مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول



شاطر|
قديممنذ /19/4/2016, 07:59#1

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!



بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وها أنا أضع بين أياديكم الفصل الرابع من روايتي ... || العالم الرمادي ||
أتمنى حقا أن " تستمتعوا " بقراءة الفصل وإبداء آرائكم !


معلومات مبسطة عن الرواية

القصة : العالم الرمادي

النوع : حياة مدرسية - نفسي - خيال - مأساة - رومانسي



الفصل الرابع : بداية الهبوط ... !


وها قد جاء اليوم الموعود ، يوم امتحان الفيزياء ، بالطبع لقد خططت لما سأفعله ،
على كل لقد تمنيت بصدق أن يكون الامتحان سهلا يسيرا فلا تلجأ ايما إلى طلبها ذاك ، 
ولكن ... حدث ماكنت أخشاه !

الامتحان كان شديد الصعوبة ، بالطبع قامت بطلب مساعدتي أثناء لجنة الاختبار ، وبكل تأكيد وسعة صدر قمت بمساعدتها ،
 فأنا لن أتأخر عن مساعدة صديقة مثلها أبدا ، ومر اليوم بسلام !

واليوم هو يوم إعلان النتائج ، وحدث ما لم أكن أحسب له بالا !
لقد ظننت بأنني أفوقها دهاء ومكرا ولكن ... لقد وقعت في فخي ! 
لأجد أن جميع درجات الفصل متدنية في مادة الفيزياء ، بينما أنا حصلت على الدرجة النهائية !

بالطبع هذا يعد أمرا غريبا ! لماذا جميع من بالفصل درجاتهم متدنية لهذا الحد ؟
أكان الامتحان شديد الصعوبة لهذه الدرجة ؟

وفور دخولي للفصل أجد نظرات من الحقد والكراهية  ترمقني ،
وفجأة أجد ايما تبكي بحرقة والدموع تنهال من عينيها ، 
وحينما أدركت بوجودي قدمت نحوي وتشبثت بي قائلة لي : لماذا يا هانا ؟ لقد خنتِ العهد ! لقد خنتني ! لقد خنتني !
أنا : أنا لا أفهم شيئا ! ما الذي يحدث ؟ لماذا قمت بخيانتك ؟
ايما : ألم نتفق بأن تساعديني أثناء الاختبار ؟
أنا : ماذا ؟
ايما : لقد اتفقنا على ذلك ! لاتنكري ! ولقد قمت بإعطاء الأجوبة التي ساعدتني بها لجميع من بالفصل .
أنا : ماذا ؟ كيف لك أن تفعلي هذا ؟ 
ايما : لم أكن أعلم بأنك ستخدعينني وتخبريني بإجابات خاطئة ، لقد وثقت بك ولكنك خنتني ، 
لقد ساعدتك ولكنك خذلتني ! لم أكن أعلم بأنك هكذا ، لم أكن أعلم !

لقد وقعت في فخهم ، لم أظن قط بأنهم سيخاطرون بخسارة جولة في مقابل أن أخسر أنا كل شيء ، 
لقد قدموا أضحيتهم بينما أنا لم أقدم شيئا فخسرت كل ما أملك !

أيا كانت الإجابات التي سأقوم بإخبارها لايما أثناء الاختبار ، فلقد كانت تنوي مسبقا إخبار الجميع بها ،
فإن قمت بإخبارها بإجابات صحيحة فسأنجو ، وإن خنت العهد وحاولت مقاومة تلك السلاسل التي يقيدني بها هؤلاء الملوك ... فسأهلك !

وكانت هذه بداية الهبوط لقاع ليس له نهاية من الوحدة والظلمة ، لقد أصبح كل من بالفصل عدو لي ،
التنمر والتعرض للمضايقات أصبح أمرا يوميا بعد تلك الحادثة ، لم يسعني سوى عد الدقائق و الثواني حتى نهاية اليوم الدراسي ،
لم أعد أجيد التركيز في الدروس ، أصبحت حياتي في حالة من الفوضى ، 
حياتي الرتيبة المملة الهادئة ... ذلك الحلم البسيط لم يعد بإمكاني نيله !

ما الذي فعلته ؟ لقد حاولت المقاومة ، لا أريد أن أكون دمية ،
لا أريد أن أخضع لرغباتهم وأفكارهم ، لقد فعلت الصواب ، نعم لقد فعلت الصواب ، 
يجب أن أمشي رافعة رأسي فخورة بنفسي ! ولكن لماذا أسير كشخص منكسر الجناح ... !

وهكذا تمر الأيام وكأنها السنون ، وأعود لبيتي مسرعة لا أخاطب أحدا وألجأ إلى النوم ... إلى عالم الذكريات ،
حيث أمضي وقتي برفقة ألبرت في غرفة الإعدام ، أفرغ ما بداخلي من غضب وكراهية وأتلذذ بتعذيب أولئك المجرمون بحقي !

نسيت متعة الحديث مع أخوتي ووالداي ، نسيت فرحة مشاهدة ذكرياتي السعيدة مرارا وتكرارا ،
وكل ما يشغلني هو التعذيب والانتقام من أولئك الأشخاص ! فأنا لم أرتكب جرما ، أنا لم أفعل شيئا ، بل هم المجرمون ، 
سأنتقم منهم حتى وإن كان انتقاما وهميا في عالم آخر !

وهكذا أصبحت أمضي أيامي ... أطيل النوم و أهمل دراستي ، أتعرض للمضايقات مرارا وتكرارا ،
وفي هذه الأثناء جداري الذي بنيته حولي أصبح يزداد سماكة وغلظة ، حتى أنني أصبحت لا أجيد الحديث مع عائلتي ،
 لقد أصبحت وحيدة بالكامل ! لقد عزلت نفسي عن العالم وأسكنت نفسي عالما وهميا أتلذذ فيه بإشباع رغبتي في الإنتقام ،
ورغم أن عيني ماتزال ترى ألوان الزهور وزرقة السماء إلا أن نفسي لم ترَ أمامها سوى ظلمة أشد سوادا من ظلمة قيعان البحار الغوامق في ظلمات الليل !

وذات ليلة يخبرني ألبرت بفكرة لم تخطر على بالي قط ،
فكرة من شأنها إصلاح حالي وإراحة بالي وفي الوقت ذاته الشعور بالرضا وإشباع رغبتي بالانتقام منهم ،
لقد طلب مني أن أشاركه مفاتيح قلبي ، وبهذا سيستطيع القيام بتعذيب من أجرم بحقي حينما أكون مستيقظة وسأتولى أنا القيام بتعذيبهم حينما أخلد للنوم !

يا لها من فكرة عظيمة ! أنا أثق بألبرت ، 
هذا الأمر لن يؤذيني قط ... أليس كذلك ؟
نعم ، لن يؤذيني .... وحسب !
ومثلما يعمي الهوى صاحبه ، يعمي الغضب والرغبة بالانتقام صاحبه!
ومن يسعى للانتقام هلاكه مؤكد ... وهكذا أقررت بنفسي على هلاك ذاتي !



نهاية الفصل



لاتحرموني من ردودكم ^^



قديممنذ /19/4/2016, 11:23#2

ومضة !

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 473
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 96
* الكريستالات : 0
* التقييم : 378
* العمر : 13
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 14/01/2016
* مَزاجيّ : يا رب توفيقك
* MMS : 19
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!


بارت رائع *-* القصة تزداد جمالا
ننتظر القادم على اححّر من الجمر .. كاتبة مميزة
أدام الله لك الموهبة ^^



قديممنذ /19/4/2016, 13:07#3

Alluka

فريق النيابة

* عدد المساهمات : 1680
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 226
* الكريستالات : 1
* التقييم : 470
* العمر : 16
* البلد : السعودية
* تاريخ التسجيل : 10/02/2016
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!


كياااااااا القصة تزداد جمال و متعة
ايما الخانية بدات اكرهها حقا
اتمنى ان تظهري الملوك في الفصول القادمة لانني اعجبتني شخصياتهم-الا ايما-
اريد ان اعرف ماذا سيحدث بعد ان تعطي البرت المفاتيح و هل سيخونها ام لا
اتشوق لقرائة الفصل التالي
في امان الله







شكراا لكم جمييعااا:
 

قديممنذ /19/4/2016, 13:48#4

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!


R I M A S S كتب:
بارت رائع *-* القصة تزداد جمالا
ننتظر القادم على اححّر من الجمر .. كاتبة مميزة
أدام الله لك الموهبة ^^


سعيدة لأنه أعجبك
شكرا لمديحك وقراءتك ومبادرتك بالرد 
تسلمين ريماس 
شاكرة لك مرورك وردك 

يوسا تشي كتب:
كياااااااا القصة تزداد جمال و متعة
ايما الخانية بدات اكرهها حقا
اتمنى ان تظهري الملوك في الفصول القادمة لانني اعجبتني شخصياتهم-الا ايما-
اريد ان اعرف ماذا سيحدث بعد ان تعطي البرت المفاتيح و هل سيخونها ام لا
اتشوق لقرائة الفصل التالي
في امان الله


خخخخخخخ
ردك أهلكني من الضحك   

ههههه ... أنت معجبة بالملوك !  Very Happy

إنهم أشرار !!  Very Happy

أوه وهل تتوقعين أن ألبرت سيخونها ؟ 

الجميع يخون الآخر في هذه القصة 

الأشرار كثر 

خخخخخخخ

شكرا حقا لمرورك وردك ^^

أسعدتني إطلالتك يوسا تشي 

ولن أتأخر بطرح الفصل القادم  Very Happy



قديممنذ /21/4/2016, 21:08#5

Akatsuki

فريق الإدارة

* ●● قائدة فـريقَ The Hunters
* عدد المساهمات : 118818
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 484
* الكريستالات : 18
* التقييم : 12762
* العمر : 23
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 01/12/2008
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 19
*
الأوسمـة:
 


http://www.theb3st.com

العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!


بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا بالمبـدعة كريزي .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

أووه الفصل الموعود ! أعتذر على التأخر في الرد

إيما فتاة حقيييرة كما توقعت هههه

هانا المسكينـة وقعت في فخها تماما ~

" لا أريد أن أخضع لرغباتهم وأفكارهم ، لقد فعلت الصواب ، نعم لقد فعلت الصواب ،
يجب أن أمشي رافعة رأسي فخورة بنفسي ! ولكن لماذا أسير كشخص منكسر الجناح ... !
"

تعبير مذهـل يا كريزي أبدعتِ ~

و هناك غيرها الكثير من الجمل المذهلـة

طريقتك رائعـة حقآآ في سرد الأحداث و حوار الشخصيات

+ أوي أوي أوووي .. يبدو أن آلبرت خطيـر عكس ما توقعته !

ما الذي سيفعله عندما يحصل على مفاتيح قلبها ؟

الفتى أصبح حقا حقا خطيرا و مثيرا للريبة

الأحداث اشتعلـت فجأة في هذا الفصل !

متشوقة بشـدة للتكملـة ~

أحسنتِ عملا في كتابة هذه التحفـة ~

~

شكــرآ على الفصـل الرآئـع

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

بإنتظار الفصول القادمة بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 

قديممنذ /24/4/2016, 23:48#6

Noямαn

كبار الشخصيات

* عدد المساهمات : 5902
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 96
* الكريستالات : 5
* التقييم : 351
* العمر : 18
* البلد : مصر
* تاريخ التسجيل : 15/10/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 13
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!


كونيتشيوا ~
كيف حالك كريزي - تشان ؟ أتمنى بأن تكوني بأتم الصحة والعافية
- ☆ -

تلك الداهية إيما يا لهذا العقل كيف أمكنها توقع كل هذا وإعداد خطة لردعه أيضا
لقد بدأت أحبها من أعماق قلبي تلك الماكرة
كما توقعت فقدت هانا راحتها السرمدية بسبب أولئك الملوك القذرون أتمنى لو أقتلهم فحسب
وألبرت سيلتهم روحها أيضا كما توقعت Very Happy وهذا يعظنا بأن الرجال الوسيمين دائما أشرار
ستصبح بلا وعي وألبرت سيقتلهم الواحد تلو الآخر أتساءل كيف ستشعر في النهاية هل سيكون الرضا ؟
فصل رائع وأستخدامك للكلمات فيه أسر قلبي فقد أستخدمتي ألفاظ جيدة بحق في السرد
سلمت يداك على الفصل الرائع
تقبلي مروري البسيط

- ☆ -
سارامادا ~



قديممنذ /25/4/2016, 02:38#7

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!


@Akatsuki كتب:
بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا بالمبـدعة كريزي .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

أووه الفصل الموعود ! أعتذر على التأخر في الرد

إيما فتاة حقيييرة كما توقعت هههه

هانا المسكينـة وقعت في فخها تماما ~

" لا أريد أن أخضع لرغباتهم وأفكارهم ، لقد فعلت الصواب ، نعم لقد فعلت الصواب ،
يجب أن أمشي رافعة رأسي فخورة بنفسي ! ولكن لماذا أسير كشخص منكسر الجناح ... !
"

تعبير مذهـل يا كريزي أبدعتِ ~

و هناك غيرها الكثير من الجمل المذهلـة

طريقتك رائعـة حقآآ في سرد الأحداث و حوار الشخصيات

+ أوي أوي أوووي .. يبدو أن آلبرت خطيـر عكس ما توقعته !

ما الذي سيفعله عندما يحصل على مفاتيح قلبها ؟

الفتى أصبح حقا حقا خطيرا و مثيرا للريبة

الأحداث اشتعلـت فجأة في هذا الفصل !

متشوقة بشـدة للتكملـة ~

أحسنتِ عملا في كتابة هذه التحفـة ~

~

شكــرآ على الفصـل الرآئـع

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

بإنتظار الفصول القادمة بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه



أهلا أكاتسوكي ^^
أنا بخير والحمد لله ... كيف أنت ؟
أتمنى أن تكوني بأفضل حال ^^

ههههههههه
نعم لقد أخبرتك ... ألبرت شخصية لايستهان بها 

شاكرة لك ردك وتشجيعك وثناءك

أسعدتني إطلالتك 



@Noямαn كتب:
كونيتشيوا ~
كيف حالك كريزي - تشان ؟ أتمنى بأن تكوني بأتم الصحة والعافية
- ☆ -

تلك الداهية إيما يا لهذا العقل كيف أمكنها توقع كل هذا وإعداد خطة لردعه أيضا
لقد بدأت أحبها من أعماق قلبي تلك الماكرة
كما توقعت فقدت هانا راحتها السرمدية بسبب أولئك الملوك القذرون أتمنى لو أقتلهم فحسب
وألبرت سيلتهم روحها أيضا كما توقعت Very Happy وهذا يعظنا بأن الرجال الوسيمين دائما أشرار
ستصبح بلا وعي وألبرت سيقتلهم الواحد تلو الآخر أتساءل كيف ستشعر في النهاية هل سيكون الرضا ؟
فصل رائع وأستخدامك للكلمات فيه أسر قلبي فقد أستخدمتي ألفاظ جيدة بحق في السرد
سلمت يداك على الفصل الرائع
تقبلي مروري البسيط

- ☆ -
سارامادا ~


أهلا نورمان
أنا بخير والحمد لله ... كيف حالك ؟

هههههه ... أنت ماتزال مصرا بأن ألبرت سيلتهم روحها 

ههههه ... توقعاتك حقا رائعة ... ولكن ألبرت ليس بذلك النبل لينتقم لها  Very Happy

من الرائع حقا بأنك تفاعلت مع القصة لدرجة إعمال عقلك في توقع ما هو آت 

شكرا جزيلا لمديحك

شاكرة لك حقا ردك ومرورك ^^



 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
العالم الرمادي || الفصل الرابع || بداية الهبوط ...!
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة