مجتمع فلسفة مزاج - تويكس®
اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جقائمة الاعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول



شاطر|
قديممنذ /9/7/2016, 16:13#1

السفاحة

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 11938
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 311
* الكريستالات : 0
* التقييم : 2228
* العمر : 15
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 16/10/2014
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 02
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث




~
الأرك الأول : لعنة القط
الفصل الثالث: فارس الرومانسية & الثلاثي الغريب
~
لماذا أصبحتُ صائدة جوائز؟ تكرر هذا السؤال على مسامعي دائما، لدرجة الإزعاج، و مع ذلك أحب أن أجيب عنه...هذا تناقض، أجل، لكن هكذا أنا، متناقضة على الدوام، صرت  صائدة جوائز لأن حياتي كانت تفتقر إلى عنصر التشويق، بكل بساطة، التجوال حول العالم و مطاردة المجرمين أفضل من بيع التفاح طوال النهار، رغم ذلك ما زلت أشعر بالملل، و لا أعرف كيف أتخلص من هذا الشعور الكئيب...
-رين

________________________________________________________________
في منطقة خالية من الأشجار وسط إحدى الغابات، تستلقي رين خارج الخيمة التي نصبتها قرب النار التي خمدت حديثا، تراقب النجوم ، القط و الطائر بجانبها.
ليو : التحديق في النجوم تقليدي جدا.
رين : أحب الأمور التقليدية...
ليو : ألم تقولي أنكِ شخص غير تقليدي؟
رين : هكذا أنا، متناقضة على الدوام، اعتد على الأمر.
ليو –يتثاءب- : تصبحين على خير.
رين : يا لظرافة القطط عندما تتثاءب، و أنت بخير –تلتفت إلى الطائر- عمت مساءً.
بينما نام ليو و كورو، أخذتهما رين إلى داخل الخيمة و أغلقتها ليكمل الثلاثة نومهم هناك بهناء.
________________________________________________________________
-لقطات أحلام : البداية -
تمشي الفتاة الشقراء وحيدة في ظلمة شارع إحدى القرى بينما تمضغ العلكة، بلا وجهة محددة،  يستقر طائر أسود على أحد أكتافها، الليل هو الوقت الذي تشعر فيه بالراحة التامة، لا أحد يحدق في عينيها و يزرع في نفسها الشعور بالغرابة و الانزعاج، لقد حزرتم، إنها رين، عندما ظنت بأن الإزعاج سيفارقها و لو قليلا، أدركت بأن اللحظات الجميلة لا تدوم طويلا...
-تسمع الفتاة صوت خطوات بينما تتمشى- -تتوقف عن السير- -تفرقع العلكة-
رين : من هناك؟ أظهر نفسك !
-يظهر رجل عجوز يلبس رداءً يُغطي وجهه من أحد الأزقة- -يتقدم بخطوات مترددة-
رين –تلتفت إلى العجوز- : هل كنت تتبعني؟
العجوز –ابتسامة مصطنعة- : بصراحة أجل...
رين -بحزم- : ما الذي تريده؟
العجوز : كـ...كنت أتساءل...هل معكِ بعض الطعام؟ أنا لم أتناول شيئا منذ يومين...
رين : يا لي من حمقاء، ما كان عليّ أن أظن سوءا بهذا الرجل المسكين...
-تزيح رين حقيبة الترحال عن ظهرها- -تضعها على الأرض و تفتحها بنيّة أن تأخذ شيئا من داخلها- 
-تشعر فجأة بنسمة هواء سريعة مرت أمامها- -تتوقف و تنظر من حولها-
رين : ما كان هذا؟ هنالك شخص ثالث...
-تشعر بأنها أخفّ وزنا- -تنتبه- -تحاول الإمساك بغمد سيفها-
رين : أين هو؟ ! الكاتانا خاصتي !
العجوز –ابتسامة ماكرة- : شكرا لك.
رين –تنظر إليه- : لماذا؟ لم أقدم إليك شيئا بعد.
العجوز : بل فعلتِ !
-يخلع العجوز رداءه ليتبين أنه شاب يافع- -يظهر أمامه شاب آخر يحمل سيف رين-
رين : مخادعان !
-تهمّ رين باستعمال طاقتها- -قبل أن تسنح لها الفرصة تشعر بنسمة هواء أخرى-
رين : مجددا؟ -تنظر إلى الشابّين فتجدهما لم يبرحا مكانهما- لا...الأمر مختلف هذه المرة...
-تزداد كمية الهواء المتجمعة حول الفتاة و الشابّين حتى أصبحت أشبه بإعصار- -رين و الشّابان يحلقون في الهواء-
رين : تبا ! أنا أفقد السيطرة !
-تشعر رين بيد تلتف حول خصرها توقفها وسط الإعصار- -تلفت لترى شابّا ثالثا-
رين –تشعر بالنعاس- :من…أنت؟
الشاب -يبتسم برقّة- : تناديني الفتيات...تان-ساما...
رين : بشرة خضراء...ما هذا...
-رين تُغلق عينيها و تنام دون أن تشعر-
-لقطات أحلام : النهاية-
________________________________________________________________
-رين تستيقظ فجأة-
رين : مازال الوقت ليلا...
-تنظر من حولها-
رين : من أغرب ذكرياتي...نمت يومها وسط ذلك الإعصار و كأن غبار النوم قد نُثر عليّ، و أذكر أيضا أنني بعد أن استيقظت وجدت الشبّان الثلاثة قد اختفوا و الكاتانا عاد إليّ...هذا الـ تان-ساما...أتمنى أن ألتقيه مجددا...لم تتسنى لي الفرصة لشكره يومها...لكن لماذا أحلم به الآن؟
-رين تبتسم- -تغلق عينيها لتنام مجددا-
________________________________________________________________
-في صباح الغد-
لم يبقى أحد في الخيمة سوى القط الصغير ليو، استيقظ هذا الاخير بهدوء.
ليو –يشتم ما حوله جيّدا- : ما هذه الرائحة المذهلة !
-يتقدم بخطوات بطيئة و عيناه مغلقتان-  -يخرج من الخيمة-
رين : صباح الخير أيها القط ! استيقظت أخيرا !
ليو –يفتح عينيه- : سمك !
رين –ابتسامة عريضة- : صباح الخير.
ليو –يشك بأمر ما- : ماذا هناك؟
رين –وجه بريء- : ماذا تقصد؟
ليو : ما خطب هذه الابتسامة العريضة و تحضيرك للسمك؟ !
رين –ضحكة خفيفة- : لا تبال، أشعر بأنني في مزاج جيد اليوم.
ليو –نبرة شك- : حـــســـنـا...
رين –بمرح- : هيا إذن تناول طعامك و لننطلق بسرعة !
ليو : ما بال هذا الحماس؟
رين : ليس أمرا مهما، أنا فقط متشوقة لمقابلة واتان ذاك.
________________________________________________________________
-بعد ثلاث ساعات، في هضبة بانداي-
ليو : مستحيل !
رين : لكنها البناية الوحيدة الموجودة في الهضبة !
ليو : و ماذا عن هؤلاء الناس؟ !
رين : لا أدري، ما يحيّرني أنه لا توجد امرأة واحدة بينهم.
كانت رين تقف عند بداية هضبة بانداي، تلك التي قصدتها لإيجاد المدعو واتان، يتسوط الهضبة منزل صغير حديث البناء، يلتف حول المنزل العشرات من الرجال الغاضبين...
ليو : و كيف ستدخلين؟
رين : بسيطة.
-تضع رين حقيبتها أرضا- -تُخرج منها عباءة قديمة- -تلبس العباءة لتغطي وجهها-
رين : لننطلق.
-تمشي رين نحو الحشد الغاضب بخطوات حذرة- -تندمج معهم-
رين –تلتفت إلى أحد الرجال- : عفوا –تتكلم بصوت رجل- سيدي...
الرجل : نعم؟
رين : ما الذي يحدث هنا بالضبط؟
الرجل : ماذا تقصد أيها الشاب؟ لماذا أنت هنا إذا؟ أليس من أجل زوجتك أو صديقتك؟
رين : ز..زوجتي؟ هل يمكن  أن توضح أكثر؟
الرجل : هل تعرف الرجل الذي يسكن هنا؟
رين : أليس اسمه واتان؟
الرجل : إنه هو!!!
رين : و ما الذي فعله حتى يجعلكم غاضبين؟
الرجل –غضب شديد- : ذلك الحقير السافل ! لن أسامحه ! لقد سرق زوجتي مني !
رين : هل تعني بأنها مخطوفة ؟ هل هي معه الآن؟
الرجل : لا أبدا، ما كنت أقصده هو...أنه سرق قلب زوجتي و ليس زوجتي نفسها...هؤلاء الرجال جميعا جاؤوا هنا للانتقام منه.
رين : هل تعني أن زوجاتهم وقعن في حب واتان ؟
الرجل : بالضبط ! و لن نرتاح حتى ننتقم !
رين : و لكنه لم يمسّهن بسوء أليس كذلك؟
الرجل : لو فعل لما كان على قيد الحياة !
رين : إذا كان لم يفعل فما ذنبه هو إذا وقعت الفتيات في حبه؟
الرجل –يصرخ- : اخرس !
-تتوهج عينا رين- -الرجل يبتعد خوفا-
ليو : يا له من أمر سخيف...
رين –بانزعاج- : بل مستوى عال من السخافة...
ليو : أثق بأنكِ أنضج من أن تكوني مثلهم.
رين : ماذا تقصد؟
ليو :  لو أن فتاة ما أرادت التقرب من ليفاي...لما فعلتِ كل هذا أليس كذلك؟
رين –نظرة ساخطة- : فتاة تتقرب من ليفاي...
ليو –ارتباك- : أليس...كذلك؟ انسي...الموضوع...
-رين تندفع وسط الحشود- -تبعد كل من في طريقها- -تتوقف فجأة عند باب المنزل-
ليو : اهدي يا فتاة !
رين –تتنفس بغضب- : حسنا ! –تهدأ- حسنا...
-رين تلمس الباب- -تصيبها صعقة كهربائية خفيفة-
أحد الرجال –يصرخ بها- : أوي أنت ! لا تلمس الباب ! هل تريد الموت بصعقة كهربائية؟ !
-رين تتجاهله- -تفتح الباب- -تدخل ثم تغلقه من بعدها-
جميع الرجال –صدمة- : غير ممكن...
دخلت رين المنزل المتكون من طابقين، الطابق الأرضي يبدو طبيعيا جدا، كأي منزل آخر، مطبخ و غرفة نوم و غيرها، أما الطابق الثاني فلم تلمح منه شيئا، فقد كان كل شيء مظلما انطلاقا من الدرج.
رين : مرحبا؟ هل من أحد هنا؟
؟؟؟ -صوت دافئ- : صوت سيّدة، أو بالأحرى آنسة...
رين : من هناك؟
-تسمع صوت خطوات من جهة الدرج-
؟؟؟ -و هو ينزل الدرج- : و آنسة مميزة أيضا، آنسة لديها قوى خارقة...
رين : هل أنت واتان؟
؟؟؟ : هذا سؤال مباشر، أجل، أنا هو واتان، لكن يتوجب على الآنسات مناداتي بـ...
-ينزل من الدرج و يظهر نفسه-
 واتان : تان-ساما.
رين –صدمة- : تان-ساما ! –تتذكر الحلم- و هذا الشخص بشرته خضراء أيضا !
واتان –بهدوء و لطف- : لم تتغيري مطلقا منذ آخر لقاء لنا...
رين : لقاء... إذا كان هو من ساعدني في تلك الليلة...كان ذلك من حوالي سنة و نصف ! كيف يمكنه أن يتذكرني؟ !
واتان –يبتسم- : أنا لا أنسى وجه الفتيات أبدا.
رين –منزعجة- : أشعر بقوة خارقة، هل لديه القدرة على قراءة الأفكار؟
واتان : قراءة أفكار النساء ليست قدرة خارقة بالضبط، إنما هي موهبة فطرية لدي، أما عن قوتي الخارقة...-ابتسامة جذابة- أظن أنكِ أخذت فكرة عنهم في تلك الليلة...
رين : هو بالطبع يقرأ الأفكار   –تتذكر الإعصار في الحلم- بالطبع...الرياح ! أليس كذلك؟
واتان : أحسنتِ، علامة كاملة، و الآن حان دوري، لأعرف طبيعة قوتك، الأمر غاية في السهولة، القوة التي يمكنها تجاوز الحاجر الكهربائي المحيط بالمنزل...هي الكهرباء نفسها.
رين : استنتاج صحيح، علامة كاملة لك أيضا، -تنتبه- نسيت سبب وجودي تماما !
واتان : من الجيد أنكِ ذكرتني بهذا الموضوع، و إلا كنت نسيت العالم و...
ليو –بغضب- : أوي أنت ! الزم حدودك ! 
رين : لا داعي لكل هذا الانفعال.
واتان : ظريف، القط يتحدث.
رين : المهم يا واتا... يا تان-ساما...
ليو : تان-ساما ؟ !
رين –تتجاهله- : أولا شكرا لما فعلته في تلك الليلة رغم أنه لم يكن له داع...
واتان : شعرت بقوتك، لكن لو أنني لم أساعدك حينها...هل كنتِ لتأخذي عني انطباعا جيدا؟
رين : بالمناسبة...ما الذي حصل حينها بالضبط؟ أعني...أنا غفوت خلال لحظات...و كأنك نثرت علي غبار النوم...
واتان : هذا بالضبط ما حصل.
رين  -نظرة سخيفة- : حـ..سنا...
واتان : غبار النوم يجعل عملية الإنقاذ تبدو بطولية أكثر
رين : غريب الأطوار
واتان : إذن يا آنستي، ما الذي جاء بك إلى هنا؟
رين : في الحقيقة أرسلني أحدهم، لا بد و أنك تعرف المخبر هوب.
واتان : و كيف لي أن أنسى ذلك الأشقر المتعجرف.
رين –بانزعاج- : هو ليس متعجرفا، مغرور قليلا، لكنه لطيف.
واتان –ابتسامة بريئة- : أشعر بالغيرة منه –ينتبه- آه يا لي من وقح، أعتذر...
-واتان يطقطق بأصابعه- -يظهر إعصار صغير من الرياح تحت رين- -ترتفع رين في الهواء و تبدو جالسة عليه-
رين : ما هذا؟
واتان : أريكة.
رين –بحماس- : جميل.
واتان : الآن يمكنكِ التحدث.
رين : سأدخل صلب الموضوع مباشرة، فقد استغرقنا كثيرا في المقدمة على أية حال، لا تستغرب من وقاحة قطي هذا، فهو ليس قطا في الحقيقة، إنه يكون أخي الأصغر الذي حوله مشعوذ إلى قط، عندما قصدت هوب لأبحث عن حل نصحني بطلب المساعدة منك.
واتان : فهمت، الأمر بسيط، سأساعدك بكل تأكيد.
رين –متفاجئة- : حقا؟ بهذه السهولة؟ !
واتان –مستغرب- : و لم لا؟
رين : هوب-سان قال أنك...صعب المراس و تكره الإزعاج و...
واتان : ماذا قال عني ذلك المزعج؟
رين –ابتسامة زائفة- : لا، لا شيء...الآن فهمت المغزى وراء ضحكة هوب تلك...
واتان : سأحضر له وصفة تعيده إلى شكله الطبيعي، ستكون جاهزة في الغد.
ليو : و أخيرا ! سأعود إلى كوني فتى طبيعيا
رين : أوي أوي، كيف تطلق على نفسك وصف الطبيعي بكل هذه الثقة؟
ليو : معكِ حق، أنا لست طبيعيا، أنا خآآآرق، بطل –نظرة حالمة-
رين –تتجاهله- : سنعود في الغد لنأخذ الوصفة و ستحصل على أجرك، و الآن...هلّا قمت بإبطال مفعول هذه " الأريكة ".
واتان –و هو يطقطق بأصابعه- : يمكنكم قضاء الليلة هنا إن شئتم.
رين : أعتذر، لكن لا يمكنني البقاء في منزل شخص قابلته للتو، أرجوا أن تحترم هذا.
واتان : لا مشكلة، مع السلامة.
رين : سلام.
-تلبس رين العباءة لتخرج مجددا- -تتفاجئ بالجماهير تتهافت عليها عند فتحها الباب- -تغلق الباب بسرعة-
رجل 1 : كيف دخلت إلى هناك؟
رجل 2 : أدخلنا معك !
رين : دعوني أمرّ !
رجل 3 : هيا لنجبره على إدخالنا !
رين –بغضب- : لقد قلت...ابتعدوا !!!
-يمر تيار كهربائي قوي على جسد رين كله-
رجل 4 : لا تقتربوا منه ! إنه من أصحاب القوى الخارقة !
رجل 5 : ما كان علينا إغضابه، قد يفقد السيطرة على قوته.
-يبتعد الرجال عن طريق رين-
رين –تهدأ- : فتيان مطيعون...
________________________________________________________________
يُتبع




" ...رئيس حاضر "

Two magical childhood friends:
 



Soon:
 

قديممنذ /9/7/2016, 16:20#2

السفاحة

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 11938
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 311
* الكريستالات : 0
* التقييم : 2228
* العمر : 15
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 16/10/2014
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 02
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث






-بعد ساعة، في مقهى البلدة-
رين : يا لهم من مزعجين أولئك الرجال، أعني ما ذنب تان-ساما ليحاولوا قتله، فقط لأنه وسيم و رائع و الفتيات تُعجبن به.
ليو –نظرة ساخرة- : هل أنتِ معجبة به ؟
رين : لا تكن سخيفا، هل يُعقل أن يكون في قلبي رجلان في الوقت نفسه؟ أنا أختك و تعرفني جيدا.
-صوت تحطم خشب- -تلتفت رين إلى باب المقهى- -تلمح شاب و رجل يتشاجران-
رين : تبا لهم، فليأخذوا مشاكلهم بعيدا عن هنا.
الشاب -يمسك الرجل  من ياقته- : أيها الحقير ! هل تجرؤ على السخرية مني ! لن يمر هذا الأمر على خير !
رين : أسباب شجار تافهة...
؟؟؟ : كعادته يفتعل المشاكل لأتفه الأسباب، سئمت من هذا الوضع...
؟؟؟ : معكِ حق يا ريماس، إنه متهور، لكنه رفيقنا و لا خيار لدينا...
ريماس : ما رأيكِ أن نلقنه درسا بعد انتهاء هذا الأمر –ابتسامة ماكرة- سيرا.
سيرا –تبادلها الابتسامة- : و هل هذا سؤال؟ روكي يستحق أكثر من هذا.
روكي : صدقني أيها الوغد أنني لن أتردد في قتلك !
الرجل –يرتجف- : صدقني أنا لم أقصد...
روكي : سواء قصدت أم لا ! لقد قلتها و انتهى الأمر ! و لا تنسى أنك قمت بمهاجمتي !
رين –بصوت عال-  : أنتم أيها المزعجون، و بالأخص أنت أيها الشاب المتهور، كيف تجرؤ على مهاجمة رجل أعزل، إنه بعمر والدك.
الرجل -بتوتر- : استمع إليها.
روكي –يلتفت إلى رين- : لا تحشري أنفك في هذا ! و لمعلوماتك هذا الرجل ليس أعزل !
رين –ببراءة- : حقا ؟ -تنظر إلى يد الرجل الذي يحمل سكينا ملطخة بالدم- أها –تنظر إلى ذراع روكي المصابة- فهمت، -بلا مبالاة- حسنا إذن افعل به ما شئت –تُواصل الأكل-
الرجل –صدمة- : بهذه السهولة
رين : لكن هلّا تشاجرتم بعيدا؟ هنالك من يحاول تناول طعامه في هدوء هنا.
روكي : لا دخل لك !
ليو : أيها الوغد من الأفضل لك أن تراقب الفاظك !
روكي –بسخرية- : لقد خفت كثيرا من تهديد هذا القط الظريف.
-ليو يندفع إلى روكي- -رين تمسك به و توقفه-
رين : الأمر لا يستحق...
روكي –يلتفت إلى الرجل مجددا- : و الآن...أين كنّا؟
الرجل : رجاءً...لديّ ابن...
روكي : كان عليك أن تفكر بهذا قبلا ! لسوء حظك فات الأوان الآن !
صوت طفل : أنت أيها التافه !
روكي –يلتفت إلى المخرج- : من قال هذا؟ !
الطفل : هيا يا أبي ! أوسع هذا المغرور ضربا !
الرجل : ما الذي تفعله هنا؟ ! أمرتك بالعودة إلى المنزل !
-ريماس تنحني و تنظر إلى الطفل- -تمسك خده-
ريماس –بنعومة- : لا يجب أن يتدخل الصغار في عمل الكبار، مفهوم؟
سيرا : من الأفضل لك أن تهرب حالما تستطيع يا صغير، لأن روكي سيغضب جدا عما قريب.
الطفل –يبعد يد ريماس- : دعيني و شأني ! –يلتفت إلى روكي- شخص تافه مثلك لن يتمكن من إيذاء أبي هل فهمت؟ !
روكي –يترك ياقة الرجل- : أنت –نبرة غاضبة- أيها الجرذ...لقد تماديت كثيرا !
-روكي يهاجم الفتى-
الرجل : ولدي !
-قبل أن يتمكن روكي من لمس الطفل يتلقى لكمتين على وجهه- -يُقذف إلى داخل المقهى- -يتحطم جدار المقهى الداخليّ-
سيرا -تتنفس الصعداء- : كاد يفعلها...
ريماس : عليه أن يأخذ دروسا في السيطرة على الغضب...
الرجل –مصدوم- : لماذا هاجمتاه؟
-ينهض روكي في الجانب الآخر من المقهى- -يمسك خديه-
روكي –بهدوء- : لقد بالغتما كالعادة.
-يمشي روكي إلى المخرج بهدوء تام- -يتوقف و ينظر إلى سيرا و ريماس-
روكي : شكرا.
سيرا & ريماس –ابتسامة عريضة- : لا مشكلة
روكي : هيا لنرحل من هنا.
-روكي & سيرا & ريماس يغادرون المقهى- -الكل مصدوم-
الرجل : ما زلت لم استوعب ما حصل...
رين : الأمر واضح، الشاب الذي هاجمك يعاني من مشكلة السيطرة على الغضب، لو لم تلكمه الفتاتان لكان ابنك الآن في عداد الموتى.
الرجل : أعني...لماذا قامتا بإيقافه؟ أليستا إلى جانبه؟
رين : بغض النظر عن المشاكل التي بينك و بين ذلك الشاب...ماذا تقول عن الرجل الذي يستعرض عضلاته أمام طفل صغير؟
الرجل : لا يُسمى رجلا...
رين : تماما –ابتسامة- ثلاثيّ مشوق، روكي، سيرا و ريماس، لن أنسى هذه الأسماء.
-رين تنهض فجأة-
رين : سيرا...-بحماس- سيرا !
ليو : ماذا هناك؟
-رين تركض بسرعة خارقة إلى خارج المقهى-
ليو –بغضب- : سأسقط عنك يا غبية تمهلي !
________________________________________________________________
-عند الثلاثي-
ريماس : تلك الشقراء لديها قوى خارقة.
روكي : و إن يكن؟
سيرا : و لون عيون مختلف أيضا...-تنتبه- لون عيون مختلف...-تصرخ- رين !
روكي : من؟
سيرا : علينا العودة إلى هناك فورا !
-روكي & ريماس يحدقون بسيرا التي ركضت بسرعة خارقة باتجاه المقهى-
روكي : ما بالها؟
ريماس : لا فكرة لدي...لكن علينا اللحاق بها.
________________________________________________________________
[ شخصيات ظهرت في الفصل ]
~


الاسم : واتان
الجنس : ذكر
العمر : 23
رابط العضوية : هنا
~


الاسم : روكي
الجنس : ذكر
العمر : 19
رابط العضوية : هنا
~


~
الاسم : ريماس
الجنس : أنثى
العمر : 18
رابط العضوية : هنا
~


الاسم : سيرا
الجنس : أنثى
العمر : 18
رابط العضوية : هنا
________________________________________________________________
[ فقرة ترفيهية ]
الكاتبة : تعبت في كتابة هذا الفصل
رين : لا تصدقين كم أتعبتني معك، جعلتني أمر بكل هذه الأحداث في يومين
الكاتبة : كان عليّ إظهار المزيد من الشخصيات في هذا الفصل، ما باليد حيلة.
ليو : و نحن ندفع الثمن؟
واتان : لا تكلّم الآنسات هكذا أيها القط.
ليو : هل يمكن أن تصمت قليلا؟
رين : أنا متشوقة لمعرفة المزيد عن الثلاثي الغريب !
ريماس & سيرا : هل نادانا أحد؟
رين : قلت ثلاثي، أين روكي؟
ريماس : لا يزال غاضبا.
سيرا : لأنكِ وصفته بالمزعج.
رين : أو ليست هذه الحقيقة؟
روكي : أيتها الـ...
سيرا & ريماس -تلكمان روكي- : سيطر على نفسك.
واتان : العديد من الفتيات القويات هنا.
سيرا -تخجل: وصفنا بالقويّات... ؟
ريماس –تخجل- : أ..أظن ذلك...
رين –تخجل- : لا تبالغ في الوصف...
واتان : تابعونا...
ريماس & سيرا : في الفصل القادم !
رين & ليو : هذه جملتنا !
روكي : بالمناسبة ما علاقة سيرا بـ رين؟
________________________________________________________________
السلام عليكم، كيف حالكم؟ إن شاء الله بخير
الفصل كان طويل جدا و متعب لهيك لا تحرموني من ردودكم
و إلا تعرفون شو أسوي
في أمان الله




" ...رئيس حاضر "

Two magical childhood friends:
 



Soon:
 

قديممنذ /9/7/2016, 17:30#3

Alluka

فريق النيابة

* عدد المساهمات : 1691
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 234
* الكريستالات : 1
* التقييم : 479
* العمر : 16
* البلد : السعودية
* تاريخ التسجيل : 10/02/2016
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 08
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


واخييييييييييرا نزل الفصل
اولا وصفك جدا راااااائع اعجبني المقطع الخاص بحلمها
ولكنها فجاة اصبحت لطيفة هذا مريب
رين : يا لظرافة القطط عندما تتثاءب، و أنت بخير 
اعجبتني شخصية-تان-ساما-
رين –نظرة ساخطة- : فتاة تتقرب من ليفاي... 
لكن الحين فيه شي يعني وافق و بكل بساطة على صلب رين..
ليو : معكِ حق، أنا لست طبيعيا، أنا خآآآرق، بطل
ليو ابقى في احلام اليقضة
الثلاثي مضحك الى ابعد الحدود و خاصة روكي
يجب عليه ان يعالج مشكلته مع الغضب
اشفقت على الرجل حقا
لقد كان الفصل مضحك الى ابعد الحدود
ما علاقة سيرا برين انا جدا جدا جدا جدا جدا جدا جدا متحممممسة للفصل التالي
تم التقييم
في امان الله







الصورة مسروقة من موضوع اكا سينباي الرااائع
http://www.theb3st.com/t62904-topic


شكراا لكم جمييعااا:
 

قديممنذ /9/7/2016, 18:16#4

W6N

فريق النيابة

* ●● منتج و رافع أنمي
* عدد المساهمات : 3606
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 397
* الكريستالات : 1
* التقييم : 1121
* العمر : 87
* البلد : فلسطين
* تاريخ التسجيل : 11/01/2015
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 13
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


السلام عليكم ورحمة الله وبركآته ~ 
كيف حالك رآني ؟ إن شاء الله بخير  I love you
~


احم كنت سأقتلك لأنك تأخرتِ في طرح الفصل 
لكن ... بعد القراءة عفيتُ عنكِ ...    
أسلوبك في الطرح ما زال وسيبقى أسطوريّ ..
القصةة جميلةة ورآئعةة .. حسنًا أنا تعليقي يكون بالعكس ..
لا أعلق على كلمة كلمة ~ لذلك ستتخربطين 
الحدث الغير مكتمل في نهاية القصة والذي يشجعنا على انتظار الفصل القادم
رآئع وجميل وينافس الأحداث الهندية   ~ صحيح، أنتِ تحبين الهنود 
يبدو أنّهم أثروآ عليكِ قليلاً اقصد كثيرًا ~ اححححححححححححححححم ..
وأخيرًا قد ظهرت أنا   يا إلهي كل هؤلاء الرجال يريدون رأسي 
إن كان المبلغ كبير سأوافق ~ 
وبالطبع سأكون قوي ّ ~ صحيح رآني ؟
شخصية روكي جميلةة أحب العصبيين ... وكذلك ريماس وسيرا طيبات ~ يحلون المشآكل بالضرب ..
وبمنآسبة العينان .. يبدو أنّ هنالك سر كبير ~ ربما كما قال هيكي أصدقاء طفولةة ..
لكن أريد معرفة سبب اختلاف اللون .. سأنتظر الفصول بلهفةة ..
~

كالعادة لا تعليق . فأنتِ أحد الكتّاب المفضلين لي في المنتدى ~ 
بإنتظآر إبداعك في الفصل القآدم ،،
تم (+) + دمتِ في حفظ الرحمن .




* كـُن لطيفًا بـِ تحدثك مع َالآخرين فـ البعض يعاني من وجع آلحياة وأنت لآ تعلم 

هآيري ، سآنكيوو
Spoiler:
 

- ELEANOR ، Thanks
Spoiler:
 


   FB: Here

قديممنذ /9/7/2016, 19:03#5

Hiki San

* عدد المساهمات : 2640
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 359
* الكريستالات : 0
* التقييم : 961
* العمر : 17
* البلد : السعودية
* تاريخ التسجيل : 10/10/2015
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 01
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيفك رانيا ؟.. ارجوا ان تكوني بخير
~
هذا الأسبوع أسبوع خارق بكل ما تعنيه الكلمة
رأبنا فصل طويل من رواية اكا
و الأن نرى أيضا فصل طويل من روايتك الرائعة
بس اللي قاهرني انو مافي فصل ون بيس هذا الأسبوع
لو كان في فصل ون بيس كان بيكون افضل أسبوع في حياتي xD
كما توفعت تان ساما الفتى الجميل الرائع اللطيف مع الفتيات خخخخخخخخ
قوة وتان اعجبتني كثيرا الرياح كم احب ان اتحكم بها xD
مع انه مسكين ولد جميلا و يخطف قلوب الفتيات
الا انه ليس ذنبه انه ولد بهذا الجمال قارئ الأفكار هذا خخخخخخ
سيرا و ريماس و روكي ثلاث جميل جدا جدا جدا
اضحكني روكي جدا لا يستطيع امساك نفسه عنه الغضب
والله اعرف واحد من اقربائي زي كذا الله يهديه هههههههههه
عندما هاجم الطفل توقعت ان رين من ستوقفه ولكن كانت مفاجأة ان سيرا و ريماس هم من اوقفوه
متشوق لمعرفة ما الصلة بين سيرا و رين < أتوقع انهم أصدقاء طفولة خخخخخخ
~
لا تحرمينا من جديدك
متشوق للفصل القادم
في امان الله





هازووووووو

[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

my Ask:Click here

my facebook:Click here

متجري~مدونتي
     

قديممنذ /10/7/2016, 14:03#6

السفاحة

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 11938
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 311
* الكريستالات : 0
* التقييم : 2228
* العمر : 15
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 16/10/2014
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 02
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


@Hiki San كتب:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيفك رانيا ؟.. ارجوا ان تكوني بخير
و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
بخير شكرا على سؤالك

~
هذا الأسبوع أسبوع خارق بكل ما تعنيه الكلمة
رأبنا فصل طويل من رواية اكا
و الأن نرى أيضا فصل طويل من روايتك الرائعة
بس اللي قاهرني انو مافي فصل ون بيس هذا الأسبوع
لو كان في فصل ون بيس كان بيكون افضل أسبوع في حياتي xD
يا مسكين الفرحة ما تكمل
كما توفعت تان ساما الفتى الجميل الرائع اللطيف مع الفتيات خخخخخخخخ
قوة وتان اعجبتني كثيرا الرياح كم احب ان اتحكم بها xD
مع انه مسكين ولد جميلا و يخطف قلوب الفتيات
الا انه ليس ذنبه انه ولد بهذا الجمال قارئ الأفكار هذا خخخخخخ
أكيد بيطلع وطن ترا نسيت قوانين جده التاسع عشر ؟
مسكين ذنبه أنه جميل و لطيف

سيرا و ريماس و روكي ثلاث جميل جدا جدا جدا
اضحكني روكي جدا لا يستطيع امساك نفسه عنه الغضب
والله اعرف واحد من اقربائي زي كذا الله يهديه هههههههههه
الله يهديه قريبك هاذ XD
عندما هاجم الطفل توقعت ان رين من ستوقفه ولكن كانت مفاجأة ان سيرا و ريماس هم من اوقفوه
متشوق لمعرفة ما الصلة بين سيرا و رين < أتوقع انهم أصدقاء طفولة خخخخخخ
ريماس & سيرا شخصايت روعة
+ أنا لازم أنهي كل فصل بشي مشوق

~
لا تحرمينا من جديدك
متشوق للفصل القادم
في امان الله
شكرا على ردك المميز
في أمان الله




" ...رئيس حاضر "

Two magical childhood friends:
 



Soon:
 

قديممنذ /10/7/2016, 14:47#7

AyMa Chan

فريق الدعم

* عدد المساهمات : 850
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 88
* الكريستالات : 0
* التقييم : 437
* العمر : 13
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 05/01/2016
* مَزاجيّ : متحمس
* MMS : 15
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


قبل قرون مضت:
 
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
..
اولا أنا آسفة جدا على الحجز الطويل والذي لم ينتهي
اعذريني فلقد اصبت بوباء الكسل..
..
على كل الفصل شيق وممتع
يبدو ان واتان يؤثر بجميع الفتيات
..
لم أحب روكي كثيرا تبا له يغضب بسرعة حتى من الأطفال
جيد أن ريماس ويرا تدخلتا وضربتاه بكف
..
لكن ماهي علاقة سيرا وريماس
ومن هو هذا ليفاي
..
أرجو أن تتقبلي مروري 
بانتظار الفصل القادم أحر من النار
..
سلآآآم



قديممنذ /10/7/2016, 15:38#8

T-He M!nD

فريق الترجمة

* ●● مترجم + مبيض مانجا
* عدد المساهمات : 40
* الجنس : ذكر
* القطع الذهبية : 5
* الكريستالات : 1
* التقييم : 8
* العمر : 16
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 07/07/2016
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 01


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


كالعادة فصول رائعة واصلي



قديممنذ /10/7/2016, 17:24#9

Akatsuki

فريق الإدارة

* ●● قائدة فـريقَ The Hunters
* عدد المساهمات : 119040
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 494
* الكريستالات : 18
* التقييم : 12808
* العمر : 23
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 01/12/2008
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 19
*
الأوسمـة:
 


http://www.theb3st.com

TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


بســـم الله الرحمـن الرحيــم

و عليكم السـلام و رحمة الله تعــآلى و بركآتهـ

أهلا غآليتي رآنيــآ .. كيـف حالك ؟ إن شاء الله بخيـر

~

و أخيرآآ الفصل الجديد ~

كدت أفقد الأمل عندما قلتِ أنك تنتظرين رد هوب ههه

انتظارنـآ لم يذهب سدى بما أننا كوفئنا بفصل ضخخخم كهـذا ~

مقدمة رين جمييلة جدا .. هذا سبب كونها صائدة جوائز إذن هههه

معها حق الملل شيء رهيب ~


اقتباس :
ليو : التحديق في النجوم تقليدي جدا.
رين : أحب الأمور التقليدية...
ليو : ألم تقولي أنكِ شخص غير تقليدي؟
رين : هكذا أنا، متناقضة على الدوام، اعتد على الأمر.

ههههههههههههههههههههه

نفس فكرة المقدمة لكن بطريقة هزلية مذهلة XD

واتان خاطف قلوب النساء ههههههههههههههههه

و ما دخل ليفآي هنا هاه ههههههههه

تغيرت وجهة نظر رين مباشرة بعد أن قارنت الأمرين XDD

تان-ساما ههههه يا للثقـــة .. و يقرأ الأفكار أيضا XDDD

أوه قدرة الرياح .. ليس سيئـا ~

رين أصبحت تناديه تان-ساما هي الأخرى XD

أريكة من الرياح .. كاوآآآيي ~

و أخيرا ظهر سبب ضحكة هوب ههههههههه

اقتباس :
رين : لا تكن سخيفا، هل يُعقل أن يكون في قلبي رجلان في الوقت نفسه؟ أنا أختك و تعرفني جيدا.

هييييييه .. حقـــآ ؟

مشهد الثلاثي & رين رهييييييييييييييب XDD

خاصة عندما قالت له افعل به ما شئت و واصلت الأكل XD

روكي سرييييع الغضب جدا ههههههه

حتى مع الطفل الصغير الظريف ههههههه

من حسن الحظ أن سيرا و ريماس كانتا هناك

و أوقفتاه بطريقة مذهلة XDDD

و فوق ذلك يشكرهما هههه كآوآآآيي ~

و ما علاقة سيرا برين هاه ؟

كلتيهما انتبهت للأمر بعد فوات الأوان XD

متشووقة للقائهما هههههه

روكي شخصيته جميلة و شكله أيضا

هممم .. ربما أعتبره ثاني شخصية مفضلة بعد هوب ~

الشيء الجميل في اختيارك لصور الشخصيات

هو أنها تبدو جميعا من " نفس العالم "

>> مش مثل روايتي كل شخصية برسم مختلف XDD

أبدعتِ أبدعتِ رانيا & الفصل كان ممتعا و لم أشعر بطوله أبدا

& الفقرة الأخيرة ممتعة كالعادة .. واتان هههههههه

متشوقة لقراءة الفصل الجديد .. لا تتأخري علينا ~

~

شكــرآ على الفصل الرآئـع

سلمت أنآآملك | تقييـم + بنــر + هدية بنر في السلايد شو

بإنتظار الفصل القادم بفآرغ الصبر

في أمــآن الله و حفظـه







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 

قديممنذ /12/7/2016, 14:06#10

السفاحة

بصمة خالدة

* عدد المساهمات : 11938
* الجنس : انثى
* القطع الذهبية : 311
* الكريستالات : 0
* التقييم : 2228
* العمر : 15
* البلد : الجزائر
* تاريخ التسجيل : 16/10/2014
* مَزاجيّ : الحمد لله
* MMS : 02
*
الأوسمة:
 


TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث


@Alluka كتب:
واخييييييييييرا نزل الفصل
ي هلا بك Very Happy
اولا وصفك جدا راااااائع اعجبني المقطع الخاص بحلمها
ولكنها فجاة اصبحت لطيفة هذا مريب
توقفي لقد أخجلتني
رين : يا لظرافة القطط عندما تتثاءب، و أنت بخير 
اعجبتني شخصية-تان-ساما-
رين –نظرة ساخطة- : فتاة تتقرب من ليفاي... 
لكن الحين فيه شي يعني وافق و بكل بساطة على صلب رين..
ليو : معكِ حق، أنا لست طبيعيا، أنا خآآآرق، بطل
ليو ابقى في احلام اليقضة
ايه لن يصل لمستوى روعة بقية الشخصيات
لكن لما يظهر شكله الحقيقي اضمن لكم أن قلوبكم ستُخطف
الثلاثي مضحك الى ابعد الحدود و خاصة روكي
يجب عليه ان يعالج مشكلته مع الغضب
اشفقت على الرجل حقا
اقتبست شخصيته من شخصيتين > هيواجيما شيزو & يوستاس كيد Very Happy
لقد كان الفصل مضحك الى ابعد الحدود
ما علاقة سيرا برين انا جدا جدا جدا جدا جدا جدا جدا متحممممسة للفصل التالي
تم التقييم
في امان الله
شكرا على مرورك
في أمان الله وردة




" ...رئيس حاضر "

Two magical childhood friends:
 



Soon:
 

صفحات الموضوعانتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية
 مراقبة هذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)
  • twitter إرسال الموضوع إلى twitter
  • facebook إرسال الموضوع إلى Facebook
  •  google إرسال الموضوع إلى Google
  • digg إرسال الموضوع إلى Digg
(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
TheHunters | وسط الأسلحة تصمت القوانين | الأرك الأول | الفصل الثالث
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لا تعمل في الموضوع أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا

تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة