الرئيسيةاليوميةالمنشوراتبحـثس .و .جالأعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 التوكل على الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

زهرة الامل


avatar

عدد المساهمات : 355
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 10
الكريستالات : 1
التقييم : 4
البلد : اليمن
تاريخ التسجيل : 21/09/2017
MMS : 02
الأوسمة:
 


#1مُساهمةموضوع: التوكل على الله   29/9/2017, 23:50


تعريف التوكل:
قال ابن عباس: التوكل هو الثقة بالله، وصدق التوكل أن تَثِق في الله وفيما عند الله، فإنه أعظم وأبقى مما لديك في دنياك.


قال الحسن: إن من توكُّل العبد أن يكون الله هو ثقته.


الإمام أحمد: هو قطع الاستشراف بالإياس من الخلق، وقال: وجملة التوكل تفويض الأمر إلى الله - جل ثناؤه - والثقة به.


عبدالله بن داود الخريبي: أرى التوكل حُسن الظن بالله.


شقيق بن إبراهيم: التوكل طمأنينة القلب بموعود الله - عز وجل.


الحسن: الرضا عن الله - عز وجل.


علي بن أحمد البوشنجي: التبرئة من حولك وقوتك وحول مثلك وقوة مثلك.


ابن الجوزي عن بعضهم: هو تفويض الأمر إلى الله ثقةً بحُسن تدبيره.


ابن رجب الحنبلي: هو صدق اعتماد القلب على الله - عز وجل - في استجلاب المصالح ودفْع المضار من أمور الدنيا والآخرة كلها.


أقسام التوكل: (مجاله ومتعلقاته) (مراتبه):
1- توكل العبد على الله في استقامة نفسه وإصلاحها دون النظر إلى غيره.


2- توكل العبد على الله في استقامة نفسه، وكذلك في إقامة دين الله في الأرض ونصره، وإزالة الضلال عن عبيده،، وهدايتهم والسعي في مصالحهم، ودفْع فساد المفسدين، ورفْعه، والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.


3- توكل على الله في جلْب حوائج العبد وحظوظه الدنيوية؛ كالرزق والزواج، والذرية والعافية، والانتصار على العدو الظالم، أو دفع مكروهاته ومصائبه الدنيوية.


وبين القسم الثاني والثالث من الفضل ما لا يُحصيه إلا الله، فمتى توكل عليه العبد في النوع الثاني حقَّ توكُّله، كفاه النوع الثالث تمام الكفاية، ومتى توكَّل عليه في النوع الثالث دون الثاني كفاه أيضًا، لكن لا يكون له عاقبة المتوكل فيما يحبه ويرضاه.


4- توكل على الله في جلْب محرم؛ من إثمٍ أو فاحشةٍ، أو دفع مأمور به.


أهمية التوكل ومنزلته من العقيدة والإيمان والسلوك:
التوكل على الله خلقٌ عظيم من أخلاق الإسلام، وهو من أعلى مقامات اليقين، وأشرف أحوال المقربين، وهو نظام التوحيد وجماع الأمر؛ كما أنه نصف الدين والإنابة، نصفه الثاني، ومنزلته أوسع المنازل وأجمعها، وهو مفتاح كل خير؛ لأنه أعلى مقامات التوحيد وعبادة من أفضل العبادات، وهو فريضة يجب إخلاصه لله تعالى وعقيدة إسلامية؛ لقوله تعالى: ﴿ وَعَلَى اللَّهِ فَتَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ﴾ [المائدة: 23].


فإن تقديم المعمول يفيد الحصر؛ أي: وعلى الله فتوكلوا لا على غيره.


إن التوكل شرط من شروط الإيمان، ولازم من لوازمه ومقتضياته، فكلما قوِي إيمان العبد، كان توكله أكبر، وإذا ضعُف الإيمان ضعُف التوكل؛ قال الله - عز وجل -: ﴿ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ ﴾ [آل عمران: 122]، وفي الآية الأخرى: ﴿ وَقَالَ مُوسَى يَا قَوْمِ إِنْ كُنْتُمْ آمَنْتُمْ بِاللَّهِ فَعَلَيْهِ تَوَكَّلُوا إِنْ كُنْتُمْ مُسْلِمِينَ ﴾ [يونس: 84].


فجعل دليل صحة الإسلام التوكُّل، وهو من أشرف الرُّتب وأعلى المقامات من أعمال القلوب، التي هي أصل الإيمان الذي هو أجلُّ وأعظم ما تُعِبِّد الله تعالى به، والتوكل من أجمع أنواع العبادة وأعظمها؛ لِما ينشأ عنه من الأعمال الصالحة، والتوكل مقترن بمراتب الدين الثلاث: (الإيمان والإسلام والإحسان)، وشعائره العظام، والتوكل مقام جليل القدر، عظيم الأثر، جعله الله سببًا لنيل محبَّته؛ قال تعالى: ﴿ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ ﴾ [آل عمران: 159].


وجمع الله بينه وبين الهداية والحق والدعاء.


التوكل أصل من أصول العبادة التي لا يتم توحيد العبد إلا به، جاء الأمر به في كثير من الآيات؛ مثل قوله تعالى: ﴿ فَاعْبُدْهُ وَتَوَكَّلْ عَلَيْهِ ﴾ [هود: 123]، وقوله - عز وجل -: ﴿ وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لَا يَمُوتُ ﴾ [الفرقان: 58].


وهو من سمات المؤمنين الصادقين قال تعالى: ﴿ إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ ﴾ [الأنفال: 2]، وفي حديث: ((أربع لا يعطيهنَّ الله إلا مَن أحبَّ: الصمت وهو أول العبادة، والتوكل على الله، والتواضع والزهد في الدنيا))؛ رواه الطبراني وهو في "اتحاف السادة".


وقال علي: يا أيها الناس، توكلوا على الله، وثِقوا به؛ فإنه يكفي مما سواه.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://marafe-aleman.forumegypt.net/

HANNA

فريق إشراف الفئات
avatar

●● إشراف فئة زوايا الإبداع
عدد المساهمات : 2618
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 166
الكريستالات : 9
التقييم : 430
العمر : 21
البلد : العراق
تاريخ التسجيل : 17/10/2012
مَزاجيّ : الحمد لله
MMS : 19
الأوسمة:
 


#2مُساهمةموضوع: رد: التوكل على الله   30/9/2017, 01:30


شكراً لكِ على الموضوع

بأنتظار جديدك




Don't Lose Faith

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters
●● محاربة فـريقَ المحاربين
عدد المساهمات : 131332
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 488
الكريستالات : 27
التقييم : 17650
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
مَزاجيّ : الحمد لله
MMS : 09
الأوسمـة:
 


#3مُساهمةموضوع: رد: التوكل على الله   30/9/2017, 10:11


جـزاك الله خيرا أختي

لا تحرمينـا من جديدك







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

1SCO


avatar

عدد المساهمات : 70
الجنس : ذكر
القطع الذهبية : 5
الكريستالات : 1
التقييم : 2
البلد : مصر
تاريخ التسجيل : 20/10/2017

#4مُساهمةموضوع: رد: التوكل على الله   24/10/2017, 19:48


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
شكرا لك علي الموضوع الرائع والقيم 
جزاك الله كل خير علي الطرح الرائع 
ننتظر كل جديد منك 
واصل تالقك الرائع 
تحيات لك 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
التوكل على الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

خدمات الموضوع
إذا وجدت وصلات لا تعمل أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
التوكل على الله
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The Best :: مساحات حرة :: ●● إسلاميـات-
انتقل الى: