مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول



شاطر|
قديممنذ /25/4/2016, 20:30#1

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!




بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وها أنا أضع بين أياديكم الفصل السادس من روايتي ... || العالم الرمادي ||
أتمنى حقا أن " تستمتعوا " بقراءة الفصل وإبداء آرائكم !


معلومات مبسطة عن الرواية

القصة : العالم الرمادي

النوع : حياة مدرسية - نفسي - خيال - مأساة - رومانسي


شخصية جديدة ستظهر في هذا الفصل :




الفصل السادس : هل للأمل وجود ... !

يومي أصبح طويلا ومرهقا ، أمضي صباحي في التعرض للمضايقات والمعاناة من طعنات تشق صدري بسبب أفعال ألبرت في عالم الذكريات ، 
وأمضي ليلي محاولة استعادة ذكرياتي وإحياء أحبتي .... !

تلك المعاناة اليومية ... هل ستكون أبدية ؟
ذلك العالم الرمادي ... ألن تكسوه الألوان مجددا ؟
وهنا بدأت أتساءل ... هل للأمل وجود ؟
هل إن حاولت إرشاد هؤلاء الملوك إلى طريق الصواب فسأتخلص مما أنا فيه ؟ 
لا ، هذا لن يحدث قط !
فبساطة ... الأشرار حقا موجودون ، 
نعم الأشرار موجودون ... 
إنهم أشخاص اتخذوا من دركات الغي سكنا ، فكيف لي أن أحررهم مما أقروه على أنفسهم !

وهنا تذكرت بأنني أقررت على نفسي الهلاك حينما سلكت سبيل الانتقام ، 
إذن ... ألا يوجد أمل ؟ ، ألا يوجد سبيل لخلاصي من هذه الدوامة المغلقة من التساؤلات المبهمة ... ؟ 
هلا أنقذني أحد ... !

وهكذا مثل أي يوم آخر ، ذهبت إلى المدرسة لألقى حتفي ... أعني لألقى مصيري المحتوم و لأنال نصيبي الوافر من التعرض للمضايقات ،
 وقبل بداية الحصة الأولى قدم لنا الأستاذ طالبا منتقلا حديثا ... يدعى روبرت .
إنه فتى وسيم ، تبا للفتيان الوسيمون ، تبا لهم ، فليحترقوا في الجحيم ، كم أكرههم ... !
جون وألبرت والآن ... روبرت ، 
وبعد حادثة الفيزياء غيرت إيما مقعدها لتجلس بجانب شخص آخر ، ولهذا أتمنى فقط أن يبقى هذا المكان خاويا ، 
أتمنى حقا بألا يجلس بجانبي ، لا أريد المزيد من المتاعب !

ولكن ذلك الفتى الوسيم سار ببرود ليتفحص الأماكن الشاغرة وليختار خصيصا الجلوس بجانبي ، 
آه لقد مللت من التورط مع الأناس الوسيمين .

روبرت : أدعى روبرت ، سررت بمقابلتك .
هانا : نعم ، وأنا هانا .

وبدأ المعلم بالشرح ومن ثم أتت إستراحة الإفطار ، على كلٍ فتى وسيم مثله لن يتركه الفتيات وشأنه ، 
بالطبع سيتجمعن حوله فور رنين جرس انتهاء الحصة ، أيا يكن هذا جيد ، فلا أريد التعرف عليه أو الحديث معه ، 
لا أريد أن أعرف ما يخبئه في جعبته ، سأتخيل وحسب أن الكرسي الذي بجانبي مازال خاويا مثل ما كان ، نعم هذا أفضل ...

فتاة ما : إذن اسمك روبرت ، يا له من إسم جميل ، مثل مظهرك تماما !
روبرت : هاهاها ، شكرا لمديحك آنستي !
فتاة أخرى : ولكن لماذا فضلت الجلوس بجانب هانا ، هناك الكثير من المقاعد الشاغرة ، فلتأتي ولتجلس بجانبنا .
روبرت : هاهاها ، شكرا لعرضك ، ولكن هانا فتاة هادئة للغاية لذا سأتمكن من الاستماع إلى الشرح بتركيز .
وحينها شعرت تلك الفتاة بالغيرة أو ربما بالخجل لأنه عنى بذلك أنهن مزعجات ، حسنا أنا لا أعلم 
ولكنها بكل غضب ردت عليه قائلة له : نعم إنها هادئة مثل الأفعى لتنقض على فريستها وتقوم بالتهامها.
روبرت : ماذا ؟ إنها تسمعك ، ألا تدركين هذا ؟
الفتاة : لا تهتم بشأنها ، لقد قامت بخداعنا جميعا ، لقد خدعت صديقتها الوفية وخانت العهد .
وحينها التفت روبرت إلي وبابتسامة ساخرة قال لي : أوه أوه ، هانا أنت تبدين شريرة حقا !
الفتاة : نعم هي شريرة ، لقد وافقت على مساعدة ايما صديقتها الوفية أثناء الاختبار ومن ثم طعنتها في ظهرها وأخبرتها بإجابات خاطئة .

ظهرت على روبرت علامات الدهشة ، 
ربما شخص مثله محاط دوما بالفتيات ظن أن كلامها كان مجرد مزحة أو بسبب الغيرة أو أيا يكن ، 
ولهذا كان يبتسم ساخرا ، ولكن ما فَعلتُه يعد أمرا مشينا لكل مستمع ، ولن أستطيع قط أن أبرر أسبابي ...

ومن ثم أتى الملوك الأربعة ، ظلت ايما تحدق بي وكأنها تريد مني الذهاب ، 
أوه يبدو بأنهم يريدون وضع مخططات جديدة أو ربما يريدون إيقاع ذلك الفتى في شباكهم ليصبح دميتهم الجديدة ... 
أنا لا أعلم ولا أريد أن أعلم !

ولكن غالبا ما سيصبح دميتهم الجديدة التي ستسعى لإنهاء حياتي .... فلأتحرك من مكاني هذا ، 
فلم أعد قادرة على التفكير فيما يريدون فعله بي ، يكفيني شعوري بالألم جراء تصرفات ألبرت في عالم الذكريات ، 
وهكذا تركت الفصل وغادرت بصمت .

روبرت : هانا ، هل أنت ذاهبة لمكان ما ؟ انتظري ، هي لم تكن تقصد ...

وهكذا تجاهلت نداءه وخرجت بكل برود من الفصل ، هي لم تكن تقصد ! ... نعم هم لم يقصدوا شيئا ، 
أنا الشريرة هنا لذا هلا تركتموني وشأني ... أم تريدون موتي ؟


وفور رنين جرس بداية الحصة التالية ، عدت مجددا للفصل ، وحدث ما كنت أتوقعه ، 
التجاهل التام من قبل روبرت وكأنه لا يراني ، لم يكمل حديثه ولم ينظر إلي قط ، 
حسنا يبدو بأنه سيكون دمية مطيعة جدا لهم .

وأخيرا انتهى يوم آخر ، أريد العودة لمنزلي حتى أتمكن من الولوج إلى عالم الذكريات وإيقاف ألبرت عما يفعله ، 
وحينما هممت بالنهوض من مقعدي أجد روبرت يهمس لي قائلا : انتظري ، أريد أن أحدثك عن أمر ما ، إن غادرت فسأجعل حياتك جحيما .

آه... مجددا ، يا له من أسلوب مهذب من شخص وسيم مثله ، حسنا وماذا كنت أتوقع ! 
ورغم أن حياتي هي مجرد جحيم إلا أنني سأنتظر وسأستمع إلى ما سيقوله ...
 فلن أخسر شيئا فلقد خسرت كل شيء بالفعل ! يا ترى هل ما سيقوله لي أمر من تدبير الملوك أم ماذا ؟

وهكذا وبعد خروج الجميع ، وحينما عم الصمت أجواء المكان ، خرج وتأكد من عدم وجود متصنتين في الجوار .

هانا : ما الذي ستفعله ؟ هل ستقول أخبارا عسكرية أم ماذا ؟
روبرت : أعتذر عما قلته منذ قليل ولكنها كانت الطريقة الوحيدة لجعلك تبقين ، اسمعي ، أنا أعلم بأن هؤلاء الأربعة خطرين للغاية .
هانا : هاه ؟ أنا لا أفهم ، هم خطرون ؟ لماذا ؟ إنهم يساعدون الجميع ، ويحظون على إهتمام كبير من قبل جميع الطلاب ؟
روبرت : أوه ، حسنا هانا ، يبدو أنك تفضلين إدعاء الغباء ، لقد أخبرني بعض الطلاب بأنهم حقا يؤيدون تصرفك في حادثة اختبار الفيزياء ،
كما أنهم أبدو إعجابا بك لمقاومتك لهؤلاء الأربعة ، إنهم يخشون بطشهم ولهذا هم يطيعونهم خوفا ورهبة .

وحينها فكرت ، ما الذي يحاول استدراجي إليه ؟ إنه يخدعني بالتأكيد ، فلأتصرف بذكاء وحكمة .

هانا : أنا حقا نادمة على فعلتي تلك ، لا أعلم عمن تتحدث بالضبط ، ولكن الجميع يرى بأنني مخطئة وأنا أيضا أوافقهم الرأي .
روبرت : أنت تكذبين ...
وحينها لم أستطع إخفاء مشاعري بالغضب وعلت وجهي نظرة حادة وتنهدت وقلت له : ما الذي تريده ؟
روبرت : هناك أمر ما يحيرني ...
هانا : وما هو ؟
روبرت : أنت لم تفتني بي ...!
هانا في دهشة : مــاااذااا ؟؟ ، ولماذا يتوجب علي الإفتنان بك ؟
روبرت : غالبا ما تفتن الفتيات بي لإمتلاكي أعين رمادية
هانا : هاهاها ، رمادية ... !! العالم كله أصبح رماديا في نظري ... لم أعد أبصر الألوان ...
وهنا ابتسم روبرت وضحك ضحكة هادئة : هاهاها ، إذن أنت ضحية لعالم الذكريات ...
هانا : ماذا ؟ كيف تعلم بأمر ذلك العالم ؟ هل الملوك على إطلاع بذلك العالم أيضا ؟ 
أوه ... تبا ، لقد زل لساني .
وهنا انفجر روبرت من الضحك : هاهاها ، الملوك ... لا لا ، وهل ظننت بأنني مُرسل إليك بأمر من هؤلاء الملوك ؟ 
إذن أنت تلقبينهم بالملوك ، هاهاها ، أنت فتاة مثيرة للغاية ... ها ها ها

وظل يضحك وأنا لم أعد أعلم بما يتوجب علي فعله ، لقد تمكن من إسقاط قناعي بمهارة ، ما الذي يخطط له يا ترى ؟

وحينما هدأ قال لي : لا تقلقي ، ثقي بي ، أنا حليف لك ، فأنا أيضا إحدى ضحايا عالم الذكريات ..
هانا : أنت ضحية لعالم الذكريات ... أليس كذلك ؟ وفي الوقت ذاته تطلب مني أن أثق بك ؟ 
هذا مستحيل ، لقد وثقت بألبرت وقام بخيانتي ، كيف لك أن تطلب مني أن أثق بشخص قد التقيته اليوم ؟ 
وما أدراني بأنك لن تخونني مثل ألبرت أو أنك شخص يستحق ثقتي ؟
روبرت : يبدو أنك أحببت ألبرت ووثقت به ! ألبرت هو حارس عالم الذكريات الخاص بك أليس كذلك ؟ 
بالنسبة لي كانت فتاة تدعى إيميلي .
هانا : ماذا ؟ أهو كيان متغير ؟
روبرت : بالطبع ، حتى يتمكن من إغواء فريسته بشكل محكم ، على كلٍ سواء أوثقت بي أم لم تثقي ، فإنني أثق بك ، 
آه ... وأيضا ... أعيني ليست رمادية ، إذن أراك غدا .

مااااذاااا ؟؟ 
لقد خُدعت بالكامل ، تبا لذلك الـ روبرت !
وهكذا تركني في حالة من الصدمة والإندهاش !
 هل أصدق كلماته ؟ 
لا ، لاأريد أن أفعل ذلك ، لا أريد أن أكرر الخطأ ذاته مرتين ،
لا أريد الوثوق مجددا في أي شخص ، 
أريد فقط مداواة جروحي في صمت ...
أهذا أيضا ... يعد طلبا صعب المنال ؟

الفتيان الوسيمون مثيرون للمشاكل حقا .... !!!

نهاية الفصل


لاتحرموني من ردودكم ^^


نهاية الفصل ليست كئيبة مثلما في العادة  Very Happy
واعذروني على التأخير في طرح الفصول 



قديممنذ /25/4/2016, 21:14#2

Akatsuki

فريق الإدارة

* ●● قائدة فـريقَ The Hunters
* عدد المساهمات : 118897
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 479
* الكريستالات : 18
* التقييم : 12777
* العمر : 23
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 01/12/2008
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 19
*
الأوسمـة:
 


http://www.theb3st.com

العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا غآليتي كريزي .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

[ فبساطة ... الأشرار حقا موجودون ،
نعم الأشرار موجودون ...
إنهم أشخاص اتخذوا من دركات الغي سكنا ، فكيف لي أن أحررهم مما أقروه على أنفسهم ! ]


آه بالفعـل !

[ إنه فتى وسيم ، تبا للفتيان الوسيمون ، تبا لهم ، فليحترقوا في الجحيم ، كم أكرههم ... ! ]


أوي !! XDDD

هانا المسكينـة بجد أشفق عليها ><

عذبوها نفسيا حتى أصبحت مقتنعة بأنهم على حق

روبرت .. و أخيرآآ شخص لم يقع في فخ الملوك !

رغم أنه مغرور و قال بوقاحة أن الفتيات يفتن به عادة ههههه

أخيرا شخص يمكنه مسآعدة هانا .. أخيرا .. بعد 5 فصول من التعذب وحيدة XD

+ جيد أن روبرت ذكر ان عيونه ليست رمادية

كنت على وشك قول ذلك Very Happy >> من الصورة فوق XD

نهاية الفصل جيدة عكس الفصول السابقة

و روبرت كاكوي .. لغآية الآن >> لا أريد أن أخدع مجددا

متشووقة للفصل الموالي ~

و كالعادة أبدعتِ في سرد الاحداث غآليتي

~

شكــرآ على الفصل الجميـل

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

بإنتظار الفصول القادمـة بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 

قديممنذ /25/4/2016, 22:18#3

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


@Akatsuki كتب:
بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا غآليتي كريزي .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

أهلا أكاتسوكي ^^
أنا الحمد لله بخير ... كيف حالك أنت ؟
أتمنى أن تكوني بأفضل حال ... 


~


[ فبساطة ... الأشرار حقا موجودون ،
نعم الأشرار موجودون ...
إنهم أشخاص اتخذوا من دركات الغي سكنا ، فكيف لي أن أحررهم مما أقروه على أنفسهم ! ]


آه بالفعـل !

>>> 

[ إنه فتى وسيم ، تبا للفتيان الوسيمون ، تبا لهم ، فليحترقوا في الجحيم ، كم أكرههم ... ! ]


أوي !! XDDD

هانا المسكينـة بجد أشفق عليها ><

عذبوها نفسيا حتى أصبحت مقتنعة بأنهم على حق

روبرت .. و أخيرآآ شخص لم يقع في فخ الملوك !

رغم أنه مغرور و قال بوقاحة أن الفتيات يفتن به عادة ههههه

خخخخ ... كان يحاول استدراج هانا في الحديث  Very Happy

أخيرا شخص يمكنه مسآعدة هانا .. أخيرا .. بعد 5 فصول من التعذب وحيدة XD

هههههه ...  Very Happy Very Happy

+ جيد أن روبرت ذكر ان عيونه ليست رمادية

كنت على وشك قول ذلك Very Happy >> من الصورة فوق XD

نهاية الفصل جيدة عكس الفصول السابقة

و روبرت كاكوي   .. لغآية الآن >> لا أريد أن أخدع مجددا

ههههههه ، نعم نعم ... أؤكد لك بأنك لن تخدعي هذه المرة  Very Happy

متشووقة للفصل الموالي ~

الفصل التالي هو الفصل الأخير ... سأنتظر ردك  Very Happy

و كالعادة أبدعتِ في سرد الاحداث غآليتي

شكرا لثنائك أكاتسوكي 
~

شكــرآ على الفصل الجميـل

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر

بإنتظار الفصول القادمـة بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه



العفو ^^
أنا شاكرة حقا لك قراءتك وردك الثمين 
أسعدتني إطلالتك 



قديممنذ /25/4/2016, 23:42#4

Noямαn

كبار الشخصيات

* عدد المساهمات : 5902
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 96
* الكريستالات : 5
* التقييم : 351
* العمر : 18
* البلد : مصر
* تاريخ التسجيل : 15/10/2013
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 13
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


كونيتشيوا ~
كريزي - تشان كيف حالك ؟ أتمنى بأن تكوني بأتم الصحة والعافية
- ☆ -

الرد الثاني
المزيد والمزيد من الفتيان الوسيمين هذه مشكلة نوعا ما Very Happy أتمنى لو كنت بداخل هذه القصة كنت سأقتلهم الواحد تلو الآخر
المهم روبرت ذاك يبدو بأنه من سيقضي على الملوك بالرغم من أنه يبدو مثلهم لكنه البطل الموعود الذي كنا نتنظره وهذا شيء جيد
هانا محقة في قراراها بعدم الثقة بأحد بل لو كنت مكانها لبدأت في التحكم في روبرت للقضاء على الملوك Very Happy >> أنا شرير أعلم هذا
أفتقد ألبرت بشدة Very Happy وايلين عزيزتي يبدو بأنها ستنتهي في الفصل القادم
ستتسارع الأحداث للغاية في الفصل القادم بما أنه سيكون الأخير أتطلع لقراءته وأرجو بأن تكون النهاية غير متوقعة
أتمنى من كل قلبي أن يكون روبرت شرير Very Happy فهذا سيعظنا بحق وسيدفعنا للأبتعاد عن الوسيمين مرة وللأبد << أمزح أمزح
فصل خفيف ورائع سلمت أناملك الألماسية
أتطلع لقراءة آخر فصل والذي سيكون الأروع بينهم > حسب رأيي
تقبلي مروري البسيط

- ☆ -
سارامادا ~



قديممنذ /26/4/2016, 11:25#5

AyMa Chan

فريق الدعم

* عدد المساهمات : 845
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 88
* الكريستالات : 0
* التقييم : 437
* العمر : 13
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 05/01/2016
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 15
*
الأوسمة:
 


متصل

العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
كيف حالك كريزي ..؟
وأخيرا 
شخص أتى لمساعدة
هانا المسكينة
بل يعرف عالم الذكريات أيضا
أظن أن الفصل القادم سيكون أفضل
فصل
أرجو أن تكون النهاية سعيدة
فالرواية بأكملها 
تتحدث عن معاناة هانا
لماذا لا تنعم المسكينة ببعض 
الراحة والهدوء
على كل شكرا لطرحك
الرائع .. في إنتظار آخر فصل
سلام~



قديممنذ /26/4/2016, 12:15#6

ومضة !

إشراف دردشة

* عدد المساهمات : 482
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 96
* الكريستالات : 0
* التقييم : 398
* العمر : 13
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 14/01/2016
* مَزاجيّ : قهوتي
* MMS : 05
*
الأوسمة:
 


متصل

العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


مممممممممممااااااا هذذا بحقق الجحيييممم ! 
أرووع بارت من بداية الرواية *^* .. أحببت المدعو ألبرت هذا 
وهل تعلمين ما وقع في خيالي ! يبدو ان هناك أحداثا ستتطور
بينه وبين هانا ب-ب .. يلا ماتطولي جد ما احتتمل أنتظر البارت بحرقه 



قديممنذ /26/4/2016, 12:39#7

Alluka

فريق النيابة

* عدد المساهمات : 1684
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 226
* الكريستالات : 1
* التقييم : 476
* العمر : 16
* البلد : السعودية
* تاريخ التسجيل : 10/02/2016
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


متصل

العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


اولا اسفة جدا جدا جدا على الرد المتاخر
ثانيا سقوووووووووي ان روبرت رااااائع انتي تعرفينني حقا -عندما قلتي ان هناك شخصية ستعجبني في الفصل السابق-
بما انك اظهرت هذه الشخصية الرائعة ساكمل الرواية بكل حماس
انه ذكي حقا اهم شي -ان اعيني ليست رمادية- ههههههه
و ايضا هو ضحية لعالم الذكريات!!!
ما هذا انكي تجعلينني اموت شوقا للفصل القادم و اتمنى ان تثق به
فهو حقا رائع في امان الله
اريد الفصل التالي حقااااااااااا







شكراا لكم جمييعااا:
 

قديممنذ /26/4/2016, 13:55#8

the crazy

* عدد المساهمات : 36
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 15
* الكريستالات : 1
* التقييم : 29
* البلد : اليابان
* تاريخ التسجيل : 23/01/2016
*
الأوسمة:
 


العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!


@Noямαn كتب:
كونيتشيوا ~
كريزي - تشان كيف حالك ؟ أتمنى بأن تكوني بأتم الصحة والعافية

أهلا نورمان
أنا الحمد لله بخير ...
ما حالك أنت ؟ أتمنى أن تكون بأفضل حال ...


- ☆ -

الرد الثاني

هههههه ... ويشرفني هذا أيضا ...  Very Happy

المزيد والمزيد من الفتيان الوسيمين هذه مشكلة نوعا ما Very Happy أتمنى لو كنت بداخل هذه القصة كنت سأقتلهم الواحد تلو الآخر

ههههه .... يبدو أنك لا تحب الفتيان الوسيمين ... ولكنه بطل القصة ... كيف لا يكون وسيما !  Very Happy

المهم روبرت ذاك يبدو بأنه من سيقضي على الملوك بالرغم من أنه يبدو مثلهم لكنه البطل الموعود الذي كنا نتنظره وهذا شيء جيد
هانا محقة في قراراها بعدم الثقة بأحد بل لو كنت مكانها لبدأت في التحكم في روبرت للقضاء على الملوك Very Happy >> أنا شرير أعلم هذا

أنت أيضا تعترف بهذا !! ... هانا ليست بهذا الشر !!  Very Happy Very Happy

أفتقد ألبرت بشدة Very Happy وايلين عزيزتي يبدو بأنها ستنتهي في الفصل القادم

نعم نعم ، ألبرت وايلين ... 

ستتسارع الأحداث للغاية في الفصل القادم بما أنه سيكون الأخير أتطلع لقراءته وأرجو بأن تكون النهاية غير متوقعة

هههههه ... أتمنى فقط بألا تقوموا بإلقاء الطماطم حينما تقرأون النهاية ....  Very Happy

أتمنى من كل قلبي أن يكون روبرت شرير Very Happy فهذا سيعظنا بحق وسيدفعنا للأبتعاد عن الوسيمين مرة وللأبد << أمزح أمزح

خخخخخ ... وأنا أيضا تمنيت ذلك ولكن القصة ستصبح سوداوية للغاية 

فصل خفيف ورائع سلمت أناملك الألماسية
أتطلع لقراءة آخر فصل والذي سيكون الأروع بينهم > حسب رأيي
تقبلي مروري البسيط

شكرا على ثنائك
شاكرة لك ردك وتشجيعك ^^

- ☆ -
سارامادا ~





Mimi Yayo كتب:
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
كيف حالك كريزي ..؟
وأخيرا 
شخص أتى لمساعدة
هانا المسكينة
بل يعرف عالم الذكريات أيضا
أظن أن الفصل القادم سيكون أفضل
فصل
أرجو أن تكون النهاية سعيدة
فالرواية بأكملها 
تتحدث عن معاناة هانا
لماذا لا تنعم المسكينة ببعض 
الراحة والهدوء
على كل شكرا لطرحك
الرائع .. في إنتظار آخر فصل
سلام~



أهلا يايو ...
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أنا بخير والحمد لله ... ما حالك أنت ؟
أتمنى أن تكوني بأفضل حال ...

نعم ، نعم ... أتمنى أيضا أن الفصل القادم يحظى على استحسانك ^^
بل أنا شاكرة لك قراءتك وردك
شكرا لك 

R I M A S S كتب:
مممممممممممااااااا هذذا بحقق الجحيييممم ! 
أرووع بارت من بداية الرواية *^* .. أحببت المدعو ألبرت هذا 
وهل تعلمين ما وقع في خيالي ! يبدو ان هناك أحداثا ستتطور
بينه وبين هانا ب-ب .. يلا ماتطولي جد ما احتتمل أنتظر البارت بحرقه 



ههههههه
سعيدة أن هذا الجزء قد أعجبك  Very Happy
ربما لأنه ليس بائسا مثل الأجزاء السابقة  Very Happy
خخخخ .... الفصل القادم سيطرح قريبا
سأنتظر ردك ورأيك  Very Happy
شاكرة لك ردك ومتابعتك لي ريماس 

يوسا تشي كتب:
اولا اسفة جدا جدا جدا على الرد المتاخر

لا لا ... بل أنا آسفة على الطرح المتأخر
تشرفني ردودك دوما ... 
Very Happy

ثانيا سقوووووووووي ان روبرت رااااائع انتي تعرفينني حقا -عندما قلتي ان هناك شخصية ستعجبني في الفصل السابق-

فيو ... من الجيد أنها أعجبتك 
بما انك اظهرت هذه الشخصية الرائعة ساكمل الرواية بكل حماس

يس ... 
انه ذكي حقا اهم شي -ان اعيني ليست رمادية- ههههههه

<<  Very Happy Very Happy  >>

و ايضا هو ضحية لعالم الذكريات!!!
ما هذا انكي تجعلينني اموت شوقا للفصل القادم و اتمنى ان تثق به
فهو حقا رائع في امان الله
اريد الفصل التالي حقااااااااااا
ههههههه
عليك الانتظار قليلا .... خخخخ
لالا ... لن أتأخر في إنزاله  Very Happy
ولكنني لا أضمن لك إن كان سيعجبك أم لا .... خخخخ  Very Happy
شاكرة لك ردك يوسا تشي
أسعدتني إطلالتك 



 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
العالم الرمادي || الفصل السادس || هل للأمل وجود ...!
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة