الرئيسيةاليوميةالمنشوراتبحـثس .و .جالأعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول


إعلانك هنا كبير إعلانك هنا إعلانك هنا

شاطر | 
 

 [ حرب شوارع ] الفصل 21 : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
صفحة 2 من اصل 2 انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة

Holmes Apprentice

إشراف دردشة
avatar

عدد المساهمات : 3734
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 217
الكريستالات : 4
التقييم : 2766
العمر : 22
البلد : الأردن
تاريخ التسجيل : 04/08/2013
أخطط
02
الأوسمة:
 


#1مُساهمةموضوع: [ حرب شوارع ] الفصل 21 : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين ..   9/12/2017, 19:21


تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :






بسمِ الله الرّحمنِ الرّحيمِ ..

السّلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. 

كيف حالكم مينا ؟ أتمنّى أن تكونوا بخير .. 

ها أنتم على موعدٍ مع الفصل الحادي والعشرون من وراية حرب شوارع .. 

بصراحة , أنا ممتنة لله لأننا وصلنا إلى هنا .. والأحداث تأخذ منحى جميلًا .. سواء أكان ذلك 

مشابهًا لما تخيلناه مسبقًا وخططنا له , أو إن كان هنالك بعض الاختلافات حتى ! 

شكرًا لكل من دعمنا حتى هذا الفصل ..

وشكر خاص لأكاتسكي التي تحملتني ههه .. 0_0 

إنّها الشخص الذي يقوم بهذا التنسيق الرائع والتصاميم لكل فصل .. 

والآن أترككم مع الفصل آملةً أن يروق لكم ..

وسأقوم قريبًا بالرد على مساهماتكم في الفصل السابق ^^ 

..



العنــوان : حرب شـوارع

المؤلفتيـن : @Holmes Apprentice و @Akatsuki

التصنيف : عصابـات - بوليسـي - أكشن - كوميديــآ - غموض

تــآريخ الصدور : 04 جوان / يونيـو 2017

الشخصيـآت : أعضآء منتــدى THE BEST



مقطع + [ مقطع ] : كلام الراوي + وصف للمواقف و الحركات ،

إذا جاء بعد إسم الشخصية فهـو يعبر عن الحالـة و عندمــآ يكون في وسـط أو نهاية الكلام فهـو يدل على التصرف

[ مقطع ] : للمكان أو الزمان

مقطع : كلام الشخصيات بصوت مسموع

مقطع : كلام داخلي أو تفكير

- : شخصية لم يذكر إسمها بعد أو شخصية ثانوية لا حاجة لذكر اسمها

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ : للفصل بين المشاهـد خاصة عندما يتغير المكان أو الوقت

(*) : مصطلـح سيتم شرحه

* مقطـع : إضافة لشرح أو تفسير مصطلح أو شيء معين



[ حـرب شوارع - الفصـل 21 ] : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين .. 

.
.


رين : يستطيعون الدخول من الأعلى , لكن ذلك سيجبرهم على القفز من البنايات ..

وأنا لم ألحظ سوى امرأة واحدةً خرجت منذ قليل من البناية التي كنت أنا فيها , وقد قامت بالتسلل عبر الأسطح ..

أنا متأكد من أن أحدًا لم يدخل بتلك الطريقة ما عداها ..

فأعضاؤنا على الأسطح يراقبون الأسطح وقد قامت هذه المرأة بهزيمة كل من وقف في طريقها ليس إلا ,

فان , الطرف الثالث كان متسللًا ضمن صفوف الليسنيس منذ البداية ..

دايموند [ متفاجئ ] : ماذا ؟ 

رين : فان ؟ هنالك شخصٌ إضافي عندكم ! أنا لا أعرف هذا الصوت ! 

هل أنتم على ما يرام .. 

[ قطع الاتصال ]

رين : سحقًا ! 

دايموند & فان : إنهم الـ Grey ! 

هاروتا : علينا أن نتصرف فورًا ! هل نفك الحصار عن المنطقة ؟

فان : نعم يجب ذلك .. 

أجرى هاروتا اتصالًا بجهاز لاسلكي ينبه فيه أعضاء المجموعة على أن وقت الانسحاب وفك الحصار قد حان ..

هاروتا : رضا , عليك بها ! 

تجهز رضا لفك الحصار الذي كان هو مسببه من الأساس , لكن القنبلة الصوتية التي دوّت في الحي روّعت الجميع بمن فيهم دايموند ..

دايموند : مرةً أخرى ! 

في تلك الأثناء وصلت شاحنةٌ مزينة برسوم طفولية وألعاب أمام السيارة .. 

نزل الأربعة ( فان , رضا , دايموند و هاروتا ) من السيارة .. 

[ أشار الشخص الذي يقود إلى فان ] 

ذهب فان لتفقد الشاحنة وفتح صندوقها ليجد طفلًا صغيرًا يلعب في الداخل ..


فان : انزل إلى هنا .. لدي المزيد من الألعاب يا عزيزي .. 

[ نزل الطفل من الشاحنة ] 

نظر دايموند باهتمام للطفل .. 

على الرغم من أن دايموند لا يلقي أي اهتمام عاطفي للأشخاص الذين يقابلهم في العادة .. 

إلا أنّه كان على علمٍ تام بقصة أمانو ( لمدا 5 ) وماضيها قبل انضمامها لفريق لمدا .. عدا عن أنه 

كان يعلق آمالًا كبيرة على الطفل الذي يقف أمامه الآن ..


فان : أعلم يقينًا بكونك تعرف من هذا الطفل .. صحيح , لمدا 1 ؟

دايموند : نعم .. وأنت تستغله الآن ليكون ورقتكم الرابحة ؟ [ يضحك بسخرية ( ضحكة مثيرة XD ) ] ..

لا تجعلني أضحك أكثر حتى لا تضيع هيبتي .. 

فان : هه .. إنه ابن أحد اللمدا المتقدمين .. أنت لن تسمح بموته صحيح ؟ 

أطالبك الآن بإعطائي جهاز التحكم بالقنبلة تحت السيارة [ في تلك اللحظة أخفض رضا رأسه ليرى القنبلة ]

دايموند : هييييه ! أنت فعلًا مثير يا فان .. 

[ رضا ينظر بصدمة ] ..

رضا : ل-لا قنبلة تحت السيارة ! 

[ ابتسم دايموند بخبث ] ..

فان : ماذا ؟

هاروتا [ يصرخ ] : فان , الرجال الذين يحيطون بالمكان هم مجموعة من المتسكعين المتشردين ليس إلا !

وهم لا يعرفون ما القصة حتى .. إنهم متواجدون هنا بمحض الصدفة .. 

دايموند : أنا معجبٌ بقدرتكم على التحرك على الرغم من أنكم مهددون بانفجار قنبلة ! 

فان : أيها الوغد ! 

دايموند : مجددًا تلومني .. كان عليك أن تتأكد قبل أن تنصاع لأوامري .. يا فان ! 

أنا فقط قمت باستغلال الوضع ليس إلا .. 

هاروتا : لا يمكنني سوى أن أعترف بخبث وخطورة هذا الرجل .. لقد استغل وجود رجال 

يتسكعون بالجوار لإخضاعنا .. والأدهى من ذلك , لقد خدعنا ولم يكن في حاجة لوضع قنبلة أصلًا تحت السيارة !


دايموند : عليّ أن أغادر الآن , قنبلة الصوت تلك لا تريحني .. سأذهب بنفسي إلى أرض المعركة .. 

وأنت يا فان .. عندما تنضج كفاية ستكون مؤهلًا لنزالي .. [ ابتسامة ساخرة ]

فان [ بغضب ] : توقف ! أين تظن نفسك ذاهبًا ..؟ سأقتل هذا الطفل إن تحركت من هنا ..

[ أمسك فان بالطفل بغضب ] [ تعابير الخوف اجتاحت وجه الطفل ] ..

دايموند [ يرتدي قناعًا ] : خذوه لكم .. لسنا في حاجةٍ إليه البتة .. 

استدار دايموند ليغادر في ظل الصدمة التي كادت تطيح بفان في تلك اللحظة .. 

لكن المفاجأة كانت أنّه وجد أمانو تعيق طريقه ..


دايموند [ بهدوء ] : ما الذي تفعلينه هنا ؟

أمانو : أنت تتخلى عن ابني بهذه الطريقة ! 

دايموند : أطيعي أيتها الكلبة الضالة .. إن كنتِ تريدين ابنك فاذهبي إليه , لكن هذا سيكون فعلًا لن تحمد عقباه بين اللمدا .. 

أمانو : أعلن استقالتي عن اللمدا [ ظهرت الدموع في عينيها ] ..

دايموند .. لطالما أردت أن أناديك باسمك .. لكن الوحيد الذي كان يجرؤ على ذلك كان جي فقط ..

أنا لا أملككم .. لا أملك سوى ابني في هذه الحياة .. سأتحمل جميع العواقب ! 

ولكن بعد قتلك ! [ تهجم بغضب ] ..

فان & هاروتا : يا إلهي !

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[ في الحي المحاصر ] 

[ لمحة من الماضي القريب - البداية ]

أجرى لاف مكالمةً هاتفية بدأ بعدها الهجوم المفاجئ للجراي على كلا 

الليسنيس وإكس بلو .. ثم نزل لاف مسرعًا من الفندق ليلتحق بالقتال .. 

دوّت أصوات الرشاشات في المكان .. بدأ الجميع يختبؤون في البنايات .. 

توقف القتال بين كل من جي & كين , إكس & تينما على حين فجأة .. 

ووجد الجميع نفسه يجري باتجاه أي مكان يحمي به نفسه من وابل الرشاشات الذي غطى السماء .. 

في تلك الأثناء , وبعد انقطاع اتصال رين مع فان , عثر رين على جثة لي أثناء تنقله بين البنايات بحذر ..


رين : تبا .. 

[ تقدم رين محاولًا الوصول إلى الجثة لسحبها ] .. لكن وابل الرصاص لم يسمح له ..

فاضطر لترك الجثة ناظرًا إلى أحد الرجال يتقدم نحوها ..


رين : تبًا له , ما حاجته لفعل ذلك !

قام الرجل بجر الجثة باتجاه رين .. 

[ رين متفاجئ ] .. [ بدأت الغيوم تنزاح سامحةً للقمر بالحصول على سيادة الليلة ]


رين : هذا أنت ! 

سايكو : كنت أود النوم .. لكنني أُجبرت على القدوم إلى هنا من أجل مساعدة ليسنيس .. 

[ يبتسم ] .. من أجل أن ألتقي بك .. يا رفيق ! 

رين [ يبتسم ] : يجب أن نغادر بسرعة .. 

[ صوت طائرة تحوم في الأعلى ] ..

رين & سايكو [ ينظران إلى الأعلى ] .. 

ألقيت قنبلة من الطائرة إلى وسط ساحة المعركة .. وتفجرت لتصدر صوتًا 

أشد دويًا من القنبلة التي سبقتها .. 

نظرت ميرا إلى الطائرة .. وأجرت اتصالًا مع روي ..


ميرا : بإمكانك الاقتحام الآن ! إنها فرصتنا روي .. 

أمر روي الرجال الذين كانوا قد تجمعوا معه بالهجوم ..

وبدأت الطائرة توفد الساحة برجال ملثمين ينهالون بالضرب على كل من يرونه في وجههم .. 

[ اقتحم رجال روي المكان ] .. 

هجم أحد الرجال على ميرا .. ولكنها تمكنت من الدفاع عن نفسها .. 

وأخرجت بطاقتها التعريفية سريعًا ..


ميرا : أنا في صفكم أيها الحمقى ! .. 

رين : يا إلهي .. هذه طائرة استخباراتية .. [ ابتسم رين بخبث ] 

[ نظر سايكو مستغربًا إلى رين ] .. 

أخرج رين هاتفه وأرسل رسالة .. وفي غضون ثوانٍ معدودة وصل إليه الرد .. 

كان رين قد طلب من مارك أن يسهل هروبه من الموقع ليس إلا .. 

على مقربةٍ من الحي المحاصر في الخارج .. وقف لاف بعد أن وصله اتصال من زعيمته يفيد بأن عليهم الانسحاب حالًا .. 

أجرى لاف اتصالاته ..


رين : سايكو .. علينا أن نخفي جثة لي في مكانٍ ما في هذا المبنى ونعود إليها لاحقًا .. 

الأولوية الآن للهروب من هنا على قيد الحياة .. 

[ أخرج رين هاتفه والتقط بعض الصور لجثة لي ] ..

سايكو : رين , من أنت بالضبط ؟ [ نظرة قلقة ] ..

رين : أنا مجرد كلبٍ يعمل لصالح من يدفع أكثر .. 

سايكو : ...

رين : لا تقلق .. أنا لن أخونك ! 

أمسك رين بيد سايكو ..

رين : هيا بنا ..! 

نظر رين أمامه .. كان ينتظر اقتحام الشرطة للمكان حتى يعرف من أي جهةٍ قد أتوا .. 

ليذهب من جهة أخرى [ كي يتجنب لقاءهم قدر المستطاع ] ..


[ لمحة من الماضي القريب - النهاية ]

في تلك اللحظة .. ضغط رضا على زر الإدخال في الحاسوب .. فتم فك الحصار عن المنطقة .. 

عادت الإشارات لعملها بشكل طبيعي .. وعاد السير لطبيعته في ذلك الحي .. 

لكن المشكلة كانت أن عودة السير قد أوقفت عمل الاستخبارات ورجال الشرطة في الحي ,

وسمحت لأكبر عدد ممكن من رجال العصابات بالهرب من المكان بأمان .. 

كان رين وسايكو يجريان بسرعة .. 

حتى دخلا في أحد الزقاق ..


رين : هه ! يا لحسن حظنا يا سايكو .. ! 

[ شعر رين بارتباكٍ مفاجئ ] ..

رين : .. ذلك .. الفتى ! 

[ نظر رين إلى الفتى المقنع الذي يقف أمامه ] ..

كأنّ القدر قد جلب رين إلى هذا الزقاق بالتحديد 

من أجل أن يلتقي بغريمه الأبدي .. لاف !


لاف [ متفاجئ ] : هذا أنت ! 

سايكو : أوي , هذا ليس وقت حرب العصابات يا جماعة [ كان سايكو يتذكر لاف من الحديقة ] .. 

لاف : أهلًا بك .. رين ! 

[ خلع لاف قناعه ] ..

[ رين مصدوم ] ..


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[ شينجوكو - الحديقة العامة ]

تمكنت أمانو من خدش دايموند بصعوبة ..

دايموند :
تشي .. أيتها الحقيرة , أنا ما زلت أتعامل معكِ بلطف لأنّكِ آنسة .. 

أمانو : أنا من سينتزع قلبك من مكانه .. 

دايموند : لن يكون الزعيم مسرورًا بمعرفة خيانتك لنا في هذا الوضع الحساس .. 

أمانو : أنا معكم من أجل هذا الطفل فقط .. 

دايموند : ... 

أمانو : ... 

دايموند : سأعيدك إلى رشدك .. 

في لحظة تفاجأ فيها الجميع .. وتوقف الصوت يتبعه الزمان .. 

استدار دايموند على حين فجأة .. تاركًا أمانو خلفه .. أخرج سكينه بسرعة وهجم نحو الطفل المصدوم .. 

استعادت أمانو كل ذكرياتها الجحيمية عندما رأت ذلك .. عاجزة عن القيام بشيء ..

اكتفت بإطلاق صرخة أنثوية قوية .. 

نظر الطفل نحو السفاح الذي يجري نحوه .. 

طعنةٌ فرّغت كل غضب دايموند .. تطايرت الدماء بعدها .. 

فتح الجميع جلّ عينيه من الذهول ..


فان : هاروتا ! 

هاروتا : دايموند .. أو لمدا 1 .. [ يتألم ] .. هذا الطفل في رعاية فان .. 

لن أسمح لك .. بأذيته مهما حص- .. [ فقد هاروتا وعيه ] ..

فان [ يجري نحو هاروتا ] : حتى العباقرة يغضبون .. 

نظر دايموند وعلى وجهه ابتسامة خبيثة مختلفة عن التي يطلقها دومًا .. 

لربما كانت تلك الابتسامة المريضة تعكس حقيقة دايموند وكل ما تم تخزينه في داخله من حقدٍ على العالم ..


أمانو : أيها الوغد [ صرخت ] دايموند ! 

هجمت أمانو مجددًا .. لكن دايموند تفاداها بسرعةٍ هذه المرة ولكمها 

لكمةً حطمت صف أسنانها الامامي .. وأفقدتها الوعي .. 

[ أخرج دايموند هاتفه ] .. [ نظر باهتمام إلى الرسالة التي وصلته ] ..


دايموند : فان , يبدو أنّك لم تعد تساوي شيئًا بالنسبة لي .. لقد ظهر لنا عدوٌ أفضل منك ! .. اذهب وتابع لعبك الدنيء مع الأطفال .. هه ! 

[ غضب فان من كلام دايموند ولكنه لم يجرؤ على القيام بأية حركة بعد الذي رآه ] .. 

غادر دايموند المكان ..


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[ في أحد الأزقة ]

رين [ متفاجئ ] : ...

لاف : إنّها صدمة الشخص عندما يجد نفسه أمامه ..

أنا الجانب المعتم منك أيها العميل الوغد ! يا كلب الحكومة ! 

سايكو [ مصدوم ] : ك- كلب الحكومة ؟

لاف : نعم أيها الأحمق .. رين الذي يقف إلى جانبك الآن 

هو عميل استخباراتي إنجليزي .. قدم إلى هنا للقبض علي ..

لم أكن أتوقع أن ترسل لي الاستخبارات الانجليزية شقيقي التوأم .. 

سايكو : التوأم ؟ 

وجّه رين نظره نحو الأرض .. لم يكن في مقدوره الحديث أبدًا ..

لاف : ما الذي يجعلك صامتًا يا رين ! هل أخفى والدانا الحقيران عنك تلك الحقيقة ! 

لقد تخلوا عني .. وقاموا بتربيتك تربية المدللين .. أما أنا فقد أصبحت لقيطًا أبحث عن شخصٍ يعتني بي !

ألم تعلم بعد الغرض من وجودك في اليابان ؟

أنت هنا من أجل القبض عليّ يا كومة القمامة ! 

سايكو : أنت لست بشقيقه ! ما الذي يضمن لنا أنّك لم تقم بتغيير ملامحك من أجل أن تشبهه ؟ 

لاف : ماذا ؟ دع نظرات رين تخبرك .. إنّها العلاقة القوية بين التوأم المتطابق ..

كنت أتساءل عن السبب الذي أرهقني كل تلك الفترة ..

أعتقد بأنّكَ كنت تشعر بصداعٍ فظيع وتسارع غريب في نبضك يا رين في الفترة الماضية ؟ وربما كانت ترافق الكوابيس كلانا ..

كلانا كنا نتعذب لوجود بعضنا البعض قريبًا منا .. 

رين : ما الذي يحدث بحق خالق الجحيم ؟ 

لاف : لست هنا لأشرح لك .. دع المفتش الإنجليزي الوقح الذي قام باستغلالك يشرح لك ما يحدث ..

أما أنا فعلي أن أغادر الآن .. لنا لقاء قريب ..

[ ركض لاف مغادرًا ] .. 

[ جثا رين على الأرض ] .. 

وضع سايكو يده على كتف رين ..


[ الثانية بعد منتصف الليل ]

هرب جميع من استطاع .. وانتهت المعركة !

.
.

[ الفصل الواحـد و العشـرون - النهايــــة ]




شخصيـات ظهرت في الفصول السابقـة:
 



[ حـرب شـوارع ] فهرس الفصـول ~





عدل سابقا من قبل Holmes Apprentice في 9/12/2017, 19:26 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة

Rose

فريق الإدارة
avatar

عدد المساهمات : 5523
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 611
الكريستالات : 6
التقييم : 2097
العمر : 17
البلد : العراق
تاريخ التسجيل : 25/09/2014
أذاكر
11
الأوسمة:
 


#11مُساهمةموضوع: رد: [ حرب شوارع ] الفصل 21 : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين ..   13/3/2018, 16:08


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
آمل ان تكونا بخير ، اكا تشان ، هولمز ~
حسناُ هناك حسنة من تأخري في القراءه ، إلا وهو عندما اتحمس انتقل للفصل القادم
ولا انتظر اسبوع I love you ، ماعدا ذلك فأود حقـاً ان الحق بكم في الفصول الاخيرة ~
لكن القراءه السريعه ستبعد عني المتعه
،
فصـل نهاية المعركة ، التي على مايبدو انها تمهد الى حرب اكبر
لوهلة ظننت آن هناك تحالف سيحدث بين دايموند و فان ضد الطرف الثالث
لـكن تبآآ لدايموند على فعلته بمحاولة قتله آبن أمـانو !
موقـف هاروتا رائع حقاً !! أذهلني ، I love you
لاف ورين توأم ؟ لما تخلى عنه اهله ؟
تخيلته " شخصية تسونديري " عندما خاطب رين بهذه الطريقة I love you
متشوقـة لأعرف ما سيحصل بينهما مستقبلاً
شكـرآ لـكمآ على المجهود آلمستمر
تقبلوا مروري ، في امان الله وحفظه




 
~




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

بسمة أمل

فريق النيابة
avatar

●● رئيس فريق ترجمة المانجا

عدد المساهمات : 5315
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 2297
الكريستالات : 12
التقييم : 3026
البلد : السعودية
تاريخ التسجيل : 04/06/2013
أشرب قهوة
38
الأوسمة:
 


#12مُساهمةموضوع: رد: [ حرب شوارع ] الفصل 21 : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين ..   24/5/2018, 19:23


السلام عليكم ورحمة الله وبركآته .. 
كيف حآلكِ عزيزتي هـولمز؟! 
أسأل الله أن تكوني بأفضل حـآل ~ 


أجل أجل . . هكذا ينبغي أن يكون طول الفصل 
في كل مرة يزداد إعجابي بـ دايموند رغم قسوته 
أهي مشكلة فيني أم مـاذا ..؟
حسنـًا لم يعجبني تصرفه البته ولكن لا بأس ..
 سأغفر له ذلك XD 
فان أصبح في موقف الضعيف أمام دايموند . 
مؤسف .. كنت رقم 1 ولكنك تراجعت إلى المرتبة الثانية منذ فترة ~ 
ابذل جهدك في الفصول القادمة  Very Happy
من جهة أخرى لقاء التوأم كان جميلًا ..
 تمنيت لو يدوم لوقت أطول ~ 
سيمتلأ رأس رين بالتساؤلات حتمـًأ  .. 
متحمسة لقراءة الفصل التالي على الفور  


.. 


في كل فصل تذهلانني بالأحداث التي تخرجان بها 
ما شاء الله .. خيالكما وآسع للغاية : ) 
أتمنى لو كنت أمتلك الوقت لقراءة الرواية في يوم واحد .. 
شكرًا لك على هذا الفصل الأسطوري 
تم التقييم $  I love you







      ويمي .. شكرًا على الهدية الأنيقة 


    | Dark storm| | EvilClaw Team |

      ASK.FM   


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ask.fm/me3ado0oh
 
[ حرب شوارع ] الفصل 21 : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

خدمات الموضوع
إذا وجدت وصلات لا تعمل أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
[ حرب شوارع ] الفصل 21 : لمدا يقدم استقالته .. لقاء صريح بين توأمين ..
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The Best :: أقـلام صآخبـة :: ●● روايات بأقلامنـا-
انتقل الى: