
انحرفت ماريا عن المسار وسط دهشةِ نارومي .. دخلت في زقاقٍ ضيق .. وخرجت من الجهة المقابلة .. قام نارومي بحركةٍ ذكية .. لقد سد الزقاق بسيارته وقرر المواجهة مع المنظمة ! .. إلا أنّ بالم غيرت مسارها لأنّها تعرف إلى أين يؤدي ذلك الطريق الذي سلكته ماريا .. فما كان من نارومي إلا أن يقول : تبًا ! .. ثم اللحاقَ ببالم ليضمن سلامة ماريا ..
قال نارومي في نفسه ( بغضبٍ شديد ) : ما الذي تفكر به تلك الفتاة ؟!
ماريا التي ذُهلت من وجود بالم خلفها مجددًا .. قالت لويمي استعدي للاصطدام .. حاولت جاهدةً ألا ألجأ إلى هذا الخيار ..
فتحت ويمي عينيها وقالت ( بتعجب ) : هل تخططين للانتحار ؟
ماريا : لو متِّ سأتحمل أنا مسؤولية ذلك .. أنا واثقةٌ بأنّك ستكونين قويةً هذه المرة فقط من أجلي ..
ويمي : سأكون كذلك !
أطلقت بالم رصاصة ً على إحدى عجلات السيارة .. ففقدت ماريا السيطرة وقالت : إنّها فرصتنا ! ..
اصطدمت السيارة بسياج الشارع واخترقته لتهوي هي وويمي مع السيارة إلى البحر العريض في الأسفل !
أوقفت بالم سيارتها ونظرت بفرحٍ شديدٍ إلى الأسفل قائلةً ! ستكون مياه البحر كفيلةً بقتلهما ! إلى أن أتتها رصاصتان اخترقتا رجليها وأسقطتاها أرضًا ! لقد كان نارومي خلفها ! نزل نارومي من سيارته وأمسك ببالم مهددًا فرقتها .. : إذا اقتربتم أكثر فسأقتلها !
قال زيرو الذي كان هناك .. : إنّها لك !
ثم رمى قنبلةً باتجاههما ! فما كان من نارومي إلا القفز إلى البحر هو الآخر حاملًا معه بالم التي كانت إصابتها كبيرة ! ( حيث أنها أصيبت في يدها سابقًا عندما حاولت اغتيال أكا ) !


...

في المطار .. كانت إكسيلا تستعد للهروب .. واقفةً في طابورٍ للتفتيش .. حتى وضع شرطيٌ يده على كتفها .. وقال : تفضلي معي .. لو سمحتِ ..
عرفت إكسيلا ذلك الرجل فورًا ! إنّه هيكي ! لم تكن تعلم أنّ زعيمَ منظمةٍ سيأتي بنفسهِ إليها .. لقد كانت ممتنةً لأنها وصلت إلى هذه المرتبة من الخطورة !
أدارت إكسيلا جسدها ليصبح وجهها مواجهًا لهيكي الذي تنكّر على هيئة شرطي .. ثمّ أخرجت شفرةً من السوار الذي كانت ترتديه .. جرحت يدها .. وقالت :
ها هو دمي .. إنّه ملكٌ لك .. أنا أستسلم .. !
سلمت إكسيلا الشفرة إلى هيكي .. فصرخ هيكي قائلًا : فلتشهد اليابان .. أنّ ارئيسَ منظمةٍ عملاقة .. قُتلَ على يد عميلةٍ عاديةٍ كانت تحقد على نجاحه !
ولتشهد اليابان .. على أنّ ابنَ هذا الرجل .. صار رجلًا الآن .. وسيأخذ بثأره ..( بوجهٍ يملؤه الغضب ) ..
أثناء دهشةِ الجميع .. أمسك هيكي بإكسيلا من شعرها الطويل .. وجرها كما يجرون الماشية .. حاول الضباط هناك إيقافه .. إلا أنّ محاولاتهم باءت بالفشل بعدما كشف عن جسده المليء بالمتفجرات .. ! قام بتفجير قنبلةٍ في مكانٍ قريب حتى يقنعهم بأن القنابل التي تقبع حول جسده حقيقية ! ما كان من الجميع سوى مراقبةِ ما سيحدث ! شد هيكي شعر إكسيلا .. رافعًا رأسها مستعدًا لذبحها .. وقال : انظري إلى السماء يا جميلة ..! لقد قتلنا الكاسر أيضًا !
ثم حكَ الشفرة بقوّةٍ في رقبتها حتى أنهى ىحياتها ! .. بدأ الدم ينزف بقوة .. مسح هيكي بعضه بإصبعه .. ولعقه ! وقال : لقد وعدت نفسي بتذوق طعمِ دمكِ .. لكنّه لم يكن لذيذًا ..
انتقامي هو اللذيذ !

انفجرت قنبلة غازٍ في المطار .. فهرب هيكي وسط دهشة الجميع ! ..

...

أخيرًا أتى المساء .. حاملًا معه كل تلك المآسي .. كان المحققون والضباط قد تولوا أمر التحقيق فيما حدث .. دخلوا مبنى شركة الكاسر .. فكانت رائحة الدم منها تفوح !
حتى قصر الكاسر الرائع تم هدمه .. ودُفنت جثة الكاسر تحت الركام .. بعد يومٍ من العمل الشاق تم استخراج الجثة من تحت الأنقاض .. وتفاجأ الأطباء الشرعيون لعدم وجود قلبه !
لقد وفت أكا بوعدها وأخذت قلبه بالفعل !

كانت أكا تنظر إلى قلب الكاسر باستمرارٍ .. بنظرةٍ حزينة .. حتى قدمت بلاك وضمتها ضمّةَ أختٌ لأختها وقالت : لقد انتهى الأمر .. !
أكا : آسفةٌ يا كين .. لأنّكِ لم تعلمي بقصتي سابقًا !
كين : أنا ممتنةٌ لأنّي عرفتكِ .. فلا تعتذري ! إنّما أنا أغارُ بشدةٍ لأن هولمز هي أختكِ الحقيقية !
أكا : لن تسامحني هولمز بعد الذي رأته !
كين : اختاري طريقكِ يا عزيزتي .. حتى تنامي بسلامٍ في النهاية !
أكا : سأقتل ذلك الطفل الصغير .. ! ( تقصد ابن الرجل الذي مات محترقًا في بداية القصة , فهي قد قتلت والدته أيضًا مسبقًا ) ..
كين : لماذا ؟
أكا : لا أريده أن يعاني كما عانينا نحن !

...

بعد أسبوعٍ .. عادت الأمور إلى طبيعتها في الجامعة .. وعاد الكل إلى مكانه الصحيح .. حتى هولمز .. قررت أن تتابع دراستها في اليابان ثم تعود إلى الولايات المتحدة
لتكمل تدريبها الخاص ليتم تعيينها عميلةً في الإق بي آي .. كانت هولمز تتمشى في حرمِ الجامعة .. إلى أن ضربها ساوامورا على ظهرها قائلًا : أراها اليوم حزينة ! هولمز الغبية !
نظرت هولمز إليه وقالت : شكرًا لك .. على ما قدمته لنا !
ساوامورا : أنا حزينٌ أيضًا لأنّنا قد خسرنا نير .. لقد كان شخصًا رائعًا حقًا .. سأسير على خطاه لأصبح مثله ! في المس -
سايا ( مقاطعةً ) : فلترقد روحه بسلام .. ! لن أسمح لكَ أن تصير محققًا يا ساوامورا .. لا أريد أن أخسركَ أنا أيضًا !
ساوامورا : لن نتقدم خطوةً ما دمنا نخشى الموت دومًا !
هولمز : هوي أنت ! لا تقلد نير لو سمحت -0_0- !
ساوامورا : آه أنظروا إنهما ماريا وويمي ! لقد قدمتا بالفعل !
ركضت هولمز لترى ويمي .. وتعتذر منها على الخلاف الذي نشبَ بينهما !
هولمز : أعتذر حقًّا !
نظرت ماريا إلى ويمي نظرةً صارمةً ! فما كان من ويمي سوى أن تبتسم وتقول : شكرًا هولمز .. أنا التي يجب أن تعتذر .. لقد كان والدي مجرمًا .. ولا يهمني أين يرقد الآن !
حصلتُ أخيرًا على عائلةٍ جديدة .. أنتم عائلتي !
ماريا : يا هولمز إنّ ويمي قد ساعدتني في إنقاذ نفسها !

...

كانت ماتشي في المشفى على الكرسي المتحرك في ذلك الوقت .. بالقرب من النافذة تراقب أطفالًا يلعبون في الأسفل .. فقالت في لحظةِ شرود : أنا ممتنةٌ .. ممتنةٌ للغاية ! لأنّ هولمز ما زالت على قيد الحياة ! ..
ماتشي الآن تخضع للعلاج .. وتحتاج الكثير من الوقت حتى تُشفى وتعود إلى عملها ..

...

بعدما تم استجواب أعضاء المنظمة الذين قُبض عليهم ( بالم وجوتين وغيرهما ) .. تم إعدامهم جميعًا خشيةَ أن يهربوا من السجن .. !
وبعد ذلك بفترة ..
تيم : لا أريد الذهاب في رحلة الميتم !
يامازاكي : لماذا ؟؟
تيم : لقد مات والدي محترقًا .. وماتت أمي مقتولةً ! فلماذا أعيشُ أنا ؟؟ ثم إنني قابلتُ امرأةً لطيفةً تُدعى أكا .. أخبرتني أن أبقى هنا كي تأتي وتسليني هي !
يامازاكي : لااا لقد وعدونا بالذهاب إلى الملاهي وأنت تريد البقاء وحدك مع صديقتك الخيالية !
تيم : انقلع -_- إنها حقيقية !
يامازاكي : آه لقد تأخرت إلى اللقاء !
تيم : إلى اللقاء يا صديقي !

بعدما فرغ المكان إلا من الخادمة التي بقيت .. استدرجتها أكا إلى الخارج ! وقتلتها .. ثم دخلت إلى المنزل لتكمل مهمتها وتقتل تيم الصغير !
لكن المفاجأة كانت هولمز ممسكةً بيدِ تيم ..
هولمز : انتظرتكِ طويلًا يا أختي ! تلك الخادمة تظاهرت بالموت لكنها لم تمت ^^ .. لمَ لم تتأكدي من موتها ؟ 0_0
أكا : ههههه ! اشتقتُ لكِ هولمز ! ماذا ستفعلين بهذا الطفل ؟؟ لقد فقد والديه بالفعل ! إنّه مشابهٌ لنا !
هولمز : سأربيه بنفسي .. لقد أخذتِ حقكِ من لعبِ دور الأم عندما ربيتِ كين .. وأنا سأربي هذا الطفل وأثبت لكِ أن تربيتي ستكون أفضل !
أكا : لقد انتهت اللعبة ! أظهر نفسك يا نارومي .. أنا أشعر بأنّكَ هنا .. !
نارومي : ما زلتِ كما كنتِ قويةَ الإحساس .. أنا حزينٌ للغاية لأنّكِ وصلتِ إلى هنا يا أكاتسكي ! حزينٌ للغاية !
حاولت بلاك الهجوم على نارومي من الخلف إلا أنّ أكا صرخت : توقفي !
بلاك ( مصدومة ) : لـ ِ - لماذا ؟؟
أكا : لقد قلتُ أن اللعبة انتهت .. نارومي بالفعل أحضر والديكِ معه إلى هنا .. انظري خلفكِ يا كين .. إنهما أبواكِ .. اذهبي لتودعيهما .. كي يتم القبض على كلتينا ! ونكمل ما تبقى لنا من ساعاتٍ في السجن .. ! كين .. لا تموتي مجرمةً !
ذرفت كين الكثير من الدموع عندما علمت أنها النهاية ! كانت تبكي كطفلٍ صغيرٍ فقد لعبته ! حتى قدمت أمها العجوز وضمتها ! وبعدها قدم والدها ليضمها أيضًا !
نظر الوالد إلى أكا .. قائلًا ..: أشكركِ .. رغم أنّكِ قتلتِها بطريقةٍ غير مباشرةٍ .. إلا أنّكِ قد أنقذتِها من الموت سابقًا .. لقد قتلتِنا نحن أيضًا يا أكا ..! فلتكفري عن ذنبك يا صغيرتي !

لم تهتم أكا بكلام الوالد .. واقتربت من هولمز التي تنظر إليها بنظرة غضب صارمة .. وقالت : هولمز .. لدي طلب ..
هولمز : ما هو ؟
أكاتسكي : أريد أن أضمك وأبكي .. أنا متعبةٌ يا أختي !
أزالت تلك الكلمات عن هولمز نظرةَ الغضب القاسية تلك .. لتجبرها على البكاءِ هي الأخرى !
فركضت بدورها وضمت أختها الكبرى .. وهي تصرخ وتقول : غبية ! غبية ! غبية !
أكاتسكي (التي كانت تبكي أيضًا) : غبيةٌ غبيةٌ غبية ! لقد عثرتِ على من يربيكِ .. لكتي لم أعثر على من يهتم بي ! كل ما رأيته هو الدماء ! لقد رأينا نفس المشهد !
هولمز : أتذكرين عندما صدمتني سيارةٌ وأنا صغيرة ..؟

(بين الذكريات ) :
كانت هولمز قد بدأت تتماثل للشفاء على سرير المشفى .. وكانت أكا جالسةً بجوارها .. كانت أكا نائمةً تتحدث في نومها .. وتقول : أنا موجودةٌ من أجل سيرا .. من أجل سيرا الصغيرة !

...

أكاتسوكي : أنتَ لم تكن ضمن حساباتي !
هولمز ( مستغربة ) ..
أكاتسوكي : يا هولمز .. لقد كنتِ عاملَ الضعف المهم في كل المهام التي وقفتِ فيها ضدي دون أن تدري ! انتبهي لروحكِ من بعدي ! .. كدتِ تموتين سابقًا أكثر من مرةٍ !
وأنا كدت أقنصكِ في إحدى المرات ! لكني حينها انتبهت إلى ذلك الوجه ! إنّه الوجه الذي كان السبب في كل ما وصلت إليه ..!
( ثم تتابع البكاء بقوة ) !
...

نظر نارومي إلى ذلك المشهد الحزين .. وقال : سعيدٌ لأنّ أكاتسكي قد كان مقدّرًا لها أن تضم سيرا أخيرًا .. أنا ممتنٌ للغاية !!


---- النهاية ----

لمتابعة الفصول السابقة :


أنت لم تكن ضمن حساباتي .. ( عندما يكون أعضاء المنتدى أبطالًا في قصة ! )

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. فصل التحقيق !

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. بلاك + نارومي ! الفصلان 3 و 4

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الخامس : كيف حدثتِ الجريمة ؟

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل السّادس : اسمها ليس هولمز !

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصْل السابع : ذكرى مَصدرها الجحيمُ !

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الثامن : يفتقدُ اليقين !

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل التاسع : صرخةٌ تنذرُ بالشّؤم .. والفصل العاشر : محققٌ مبتدئ !

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الحادي عشر : هجومٌ في وضح النّهارِ !

أنتَ لم تكن ضمنَ حساباتي .. الفصل الثاني عشر : هيكي هو زعيمهم !

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الثالث عشر : ألمٌ قبل عشرِ سنواتٍ !





In your deepest pain .. you are lovely ..











I love you

قديممنذ /10/3/2016, 21:24#2

وعامووَ

فريق الإشراف

* ●● إشراف دروس التصميم
●● مبيض مانجا
* عدد المساهمات : 21873
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 847
* الكريستالات : 16
* التقييم : 2747
* العمر : 19
* البلد : مصر
* تاريخ التسجيل : 30/12/2013
* مَزاجيّ : ماذا ؟
* MMS : 09
*
الأوسمة:
 


أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


حجز ^^

~

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركآتههَ

كيف حالكِ ؟ إن شاء الله بخير

انا يُشرفني كوني متابعة لهذه الرواية للنهاية

الكثير من الموت ها هُنآ ..

كدت ابكي عندما ماتت اكسيلـآ لكنين تألمت فقط XDD

موتهآ كان بشعًا بشكل لا يُصدق

تم جرهآ كالماشية ثم ذبحهآ ثم تذوق دمائهآ 0.0 قلبكِ قوي Very Happy

والكآسر سحقًا .. لقد أُخذ قلبه حقًا إذًا ؟ ومات تحت الانقاض

لم ينفعه مالٌا ولا بنون

ونير مات !! وهو اكثر الشخصيات التي تألمت لموتهآ

سيرآ معها حق عندما قالت لـ سوامرآ الا يقلده لن يستطيع احد ان يقلد نير

لكنني مسرورة كون سايو تحب شقيقهآ لانها كانا طوال الرواية يشاكسان بعضهم البعض

مسرورة لان ماريا تحدثت مع ويمي بل وانقذآ بعض

نارومي الذكي حصل على بالما ... المجرم شادو لقد ضحى بهآ

اكيوو وكين وسيرآآ .. لقد تعرفوآ على بعض اخيرًا

كلمات اكيوو مؤثرة بشكل غير طبيعي ... لو كنت موجودة لبكيت بحرقة

لكن لم أفهم ... الم تقتل اكيوو والدآ كين ؟ فكيف هم على قيد الحياة ؟

نارومي مازال على قيد الحياة وهذا شيء جميل

ماتشي أُصيبت بشلل ولكن لاباس مادامت تتعافى

المهم ان كل شيء عاد بخير .. لكن من سيعتني بـ ويمي وكاريسا ؟

الروااااااااية اكثر من راااائعة ، ماذا قررتي سيكون الذي بعدهآ ؟

بوليسي ايضًا ؟

تقبلي مروري ، تم +



قديممنذ /10/3/2016, 22:43#3

sαyα cнαn

فريق الإدارة

* عدد المساهمات : 6048
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 397
* الكريستالات : 4
* التقييم : 1346
* العمر : 17
* البلد : السعودية
* تاريخ التسجيل : 25/09/2013
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 03
*
الأوسمة:
 


http://ask.fm/anime_99

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


بِسم الله الرَحمن الرحِيم

وعليكُم السلآآآم ورَحمة الله وبركآآآته

اهلاً بِغآليتي إينو-تشآن، كَيف حآآلكِ؟ بإذن الله بِخير

واخيـــرًا نِهآية الروآآيـة التِي كتبتيهـآ، بِشأن الردُود..

آمل انكِ لَم تُخذلي فَ الكَثيـر بِالتـأكيد يُتآبعون بِصمت ومِنهم انـآ ~

للآسف لَم اكُون مُتآآآحـة كثيرًا لِكي استَطيع الرَد ولَكني الآن فِي إجـآآزة لِذا استطيع كِتآبة رَد يَليق بكِ

ولَكن آزعجني كلآمك لِذا حقًا او ان أُأنبك يآ فتـآة، ابتهجي فَ انتِ مُبدعه عمومًا والروآآآية جَميلة جدًا

لآ اعلم لِمـآ لا احد يَكتب رَد لَكن ثِقي بِذلك وَحسب.. يَكفينـآ نحنُ اليَس كذلك؟ Very Happy

روآآآآيتك رآآئعـة حقًـا حقـًا، آخر الآحداث كُنت اقرأهـآ بِحمااس وقَلق وخوفًا مِن الذي سَيحدث

نِهـآية جَميلة كَجمآآآلك، انكِ حقـًا مُبدعه، نُريـد رِوآية اُخرى منكِ لاحقـًا!!

عَلى كلٍ لِنتحدث عَن الفَصل الآخير..!، وآآآآه الآحداث حَزينه وسَعيده بِنفس الوقت

لآ اعلم هَل اشفق عَلى بلآك؟ ام اكـآتسكي؟ ام ويمي التِي فَقدت وآلدهـا واكتشفت انهُ مُجرم..!

كَلِمـآتها لِهولمز كآنت بِحد ذآآتهـا كآآفيه، لآ اعلم حقًـا لِكنكِ هُنـآ تَملصتِ شَخصية وعآمو حقًا فَهي كذلك.

{ أكا : لا أريده أن يعاني كما عانينا نحن ! } آآآه لَقد حَزنت كثيـرًا هُنـآ

ولَكن الحمدُلله ان نآرومي وهُولمز لَم يسمحوا لهـآ بِقتله، وهُولمز سَوف تُربية..

مآتشي التِي كآن هَمهـا فَقط ان تَعيش هُولمز..

ولِقآء كين وآلديهـا، انهَـآ حقًا نِهآية جَميلة وحَزينه بِنفس الوَقت

{ نظر الوالد إلى أكا .. قائلًا ..: أشكركِ .. رغم أنّكِ قتلتِها بطريقةٍ غير مباشرةٍ ..

إلا أنّكِ قد أنقذتِها من الموت سابقًا .. لقد قتلتِنا نحن أيضًا يا أكا ..! فلتكفري عن ذنبك يا صغيرتي ! }


كَلآمهُ هُنـآ بِالصميم فِعلاً..! تبـًا لَقد تأثرت، تَخيلـت كُل شَيء ~

{ أكاتسوكي : أنتَ لم تكن ضمن حساباتي ! هولمز ( مستغربة ) ..

أكاتسوكي : يا هولمز .. لقد كنتِ عاملَ الضعف المهم في كل المهام التي وقفتِ فيها ضدي دون أن تدري !

انتبهي لروحكِ من بعدي ! .. كدتِ تموتين سابقًا أكثر من مرةٍ !

وأنا كدت أقنصكِ في إحدى المرات ! لكني حينها انتبهت إلى ذلك الوجه ! إنّه الوجه الذي كان السبب في كل ما وصلت إليه ..! }


كَلآآآآآم رَهيب مِنك حقـًا!!، تبـًا ثرتِ فينـآ يآ إينوو، اقُول لكِ ان روآآآآيتـك رآآآئِعة !! ~

تَقبلي رَدي البَسيط وردُودي البَسيطة فِي جَميع الفصُول، بإنتظـآر جَديدك عَلى آحر مِن الجَمر

تَم تقييمك بِالطبـع ولَيتني استطيع فِعل المَزيد، دمتِ بخير ("



.

.

مُدآآآخلة؛


@Holmes Apprentice كتب:
عمومًا قد أكون بالغت كثيرًا في بعض الأمور .. لكنّي نمّيتُ الكثير أثناء هذه التجربة ..

ثانيًا : ما يتعلق بموت بعض الشخصيات .. بصراحة الشخصيات التي ماتت لم أكن قد خططت لموتها ! بل لموت شخصيّات أخرى من ضمنهم سايا تشان ..
لكن ردها على فصل القصة الذي كانت نهايته ذهابها وحدها إلى ذلك الشارع المخيف والقبض عليها من قِبل الإف بي آي .. هو السبب الذي جعلني أغير رأيي فقررت اللعب
بالأحداث وضرب عصفورين بحجر .. أولهما ألا تموت شخصية سايا .. وثانيهما أن يظهر كل من نارومي, كيم وماتشي لأنّهم لو لم يظهروا هنا لما ظهروا في بقية القصة !
0_0




هههههههههههههههههههههههههه حقـًا؟ هَل كُنتِ تَنوين قَتل شَخصية سآيـا؟ تبـًا لَم اعلم ><"

لَكن لُو خَيرتيني بَين مَوت شَخصية سآيـا او نير، كُنت سَوف اختـار سآيـا! آنهُ الشَخصية التِي احببتهـآ فِعلاً Very Happy

ولَكن غَريـب انكِ غَيرتِ رأيكِ، هَل هُو لهُ عِلآآآقـة بِردي؟؟ آم اتتكِ افكـآر هَكذا؟

هههههههههههههه غَريب..! اشعُر بِالسعادة إنكِ فَكرتِ بالآمر فَقط بِشأن رَدي وادخلتِ شَخصيات جَديده ! <~ إن لَم اُفكر بِشكل خآطئ!

آآآه عَلى العمُـوم اشكركِ لِكتآآبة هَذه الروآآية الجَميـلة، اسعدكِ الإله كَمـآ اسعدتينـا ونحنُ نقرأهـا







. . . My Team Evil Claw . . .
~ We'll get used to.. Then forget, Then became alright
Thank you $:
 

# لِلتوآصل الإجتمآعِي؛ HERE

قديممنذ /10/3/2016, 22:53#4

Holmes Apprentice

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 3526
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 207
* الكريستالات : 4
* التقييم : 2354
* العمر : 20
* البلد : الأردن
* تاريخ التسجيل : 04/08/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


@sαyα cнαn كتب:
بِسم الله الرَحمن الرحِيم

وعليكُم السلآآآم ورَحمة الله وبركآآآته

اهلاً بِغآليتي إينو-تشآن، كَيف حآآلكِ؟ بإذن الله بِخير

واخيـــرًا نِهآية الروآآيـة التِي كتبتيهـآ، بِشأن الردُود..

آمل انكِ لَم تُخذلي فَ الكَثيـر بِالتـأكيد يُتآبعون بِصمت ومِنهم انـآ ~

للآسف لَم اكُون مُتآآآحـة كثيرًا لِكي استَطيع الرَد ولَكني الآن فِي إجـآآزة لِذا استطيع كِتآبة رَد يَليق بكِ

ولَكن آزعجني كلآمك لِذا حقًا او ان أُأنبك يآ فتـآة، ابتهجي فَ انتِ مُبدعه عمومًا والروآآآية جَميلة جدًا

لآ اعلم لِمـآ لا احد يَكتب رَد لَكن ثِقي بِذلك وَحسب.. يَكفينـآ نحنُ اليَس كذلك؟ Very Happy

روآآآآيتك رآآئعـة حقًـا حقـًا، آخر الآحداث كُنت اقرأهـآ بِحمااس وقَلق وخوفًا مِن الذي سَيحدث

نِهـآية جَميلة كَجمآآآلك، انكِ حقـًا مُبدعه، نُريـد رِوآية اُخرى منكِ لاحقـًا!!

عَلى كلٍ لِنتحدث عَن الفَصل الآخير..!، وآآآآه الآحداث حَزينه وسَعيده بِنفس الوقت

لآ اعلم هَل اشفق عَلى بلآك؟ ام اكـآتسكي؟ ام ويمي التِي فَقدت وآلدهـا واكتشفت انهُ مُجرم..!

كَلِمـآتها لِهولمز كآنت بِحد ذآآتهـا كآآفيه، لآ اعلم حقًـا لِكنكِ هُنـآ تَملصتِ شَخصية وعآمو حقًا فَهي كذلك.

{ أكا : لا أريده أن يعاني كما عانينا نحن ! } آآآه لَقد حَزنت كثيـرًا هُنـآ

ولَكن الحمدُلله ان نآرومي وهُولمز لَم يسمحوا لهـآ بِقتله، وهُولمز سَوف تُربية..

مآتشي التِي كآن هَمهـا فَقط ان تَعيش هُولمز..

ولِقآء كين وآلديهـا، انهَـآ حقًا نِهآية جَميلة وحَزينه بِنفس الوَقت

{ نظر الوالد إلى أكا .. قائلًا ..: أشكركِ .. رغم أنّكِ قتلتِها بطريقةٍ غير مباشرةٍ ..

إلا أنّكِ قد أنقذتِها من الموت سابقًا .. لقد قتلتِنا نحن أيضًا يا أكا ..! فلتكفري عن ذنبك يا صغيرتي ! }


كَلآمهُ هُنـآ بِالصميم فِعلاً..! تبـًا لَقد تأثرت، تَخيلـت كُل شَيء ~

{ أكاتسوكي : أنتَ لم تكن ضمن حساباتي ! هولمز ( مستغربة ) ..

أكاتسوكي : يا هولمز .. لقد كنتِ عاملَ الضعف المهم في كل المهام التي وقفتِ فيها ضدي دون أن تدري !

انتبهي لروحكِ من بعدي ! .. كدتِ تموتين سابقًا أكثر من مرةٍ !

وأنا كدت أقنصكِ في إحدى المرات ! لكني حينها انتبهت إلى ذلك الوجه ! إنّه الوجه الذي كان السبب في كل ما وصلت إليه ..! }


كَلآآآآآم رَهيب مِنك حقـًا!!، تبـًا ثرتِ فينـآ يآ إينوو، اقُول لكِ ان روآآآآيتـك رآآآئِعة !! ~

تَقبلي رَدي البَسيط وردُودي البَسيطة فِي جَميع الفصُول، بإنتظـآر جَديدك عَلى آحر مِن الجَمر

تَم تقييمك بِالطبـع ولَيتني استطيع فِعل المَزيد، دمتِ بخير ("



.

.

مُدآآآخلة؛

@Holmes Apprentice كتب:
عمومًا قد أكون بالغت كثيرًا في بعض الأمور .. لكنّي نمّيتُ الكثير أثناء هذه التجربة ..

ثانيًا : ما يتعلق بموت بعض الشخصيات .. بصراحة الشخصيات التي ماتت لم أكن قد خططت لموتها ! بل لموت شخصيّات أخرى من ضمنهم سايا تشان ..
لكن ردها على فصل القصة الذي كانت نهايته ذهابها وحدها إلى ذلك الشارع المخيف والقبض عليها من قِبل الإف بي آي .. هو السبب الذي جعلني أغير رأيي فقررت اللعب
بالأحداث وضرب عصفورين بحجر .. أولهما ألا تموت شخصية سايا .. وثانيهما أن يظهر كل من نارومي, كيم وماتشي لأنّهم لو لم يظهروا هنا لما ظهروا في بقية القصة !
0_0




هههههههههههههههههههههههههه حقـًا؟ هَل كُنتِ تَنوين قَتل شَخصية سآيـا؟ تبـًا لَم اعلم ><"

لَكن لُو خَيرتيني بَين مَوت شَخصية سآيـا او نير، كُنت سَوف اختـار سآيـا! آنهُ الشَخصية التِي احببتهـآ فِعلاً Very Happy

ولَكن غَريـب انكِ غَيرتِ رأيكِ، هَل هُو لهُ عِلآآآقـة بِردي؟؟ آم اتتكِ افكـآر هَكذا؟

آآآه عَلى العمُـوم اشكركِ لِكتآآبة هَذه الروآآية الجَميـلة، اسعدكِ الإله كَمـآ اسعدتينـا ونحنُ نقرأهـا




أهلًا سايا تشان

يا ويلتي أنا أعتذر سأكون إيجابية أكثر .. أشكركِ حقًا ..0_0
فخرٌ لي أنَ عبقرية كتابةٍ مثلكِ تتابعني !!
ردك الأسطوري من أروع ما يكون .. أردت نهاية أفضل لكن للأسف الوقت لم يعد يسمح لي !!
حقًا أفكر في كتابة قصة من نوع آخر في المستقبل إن شاء الله ..
+
نعم نعم خططت بشدة لموت سايا .. لكن من الجيد أنه لم يحدث .. أردت شيئًا يدخل الشخصيات ببعضها ههه تبًا لي 0_0 ..
شكرًا لكِ على ردك عزيزتي .. سررت حقًا بقراءته ..
I love you I love you I love you I love you I love you




In your deepest pain .. you are lovely ..











I love you

قديممنذ /11/3/2016, 18:50#5

Holmes Apprentice

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 3526
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 207
* الكريستالات : 4
* التقييم : 2354
* العمر : 20
* البلد : الأردن
* تاريخ التسجيل : 04/08/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


@وعامووَ كتب:
حجز ^^

~

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركآتههَ

كيف حالكِ ؟ إن شاء الله بخير

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
أنا بخير ولله الحمد وأنتِ ؟

انا يُشرفني كوني متابعة لهذه الرواية للنهاية
هذا شرفٌ لي أيضًا

الكثير من الموت ها هُنآ ..

كدت ابكي عندما ماتت اكسيلـآ لكنين تألمت فقط XDD

موتهآ كان بشعًا بشكل لا يُصدق

تم جرهآ كالماشية ثم ذبحهآ ثم تذوق دمائهآ 0.0 قلبكِ قوي Very Happy
أردتُ شيئًا يليق بهيكي ههه 0_0

والكآسر سحقًا .. لقد أُخذ قلبه حقًا إذًا ؟ ومات تحت الانقاض

لم ينفعه مالٌا ولا بنون

ونير مات !! وهو اكثر الشخصيات التي تألمت لموتهآ

سيرآ معها حق عندما قالت لـ سوامرآ الا يقلده لن يستطيع احد ان يقلد نير

لكنني مسرورة كون سايو تحب شقيقهآ لانها كانا طوال الرواية يشاكسان بعضهم البعض

مسرورة لان ماريا تحدثت مع ويمي بل وانقذآ بعض

نارومي الذكي حصل على بالما ... المجرم شادو لقد ضحى بهآ

اكيوو وكين وسيرآآ .. لقد تعرفوآ على بعض اخيرًا

كلمات اكيوو مؤثرة بشكل غير طبيعي ... لو كنت موجودة لبكيت بحرقة

لكن لم أفهم ... الم تقتل اكيوو والدآ كين ؟ فكيف هم على قيد الحياة ؟

نارومي مازال على قيد الحياة وهذا شيء جميل

ماتشي أُصيبت بشلل ولكن لاباس مادامت تتعافى
لا لا أكا لم تقتل والدي كين ..

المهم ان كل شيء عاد بخير .. لكن من سيعتني بـ ويمي وكاريسا  ؟
ستبقيان وحدهما ههه
الروااااااااية اكثر من راااائعة ، ماذا قررتي سيكون الذي بعدهآ ؟

بوليسي ايضًا ؟

لا أعلم .. هذا المنتدى لا ميول بوليسيًا لديه .. لذا لو فكرت في شيءٍ في المرة القادمة ..
سيكون عبارة عن مسرح دماءٍ .. أو شيئًا مضحكًا ههه


تقبلي مروري ، تم +

أنرتِ عزيزتي




In your deepest pain .. you are lovely ..











I love you

قديممنذ /11/3/2016, 22:23#6

Akatsuki

فريق الإدارة

* ●● قائدة فـريقَ The Hunters
* عدد المساهمات : 118897
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 479
* الكريستالات : 18
* التقييم : 12776
* العمر : 23
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 01/12/2008
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 19
*
الأوسمـة:
 


http://www.theb3st.com

أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليـكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا بالمبـدعة سيرآ .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

أولا أبارك لك إنهاء هذه الرواية الرائعـة

حقآ أمضيت معها أجمل الأيام و تعرفت على موهبك الفريدة هذه

أسلوبك لطالما كان رائعا و ممتعا للقراءة .. أبدعتِ من أول لآخر فصل ^^

و الجميل في الأمر هو أنني حظيت بشخصية رائعـة .. ما أروعك يا أنا XD

و تمتعت بفرصة تخيل نفسي في مختلف الأحداث .. كانت تجربة فريدة لنا نحن المتابعون ~

رغم أن الأغلبية اختفـوا بعد أول فصل و هذا محبط .. و لا ألومك على إحساسك ذاك ..

ففعلا من المحبط أن تتعبي نفسك في الكتابة لتلك الدرجة ..

ثم لا تجدين سوى بضعة ردود و القليل من المتابعات

أتوجه بكلامي بشكل خاص للذين كان لديهم دور في الرواية

البعض يتحجج بضيق الوقت و عدم تمكنه من كتابة رد لائق

لكنها ليست حجة أبدا .. على الأقل أكتب ردا مكتوب فيه [ تمت القراءة ]

لتعرف المؤلفة أن مجهودها لم يذهب سدى و أن هناك من قرأ كلماتها ..

على كل حال .. هناك دائما فرصة لقراءة الفصول الفائتـة ~

و ربما سينضم متابعون جدد مستقبلا و يقرأون الرواية إن شاء الله و لم لا !

~

الفصل الأخير مذهـل كما هو متوقع منك سيرا !!

[ ماريا : لدينا حياةٌ واحدة .. والرصاصة التي ستقتلنا لن نسمع صوتها ! .. لمَ لا نخاطر ؟؟ ]

كلام في الصميم ماريـآ ~

نآآروومي كآآآكوي >< أحببتـه أكثر الآن ~

و ماريآ لم أكن أعلم أنها شجاعة لتلك الدرجـة !

قامت بعمل رائـع و بذلت جهدها لإنقاذ ويمي ~

[ فصرخ هيكي قائلًا : فلتشهد اليابان .. أنّ ارئيسَ منظمةٍ عملاقة ..
قُتلَ على يد عميلةٍ عاديةٍ كانت تحقد على نجاحه !
ولتشهد اليابان .. على أنّ ابنَ هذا الرجل .. صار رجلًا الآن ..
وسيأخذ بثأره ..( بوجهٍ يملؤه الغضب ) .. ]


واااه !! هيكي حآآقد فعلا على إكس !!

و إكس استسلمت بسهولة عكس المتوقع ..

لكنها حتما لا تستطيع فعل شيء أمام زعيم منظمة عملاقة ~

و ماتت كما هو متوقع على يد هيكي ..

عكس ما قالته ويمي في ردها فلا أرى أنها تعذبت كثيرا ..

لكن هيكي قام ببعض البهرجة و ارتكب جريمته أمام الجميع ..

[ لقد وعدت نفسي بتذوق طعمِ دمكِ .. لكنّه لم يكن لذيذًا ..
انتقامي هو اللذيذ ! ]


هممم .. لا أدري ان كنت أوافقه الرأي هنا أم لا ..

لكنه وصل لمبتغآه و هدف حياته .. و حقق أهم شيء بالنسبة له ..

لكن ماذا بعد ذلك ؟ حياة الإنتقام ليست حياة ..

أكا أيضا حققت انتقامها في النهايـة ..

[ كانت أكا تنظر إلى قلب الكاسر باستمرارٍ .. بنظرةٍ حزينة ..
حتى قدمت بلاك وضمتها ضمّةَ أختٌ لأختها وقالت : لقد انتهى الأمر .. !
أكا : آسفةٌ يا كين .. لأنّكِ لم تعلمي بقصتي سابقًا !
كين : أنا ممتنةٌ لأنّي عرفتكِ .. فلا تعتذري !
إنّما أنا أغارُ بشدةٍ لأن هولمز هي أختكِ الحقيقية ! ]


لا بأس يا حبيبتآآي قلبي يتسع لكليكمـآ يا أختيّ اللطيفتين XDD

[ ساوامورا : لن نتقدم خطوةً ما دمنا نخشى الموت دومًا ! ]

كلام في الصميم .. و موت نير كان فعلا مؤثرا و محزنـآ

كانت شخصيته من أرووع ما يكون .. أحببته فعلا !

لكن عادة الشخصيآت الجيدة تترك وقع أكبر عندما تموت

حتى مؤلفو الأنمي الكبار يفعلون ذلك عادة ^^

>> آل من ديث نوت و آيس من ون بيس مثلا

[ ماريا : يا هولمز إنّ ويمي قد ساعدتني في إنقاذ نفسها ! ]

ههههههههه .. ساعدتها في إنقاذ نفسها ؟ آه يا ويمي يا لهذا العمل الجبآآر و الغير متوقع

من طفلة غنية مدللة تجد كل شيء جاهز أمامها XDDD

+ بعيدا عن هذا .. شخصيتي عدييمة الرحمة هههههه

أنا من قتلت أغلب شخصيآت الروايات .. هذا مخيف .. بدأت أخاف من نفسي هههههه

من حسن الحظ أن هولمز أتت في الوقت المناسب و منعتني من قتل تيم الصغير ..

[ هولمز : سأربيه بنفسي .. لقد أخذتِ حقكِ من لعبِ دور الأم عندما ربيتِ كين ..
وأنا سأربي هذا الطفل وأثبت لكِ أن تربيتي ستكون أفضل ! ]


هههه كم هي لطييفة هذه المنافسـة XD

و والدا كين على قيد الحياة إذن .. حتما صدما برؤية ابنتهما تحولت إلى مجرمة ..

مشهد ضم أكا و هولمز لبعضهما مؤثر جدا ><

يا له من لقاء حزيييين بين الأختان ..

بعد حادث الماضي ذهبت كل منهما في طريقها ..

لكن الرابط الذي يجمعها و شعور الأخوة بينهما لم يختفي أبدا ..

النهاية جميلة لكنها محزنـة .. محزنــــة محزنــــة !! أكاد أبكي ~

لكنها خاتمة جيدة و مناسبة لكل ما حدث في النهاية ..

أبدعتِ حقا في ختم هذه الرواية و في كتابتها منذ البداية

استمتعت حقآآآ بقراءة فصولها و تخيل أحداثها ~

من أجمل ما قرأت في المنتدى .. سلمت أنآملك الذهبية .. أنتِ حقا مؤلفة موهوبة !!

بالمناسبة .. هل قبض على هيكي أم لا ؟ >> هرب بعد الإنفجار ~

و كم من سنة ستمكث أكاتسكي و بلاك في السجن ؟

لا تقولي أنهما ستعدمان أيضا .. سيكون ذلك فظيعا XD

كل الأشياء التي كانت غامضة سابقا كشفت شيئا فشيئا خلال فصول الرواية

إنها أول مرة أقرأ رواية من هذا النوع و كانت ممتعة جدا ^^

رغم كل ما حدث من قلة المتابعة و تكاسل الأعضاء الكسالى على الرد

إلا أني أتمنى أن نحظى برواية أخرى من كتابتك ..

و أحسنتِ عملا في كتابة [ أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. ]

لم أتوقع أن أحصل على شخصية رئيسية .. لكني حصلت عليها بعد كل شيء !

حتى ان شخصيتي هي من قالت الجملة الموجودة في عنوان الرواية XD

هذا شرف عظيم .. أريغآتو سيرآ أحبك غآليتي و أحب كتآآبآتك ~

استمري و أتحفينا بمثل هذه الأشياء من حين لآخر

~

شكــرآ على الروآيـة الرآئـعة

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

+ هدية بنر في السلايد شو ~

بإنتظار كل جديد منك إن شاء الله

في أمــآن الله و حفظـه







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 

قديممنذ /12/3/2016, 08:07#7

N

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 325
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 10
* الكريستالات : 1
* التقييم : 319
* البلد : مصر
* تاريخ التسجيل : 25/07/2015
* مَزاجيّ : مخربط
*
الأوسمة:
 


أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


أنهيتى الرواية بعد ستة أشهر تقريباً كح كح 
من الجيد أنكم إنتقمتم لى  
لكن تبا كنت أريد أن تنتصر المنظمة ليقتلوكِ فى النهاية 
اقتباس :
و كم من سنة ستمكث أكاتسكي و بلاك في السجن ؟

لا تقولي أنهما ستعدمان أيضا .. سيكون ذلك فظيعا XD


لابد من إعدام أكاتسكى لأنها قتلتنى  2364 



قديممنذ /12/3/2016, 10:40#8

Holmes Apprentice

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 3526
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 207
* الكريستالات : 4
* التقييم : 2354
* العمر : 20
* البلد : الأردن
* تاريخ التسجيل : 04/08/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !


@Akatsuki كتب:
بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليـكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا بالمبـدعة سيرآ .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
بخير ولله الحمد وأنتِ ؟

~

أولا أبارك لك إنهاء هذه الرواية الرائعـة

حقآ أمضيت معها أجمل الأيام و تعرفت على موهبتك الفريدة هذه

أسلوبك لطالما كان رائعا و ممتعا للقراءة .. أبدعتِ من أول لآخر فصل ^^

و الجميل في الأمر هو أنني حظيت بشخصية رائعـة .. ما أروعك يا أنا XD

و تمتعت بفرصة تخيل نفسي في مختلف الأحداث .. كانت تجربة فريدة لنا نحن المتابعون ~

بالفعل شخصية أكا من أروع الشخصيات التي كانت في القصة .. كنت أحب إظهارها بشدة !
بصدق أثناء الكتابة كنت أشعر أنّكِ بالفعل أختي .. !


رغم أن الأغلبية اختفـوا بعد أول فصل و هذا محبط .. و لا ألومك على إحساسك ذاك ..

ففعلا من المحبط أن تتعبي نفسك في الكتابة لتلك الدرجة ..

ثم لا تجدين سوى بضعة ردود و القليل من المتابعات

أتوجه بكلامي بشكل خاص للذين كان لديهم دور في الرواية

البعض يتحجج بضيق الوقت و عدم تمكنه من كتابة رد لائق

لكنها ليست حجة أبدا .. على الأقل أكتب ردا مكتوب فيه [ تمت القراءة ]

لتعرف المؤلفة أن مجهودها لم يذهب سدى و أن هناك من قرأ كلماتها ..

على كل حال .. هناك دائما فرصة لقراءة الفصول الفائتـة ~

و ربما سينضم متابعون جدد مستقبلا و يقرأون الرواية إن شاء الله و لم لا !

شكرًا على رفع المعنويات يا عزيزتي .. سيردون إن شاء الله ..
ردكِ الرائع هذا وردود البقية جميعها كفيلةٌ بجعلي سعيدة .. الحمد لله !

~

الفصل الأخير مذهـل كما هو متوقع منك سيرا !!

[ ماريا : لدينا حياةٌ واحدة .. والرصاصة التي ستقتلنا لن نسمع صوتها ! .. لمَ لا نخاطر ؟؟ ]

كلام في الصميم ماريـآ ~

نآآروومي كآآآكوي >< أحببتـه أكثر الآن ~

و ماريآ لم أكن أعلم أنها شجاعة لتلك الدرجـة !

قامت بعمل رائـع و بذلت جهدها لإنقاذ ويمي ~

[ فصرخ هيكي قائلًا : فلتشهد اليابان .. أنّ ارئيسَ منظمةٍ عملاقة ..
قُتلَ على يد عميلةٍ عاديةٍ كانت تحقد على نجاحه !
ولتشهد اليابان .. على أنّ ابنَ هذا الرجل .. صار رجلًا الآن ..
وسيأخذ بثأره ..( بوجهٍ يملؤه الغضب ) .. ]


واااه !! هيكي حآآقد فعلا على إكس !!

و إكس استسلمت بسهولة عكس المتوقع ..

لكنها حتما لا تستطيع فعل شيء أمام زعيم منظمة عملاقة ~

و ماتت كما هو متوقع على يد هيكي ..

عكس ما قالته ويمي في ردها فلا أرى أنها تعذبت كثيرا ..

لكن هيكي قام ببعض البهرجة و ارتكب جريمته أمام الجميع ..

[ لقد وعدت نفسي بتذوق طعمِ دمكِ .. لكنّه لم يكن لذيذًا ..
انتقامي هو اللذيذ !  ]


هممم .. لا أدري ان كنت أوافقه الرأي هنا أم لا ..

لكنه وصل لمبتغآه و هدف حياته .. و حقق أهم شيء بالنسبة له ..

لكن ماذا بعد ذلك ؟ حياة الإنتقام ليست حياة ..

أكا أيضا حققت انتقامها في النهايـة ..

[ كانت أكا تنظر إلى قلب الكاسر باستمرارٍ .. بنظرةٍ حزينة ..
حتى قدمت بلاك وضمتها ضمّةَ أختٌ لأختها وقالت : لقد انتهى الأمر .. !
أكا : آسفةٌ يا كين .. لأنّكِ لم تعلمي بقصتي سابقًا !
كين : أنا ممتنةٌ لأنّي عرفتكِ .. فلا تعتذري !
إنّما أنا أغارُ بشدةٍ لأن هولمز هي أختكِ الحقيقية ! ]


لا بأس يا حبيبتآآي قلبي يتسع لكليكمـآ يا أختيّ اللطيفتين XDD
ههه XD
[ ساوامورا : لن نتقدم خطوةً ما دمنا نخشى الموت دومًا !  ]

كلام في الصميم .. و موت نير كان فعلا مؤثرا و محزنـآ

كانت شخصيته من أرووع ما يكون .. أحببته فعلا !

لكن عادة الشخصيآت الجيدة تترك وقع أكبر عندما تموت

حتى مؤلفو الأنمي الكبار يفعلون ذلك عادة ^^

>> آل من ديث نوت و آيس من ون بيس مثلا
نعم نعم أخبريه حتى لا يحزن

[ ماريا : يا هولمز إنّ ويمي قد ساعدتني في إنقاذ نفسها ! ]

ههههههههه .. ساعدتها في إنقاذ نفسها ؟ آه يا ويمي يا لهذا العمل الجبآآر و الغير متوقع

من طفلة غنية مدللة تجد كل شيء جاهز أمامها XDDD

+ بعيدا عن هذا .. شخصيتي عدييمة الرحمة هههههه

أنا من قتلت أغلب شخصيآت الروايات .. هذا مخيف .. بدأت أخاف من نفسي هههههه

من حسن الحظ أن هولمز أتت في الوقت المناسب و منعتني من قتل تيم الصغير ..

[ هولمز : سأربيه بنفسي .. لقد أخذتِ حقكِ من لعبِ دور الأم عندما ربيتِ كين ..
وأنا سأربي هذا الطفل وأثبت لكِ أن تربيتي ستكون أفضل ! ]


هههه كم هي لطييفة هذه المنافسـة XD

و والدا كين على قيد الحياة إذن .. حتما صدما برؤية ابنتهما تحولت إلى مجرمة ..

مشهد ضم أكا و هولمز لبعضهما مؤثر جدا ><

يا له من لقاء حزيييين بين الأختان ..

بعد حادث الماضي ذهبت كل منهما في طريقها ..

لكن الرابط الذي يجمعها و شعور الأخوة بينهما لم يختفي أبدا ..

النهاية جميلة لكنها محزنـة .. محزنــــة محزنــــة !! أكاد أبكي ~

لكنها خاتمة جيدة و مناسبة لكل ما حدث في النهاية ..

أبدعتِ حقا في ختم هذه الرواية و في كتابتها منذ البداية

استمتعت حقآآآ بقراءة فصولها و تخيل أحداثها ~

من أجمل ما قرأت في المنتدى .. سلمت أنآملك الذهبية .. أنتِ حقا مؤلفة موهوبة !!

بالمناسبة .. هل قبض على هيكي أم لا ؟ >> هرب بعد الإنفجار ~
لا لم يُقبض عليه ..
و كم من سنة ستمكث أكاتسكي و بلاك في السجن ؟
ههه لم أقرر لهذا لم أكتب .. أردت إبقاء النهاية شبه مفتوحة .. لعلي أتمكن من إصدار جزء جديد إذا أردت ههه
لا تقولي أنهما ستعدمان أيضا .. سيكون ذلك فظيعا XD
Very Happy
كل الأشياء التي كانت غامضة سابقا كشفت شيئا فشيئا خلال فصول الرواية

إنها أول مرة أقرأ رواية من هذا النوع و كانت ممتعة جدا ^^

رغم كل ما حدث من قلة المتابعة و تكاسل الأعضاء الكسالى على الرد

إلا أني أتمنى أن نحظى برواية أخرى من كتابتك ..

و أحسنتِ عملا في كتابة [ أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. ]

لم أتوقع أن أحصل على شخصية رئيسية .. لكني حصلت عليها بعد كل شيء !

حتى ان شخصيتي هي من قالت الجملة الموجودة في عنوان الرواية XD

هذا شرف عظيم .. أريغآتو سيرآ أحبك غآليتي و أحب كتآآبآتك ~

استمري و أتحفينا بمثل هذه الأشياء من حين لآخر

نعم منذ البداية كانت الجملة من نصيب شخصية أكا ..
لكني الآن فقط وجدت الموقف المناسب لقولها !


~

شكــرآ على الروآيـة الرآئـعة

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

+ هدية بنر في السلايد شو ~

بإنتظار كل جديد منك إن شاء الله

في أمــآن الله و حفظـه


ياااه شكرًا على هديتك يا عزيزتي أنا حقًا سعيدة بردك الرائع والراقي ..
أشكركِ أكاتسكي !



@N كتب:
أنهيتى الرواية بعد ستة أشهر تقريباً كح كح
ههه
من الجيد أنكم أنتفمتم لى 
لكن تبا كنت أريد أن تنتصر المنظمة ليقتلوكِ فى النهاية 
تبًا توقعت أنك بتلك القسوة 0_0
اقتباس :
و كم من سنة ستمكث أكاتسكي و بلاك في السجن ؟

لا تقولي أنهما ستعدمان أيضا .. سيكون ذلك فظيعا XD


لابد من إعدام أكاتسكى لأنها قتلتنى  2364

ههه ..
شكرًا على مروركَ 0_0




In your deepest pain .. you are lovely ..











I love you

 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
أنتَ لم تكن ضمن حساباتي .. الفصل الرابع عشر : امتنانٌ !
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة