مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول


إحصائيات المنتدى
أفضل الأعضاء هذا الشهر
آخر المشاركات
911 عدد المساهمات
.
798 عدد المساهمات
.
179 عدد المساهمات
.
115 عدد المساهمات
.
34 عدد المساهمات
.
19 عدد المساهمات
.
19 عدد المساهمات
.
19 عدد المساهمات
.
10 عدد المساهمات
.
10 عدد المساهمات
.


شاطر|
قديممنذ /16/4/2016, 12:17#1

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !



بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وها أنا أضع بين أياديكم الفصل الثاني من روايتي ... || العالم الرمادي ||
أتمنى حقا أن " تستمتعوا " بقراءة الفصل وإبداء آرائكم !


معلومات مبسطة عن الرواية

القصة : العالم الرمادي

النوع : حياة مدرسية - نفسي - خيال - مأساة - رومانسي

الشخصيات التي ستظهر في هذا الفصل :





الفصل الثاني : عالم الذكريات ... !


وها أنا أدخل فصلي العزيز ، محاولة قدر الإمكان أن أكون كيانا خفيا لا يُرى من قبلهم ، أتمنى ألا تتلاقى أعيننا قط ، 
أوه! هناك تجمع رهيب في نهاية الغرفة ... يبدو أنهم هناك ! حسنا هذا جيد ، أتمنى بأن يعمل ذلك السد البشري على حجب الرؤية جيدا ، 
والآن لنرى ... أين سأجلس ؟ بالطبع لقد تم تحديد مقعدي مسبقا من قبلهم ، فالأمور جميعها تحدد من قبلهم ، 
وهكذا لن يكون بيدي اختيار الشخص الذي سأجلس بجانبه ، أتمنى أن يكون شخصا هادئا يشاركني قليلا من أفكاري تلك .

وقبل بداية الحصة الأولى بقليل ، ألتفت لأرى فتاة جميلة ذات ابتسامة هادئة تهم بالجلوس بجانبي
 قائلة لي : مرحبا ، اسمي ايما ما هو اسمك ؟
- أنا هانا ، تشرفت بمعرفتك
- وأنا كذلك .

وهكذا انتهت محادثتنا القصيرة بدخول أستاذ الفصل ليبدأ بالشرح .
حسنا ... الأمر ليس وكأنني أشعر بالغيرة من الفتيات الجميلات ، كل ما في الأمر أنهن يجذبن الانتباه كثيرا ، 
وتمكنهن من التعامل مع كل هذا الكم الهائل من المراقبة من قبل الغير يؤكد على امتلاكهن قدر هائل من الفطنة والذكاء ، 
إذن ما الذي تخبئه هذه الفتاة في جعبتها ؟

وبعد أن أنهى المدرس الشرح لتبدأ بذلك استراحة الإفطار وحينها تجاذبت أطراف الحديث مع ايما .
ايما : لقد انتقلت لهذه المدرسة حديثا لظروف عمل والدي ، أتمنى أن تكوني عونا لي .
هانا : أوه حقا ! لابد أن الأمر صعب عليك ، لابأس يمكنك سؤالي عما تريدين .
ايما : حقا ؟ أنا شاكرة لك هذا ، فأنا لا أعرف أحدا آخر سواك .
هانا : ستتعرفين على الجميع بالتدريج ، الجميع هنا لطفاء وجيدون .
ايما : حقا ؟ ألا يوجد ذلك الشاب الجانح الذي يصنع الكثير من المشاجرات ، أو تلك الفتاة الخبيثة التي تحيك المكائد ؟
هانا : هاهاها ... لا لا الجميع جيدون ولطفاء ، هل تناولت الإفطار ؟
ايما : نعم لقد تناولته قبل قدومي للمدرسة ، لدي فقط بعض الوجبات الخفيفة التي سأتناولها ، أتريدين مشاركتي ؟
هانا : لا ، شكرا لك ، أنا لم أتناول الإفطار بعد ، أنا أقوم بشرائه من متجر المدرسة ، لذا اعذريني .
ايما : انتظري ... سآتي معك ...
هانا : لا ... لابأس ، سأذهب سريعا قبل أن يغلق وتنتهي الإستراحة .
ايما : ولكن ...

وهكذا خرجت من الفصل راكضة للخارج ، كان هذا وشيكا ! لماذا تسألني عن زملائي في الصف ؟ كاد لساني أن يزل !
ربما كانت تتحدث بنية حسنة رغم أن هذا أمر مشكوك به ... يتوجب علي توخي الحذر .

وهكذا انتهى يومنا الدراسي الأول ، ايما قامت بتوديعي وكذلك فعلت ، وها أنا أنتظر والدي حتى يقلني بسيارته إلى منزلنا العزيز ، 
ها هو ... لقد وصل وبرفقته عائلتي الحبيبة ، أبي ، أمي ، أخي ،وأختي ... كم أحبهم!

وفور دخولي للسيارة قلت لهم : كيف كان يومكم الأول ؟
أخي : نريد أن نسمع قصتك أنت أولا .
أنا : لماذا ؟ هل لأنها ستكون الأقصر من بين قصصكم ؟ حسنا أنتم جميعا تعرفونها .
وحينها قالوا جميعا : هذا أكيد! يوم هادئ ممل رتيب كباقي الأيام الدراسية!
أنا : هاهاها

ومن بعدها تعالت أصواتنا بالضحك والحديث ، وبدأ كل فرد يروي ما حدث في يومه الدراسي الأول .
ووسط هذا كله ، تخترقني نظرات من أعين زرقاء من شخص يرتدي السواد واقفا في أحد النواصي المؤدية لمنزلنا ، 
نظراته ظلت تتبعني وكذلك تتبعته بعيني إلى أن اختفى من مجال رؤيتي !
وحينها قلبي ظل ينبض بشدة ، أصوات عائلتي ... لم أعد قادرة على سماعها! أهذا بسبب الخوف والرهبة مما حدث !
لم يلاحظني أحد بهذه القوة من قبل ! ما هذه النظرات ؟ من هو ذلك الشخص ؟
وهكذا ... كانت ملاقاة أعيننا بداية لكل شيء!

لقد حل المساء أخيرا، لقد كان يوما دراسيا طويلا وشاقا ، وأخيرا انتهى !
سأخلد للنوم لأبدأ يوما جديدا هادئا ومسالما خاليا من كل ماتحمله الحياة من ضجة ... أو هكذا ظننت !
وحينما قمت بغلق جفوني ... وجدت نفسي في مكان خلاب ، حيث البدر ينير المكان ، وفي وسط هذا المكان أجد شخصا مرتديا السواد ، 
ذو شعر فضي بلون أشعة القمر ، وعيون زرقاء كزرقة السماء ، جاثيا على ركبتيه وتعلو وجهه نظرات الخضوع 
قائلا لي : أدعى ألبرت ، حارس عالم الذكريات وخادمك المخلص والمطيع ، أميرتي هانا .

وحينها عجز لساني عن الكلام ، ظننته حلما ولكنه سرعان ما قال لي : إن كنت تظنين بأن هذا حلم ، فأنت مخطئة جلالتك ،
 إنه عالم للذكريات السعيدة وأنت سيدة هذا العالم الآن .
وحينها استجمعت شجاعتي قائلة له : أهذا حقا عالم آخر ؟ ما الدليل على هذا ؟
ألبرت : نعم ، إنه كذلك . ولا أملك دليلا على ذلك ، وأيضا أنا الشخص نفسه الذي رأيته في إحدى النواصي .

آه حسنا ... يبدو أنه حلم بسبب ما حدث لي اليوم ، ألا أستطيع الاستيقاظ ؟ كم تمنيت أن أحظى بليلة هادئة دون أحلام أو مغامرات !
فلأجاري ما يحدث إذن ! فلا سبيل للهرب .

هانا : حسنا ، هلا شرحت لي أكثر عن هذا العالم ؟
ألبرت : عالم الذكريات خصص لسعادتك أميرتي ، ستجدين فيه الكثير من الغرف ، تلك الغرف تحوي ذكرياتك السعيدة وكذلك الأشخاص الذين 
تحبينهم وتعتزين بمعرفتهم ، يمكنك تمضية الليل بالحديث معهم وتعايش ذكرياتك السعيدة مرارا وتكرارا ، هذا العالم يمثل ما يتواجد بقلبك ،
 فمن تسمحين له بالولوج إلى فؤادك سيتواجد في عالمك هذا ، ومن تريدين طرده من فؤادك بإمكانك طرده من عالمك هذا ، وحينها يأتي دور غرفة الإعدام .
هانا : غرفة الإعدام ؟
ألبرت : في هذه الغرفة يمكنك إعدام وقتل من تكرهين وهذا سيزيل همك وسيشرح صدرك ، فهذا العالم خصص لإسعادك أميرتي ، 
إذن هل تقبلين بهذا العالم وتسمحين لي بأن أقوم بخدمتك ؟
هانا : هاهاها ، عالم خصص لإسعادي وخادم وسيم مثلك سيعمل تحت إمرتي ...! ولم لا ؟ أنا أقبل بك وبعالمك .
ألبرت : شكرا لك أميرتي .

وهكذا استيقظت من النوم أضحك على ذلك الحلم الغريب ، ولكنه في الواقع لم يكن حلما قط !



نهاية الفصل



لاتحرموني من ردودكم ^^





قديممنذ /16/4/2016, 12:24#2

Alluka

فريق النيابة

* عدد المساهمات : 1680
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 226
* الكريستالات : 1
* التقييم : 470
* العمر : 16
* البلد : السعودية
* تاريخ التسجيل : 10/02/2016
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


واو لقد نزل الفصل بسرعة
ما هذه الاحداث المشوقة
البرت كاوايييييي
لقد بات الرواية تزداد تشويقا
في انتظار الفصل الثالث







شكراا لكم جمييعااا:
 

قديممنذ /16/4/2016, 12:35#3

AyMa Chan

فريق الدعم

* عدد المساهمات : 838
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 88
* الكريستالات : 0
* التقييم : 436
* العمر : 13
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 05/01/2016
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 15
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


كيف حالكِ ؟...إن شاء الله بخير 


لا أعرف ماذا أقول ؟


الأمر خيالي 


هانا : هاهاها ، عالم خصص لإسعادي وخادم وسيم مثلك سيعمل تحت إمرتي ...! ولم لا ؟ أنا أقبل بك وبعالمك .

ألبرت : شكرا لك أميرتي .




هذه أفضل جملة في الفصل كاملاً


أظن أنه ستكون هنالك بداية جديدة


لكن لماذا هانا وحيدة و عنصرية وغير إجتماعية ؟؟


على كل الفصل مميز وأرجو أن تفوزي بالمسابقة

تقبلي مروري وإلى اللقاء



قديممنذ /16/4/2016, 18:42#4

ومضة !

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 473
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 96
* الكريستالات : 0
* التقييم : 378
* العمر : 13
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 14/01/2016
* مَزاجيّ : يا رب توفيقك
* MMS : 19
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


الفصول تزداد جمال بعد مرور الاحداث
خيال جميل عالم لإسعاد نفسي xD
روعة ننتظر القادم =) 



قديممنذ /17/4/2016, 19:19#5

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


يوسا تشي كتب:
واو لقد نزل الفصل بسرعة
ما هذه الاحداث المشوقة
البرت كاوايييييي
لقد بات الرواية تزداد تشويقا
في انتظار الفصل الثالث


هههههههههههه
أحداث مشوقة ... 
شكرا لمديحك  Very Happy
وبالنسبة لشخصية ألبرت .... فهي نوعا ما .... 

ستفصح عن حالها في الفصول القادمة  Very Happy

شاكرة لك ردك 


البرنسيسة أيوشة كتب:
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته


كيف حالكِ ؟...إن شاء الله بخير 


لا أعرف ماذا أقول ؟


الأمر خيالي 


هانا : هاهاها ، عالم خصص لإسعادي وخادم وسيم مثلك سيعمل تحت إمرتي ...! ولم لا ؟ أنا أقبل بك وبعالمك .

ألبرت : شكرا لك أميرتي .




هذه أفضل جملة في الفصل كاملاً


أظن أنه ستكون هنالك بداية جديدة


لكن لماذا هانا وحيدة و عنصرية وغير إجتماعية ؟؟


على كل الفصل مميز وأرجو أن تفوزي بالمسابقة

تقبلي مروري وإلى اللقاء



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أنا بخير والحمد لله ... وأنت ؟

سعيدة لأن الفصل قد حاز على إعجابك

هانا وحيدة وغير اجتماعية لأن من وجهة نظرها ... أن هذا سبيل لتحقيق السلام لحياتها بعيدا عن الصخب والمشاكل

بالنسبة للمسابقة ... فإن المنافسة مشتعلة والجميع يبدع بتخيلاته وإضافة الكثير من الأحداث المثيرة

ولكنني أتمنى حقا أن تستمتعي بقراءتك للقصة

أنا حقا شاكرة لك ردك  


R I M A S S كتب:
الفصول تزداد جمال بعد مرور الاحداث
خيال جميل عالم لإسعاد نفسي xD
روعة ننتظر القادم =) 


شكرا لردك الجميل  وردة

نعم إضافة الخيال يضيف نكهة مميزة للأحداث  Very Happy

شكرا لك ولمتابعتك 



قديممنذ /18/4/2016, 20:02#6

Akatsuki

فريق الإدارة

* ●● قائدة فـريقَ The Hunters
* عدد المساهمات : 118738
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 484
* الكريستالات : 18
* التقييم : 12756
* العمر : 23
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 01/12/2008
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 19
*
الأوسمـة:
 


http://www.theb3st.com متصل

العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


بســـم الله الرحمـن الرحيــم

السـلام عليـكم و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا غآليتي كريـزي .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

أوه ما هذا الفصل الغريب العجيب !

أعجبني ذلك الألبرت الوسيم هههه

و يبدو أن كل ما رأته لن يكون مجرد حلم

القصة بدأت تأخذ منحى آخر .. الأمر ممتع

أعتذر على الرد البسيط لكني سأتوجه لقراءة الفصل الموالي

بما أنني محظوظة بما فيه الكفاية و قد تم طرحه مسبقا XD

آه و مجددا .. أبدعتِ في الكتابة !

~

شكــرآ على الفصل الرآئـع

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

بإنتظار الفصول القادمة بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 

قديممنذ /19/4/2016, 06:22#7

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


@Akatsuki كتب:
بســـم الله الرحمـن الرحيــم

السـلام عليـكم و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا غآليتي كريـزي .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

أوه ما هذا الفصل الغريب العجيب !

أعجبني ذلك الألبرت الوسيم هههه

و يبدو أن كل ما رأته لن يكون مجرد حلم

القصة بدأت تأخذ منحى آخر .. الأمر ممتع

أعتذر على الرد البسيط لكني سأتوجه لقراءة الفصل الموالي

بما أنني محظوظة بما فيه الكفاية و قد تم طرحه مسبقا XD

آه و مجددا .. أبدعتِ في الكتابة !

~

شكــرآ على الفصل الرآئـع

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

بإنتظار الفصول القادمة بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه



وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أهلا أكاتسوكي

أنا بخير والحمد لله ... كيف حالك أنت ؟

أوه ... أعجبك ألبرت 

رغم أنه مجرد شخصية .... 

ستفصح عن حالها في الفصول القادمة ...  Very Happy

وشكرا لردك حقا وتشجيعك لي وكلمات ثنائك  

شكرا لمرورك الكريم




قديممنذ /22/4/2016, 19:03#8

Noямαn

كبار الشخصيات

* عدد المساهمات : 5902
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 96
* الكريستالات : 5
* التقييم : 351
* العمر : 18
* البلد : مصر
* تاريخ التسجيل : 15/10/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 13
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


كونيتشيوا ^^

كيف حالك كريزي - تشان ؟ أتمنى أن تكوني بخير
يا لهذه البطلة الرائعة xD حتى الآن لا أشعر بأن القصة ستصبح حزينة بل على العكس أشعر بأنها كوميدية
وتلك الطريقة التي تخلصت بها من ايما Very Happy يا لها من فتاة مسكينة تلك الأيما
وما خطب ذلك الخادم هل سيلتهم روحها في نهاية القصة ؟ لأن الخدم الوسيمين يكونون أشرار لا محالة < من وجهة نظري Very Happy
فصل خفيف ومشوق ويبدو بأنه يمهد لشيء أعظم منه
متشوق لقراءة بقية الفصول
تقبلي مروري البسيط

سايونارا ~



قديممنذ /25/4/2016, 02:14#9

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !


@Noямαn كتب:
كونيتشيوا ^^

كيف حالك كريزي - تشان ؟ أتمنى أن تكوني بخير
يا لهذه البطلة الرائعة xD حتى الآن لا أشعر بأن القصة ستصبح حزينة بل على العكس أشعر بأنها كوميدية
وتلك الطريقة التي تخلصت بها من ايما Very Happy يا لها من فتاة مسكينة تلك الأيما
وما خطب ذلك الخادم هل سيلتهم روحها في نهاية القصة ؟ لأن الخدم الوسيمين يكونون أشرار لا محالة < من وجهة نظري Very Happy
فصل خفيف ومشوق ويبدو بأنه يمهد لشيء أعظم منه
متشوق لقراءة بقية الفصول
تقبلي مروري البسيط

سايونارا ~


الحمد لله ... ما حالك أنت ؟
أتمنى أن تكون بأفضل حال ...

كوميدية ...  Very Happy
لماذا أشعر بالفشل في إيصال مشاعر البؤس  ... فليس هذا ما خططت له Very Happy

خادم سيلتهم روحها ... 

هذا يذكرني بالخادم الأسود ... 

شاكرة لك قراءتك وإفصاحك عن توقعاتك  ^^



 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
العالم الرمادي || الفصل الثاني || عالم الذكريات ... !
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة