●● إعلانـات ●●
عيون العرب اعلانك هنا إعلانك هنا
انستغرام إعلانك هنا إعلانك هنا
[ إذا كنت غير مسجل ]

يسعدنا انضمامك إلى أسرتنا المتواضعة، شرفنا بمشاركاتك المميزة ونشر الفائدة بين الأعضاء بالضغط هنا

[ إذا كنت عضو ]

تفضل و سجل دخولك وأثبت وجودك معنا بكل ما هو مفيد واستفد من الميزات المخصصة للأعضاء بالضغط هنا


أفضل الأعضاء هذا الشهـر
آخر المشاركـات
219 المساهمات
93 المساهمات
91 المساهمات
66 المساهمات
53 المساهمات
50 المساهمات
47 المساهمات
46 المساهمات
38 المساهمات
34 المساهمات

اذهب الى الأسفل
ρsүcнσ
بصمة خالدة
عدد المساهمات : 19381
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 1150
الكريستالات : 13
التقييم : 5805
العمر : 19
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 16/10/2014
الحمد لله
04
الأوسمة:

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر

في الثلاثاء 5 مايو 2020 - 19:23
تقييم المساهمة: 100% (4)
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر KQd0hFJ
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر WDY09Wy
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيف أحوالكم؟ إن شاء الله تمام ~
كما ترون فقد قررت طرح الفصل مبكرة بيوم واحد
ذلك لأننا سننشغل بالسهرة في الغد بإذن الله Very Happy
جزيل الشكر لـ آكا-تشين على التدقيق و المراجعة [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1620276979
لن أطيل عليكم و سأترككم مع الفصل [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 2587024037
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر Xc4Qpho
لينا.

-"هــاه؟"

-"سألتك ما الذي تفعلينه في غرفتي." كرر لويراف بملل يخفي حدة خطيرة.

اقشعر بدن لينا و تمتمت أول ما خطر لها:

-"موريت قال—"

توسعت عيناها و قد أدركت ما يجري تماما. الشرك الذي نصبه لها...

موريت اللعين فان.

صرّت على أسنانها، و لم ترغب الآن بأي شيء في هذا العالم سوى تمزيق حلق موريت الحقير.

لويراف كان لا يزال واقفا على حافة الشرفة، عيناه لا تزالان على عينيها. تعابيره قد تغيرت قليلا بعد سماعه اسم رفيقه،

لكنه لا يزال ينتظر لينا أن تكمل.

استقامت الأخيرة في وقفتها مبعدة الستائر عنها كما لو أنها تنفض ذكريات الماضي التي أيقظتها رؤية لويراف،

و عندما تكلمت كان صوتها معتدلا:

-"موريت قال أنه يمكنني الحصول على هذه الغرفة، لا بد أنه فعلها عن عمد كمقلب."

ظل لويراف يحدق فيها لفترة دون أن يحرك ساكنا، و لم تعرف لينا كيف تتصرف، بالكاد تلم شتات نفسها.

أخيرا تنهد و نزل من الشرفة، معطفه الأسود طفا خلفه قبل أن يحط بقدميه على الأرضية.

وضع يدا على مؤخرة عنقه و قال مستعيدا تلك النبرة المضجَرة:

-"ذلك من شيم موريت فعلا. سأتعامل معه لاحقا."

لم يضيع لحظة في رفع ذقنه و الإضافة باستياء:

-"أفهم من ذلك أنكِ الفتاة الجديدة. على أية حال، إن لم تمانعي فخذي أغراضك و اعثري على غرفة أخرى،
فلا أحبذ أن يتم انتهاك خصوصيتي أكثر من هذا."

اكتفت لينا بهزة من رأسها خشية أن يُعقد لسانها من جديد، فالذي أمامها ليس أحد الـ فان و حسب، بل هو الشخص الذي

أنقذها من موت أليم، الشخص الذي زرع الأمل و الجنون في قلبها منذ زمن، الشخص الذي... لديه مشكلة مع اللباقة نوعا ما؟

لم تتكلم حتى أخذت حقيبتها، لبست حذائها و وقفت عند مدخل الباب، فقط حين وثقت بأن صوتها لن يخذلها،

التفتت نحو لويراف الذي ظل واقفا أمام النافذة المفتوحة، و قالت:

-"أدعى لينا بالمناسبة."

-"لينا." تمتم لويراف اسمها مجربا إياه.

ران صمت قصير، حتى قررت لينا أن تهز رأسها كتحية وداع ثم تسرع بالخروج.

حينها تذكرت...

رايلي.

بدل أن تبحث عن غرفة أخرى، يجدر بها البحث عن رايلي.

تخلصت من حذائها، وضعت حقيبتها في نهاية الرواق، استخرجت منها حزام سكاكين و علقته على خصرها، ثم نزلت السلالم بهدوء،

متيقظة لأي صوت أو رائحة قد تفاجئها. قررت أنها ستبحث في الأسفل أولا، و إن لم تعثر عليه فستعود لتفقد الغرف العلوية،

فإن صادفت أحد الـ فان ستتحجج بحادثة غرفة لويراف.

الطابق السفلي كان فارغا، مصادر الضوء قد أُخمدت جميعها، لا بد أنها الثانية صباحا أو شيء من هذا القبيل إن كان الجميع نائما،

لينا وجدت في ذلك أفضلية لهدفها الحالي.

مرت مرورا وجيزا على قاعة الطعام التي توسطتها طاولة خشبية عتيقة الأناقة، ثم على غرفة المعيشة التي جعلت الأريكة

المريحة التي استيقظت لينا عليها تبدو أضحوكة أمام فخامة أثاثها و تصميمها. كل هذا و لينا لم تستطع حتى أن تلمح كل شيء

بوضوح في الظلام الذي تسلل إليه ضوء القمر.

مرت بعدها على المطبخ، و تغلغلت إلى ما بعده. عندما أدارت مقبض الغرفة التالية، غرفة النبيذ، بناءً على الرائحة التي انبعثت منها،

وجدت بابها موصدا. مما يعني أن احتمالية تواجد رايلي فيها قد تضاعفت. أخذت أحد أصغر سكاكين بياتريس من حزامها،

و همّت بمحاولة فتح القفل، تماما كما فعلت في أيام مراهقتها عندما احتاجت أن تسرق للنجاة.

الباب فُتح بعد لحظة، من الداخل.

دقات قلبها أصبحت كالمطرقة في صدرها، و قد تركت يدها السكين من شدة الصدمة.

أغلقت عينيها على استعداد لسماع صوت السكين يضرب الأرضية، لأن يتم اكتشافها خلال ثانية واحدة.

الثانية مرت، و لم تسمع أي صوت.

قبل أن تتمكن من فتح عينيها، غلفت يد فمها و أمسكها أحدهم من الخلف، ساحبا إياها إلى الزاوية تحت السلالم،

كل هذا في تلك اللحظة الوحيدة.

-"هاه؟ لا أحد هنا..." سمعت فتاة -خادمة- تتحدث، صوتها ناعس للغاية.

أجابتها أخرى من داخل الغرفة بنفس النبرة:

-"لا بد أن إحدانا اصطدمت بشيء ما دون وعي—" قاطعتها ضحكتها، ناعمة لكن هستيرية.

إنهن ثملات، أدركت لينا. تتسكعن في غرفة النبيذ و تثملن. إذن رايلي ليس هناك بعد كل شيء...

سرعان ما تذكرت الجسد الذي يثبتها من الخلف، و صفعت الذراع حول رقبتها مرتين قبل أن تتركها أخيرا.

هذه آخر مرة تتحمل ظهور موريت المفاجئ خلفها، فكرت بينما تلتفت مستعدة لتلاقيه بسخط.

لكنها لم تجد موريت.

-"ما الذي كنتِ تحاولين فعله؟" سأل صوت لويراف و كأنه يعرف الإجابة بالفعل.

أخذت لينا خطوتين للخلف، تاركة بينهما ما أقنعت نفسها أنها مسافة آمنة، ثم ردت ملاقية عينيه:

-"أبحث عن رايلي، بالطبع."

التوت شفتا الـ فان في زمجرة تظهر أسنانه الحادة بينما تمتم بحقد:

-"رايلي، طبعا."

شعرت لينا باستياء لم تفهمه تماما، و سألت بصوت أعلى و نبرة أكثر حدة:

-"لماذا تخفونه عني؟ و ما مشكلتكم معه؟ !"

أحكمت إغلاق قبضتيها...

-"لم يُظهر الأمر، لكنه كان محبطا طوال رحلتنا إلى هنا في انتظار لقائكم ! و فقدانه للذاكرة لم يرحمه من الشعور
بالذنب جراء ما تسبب به ظهوركم ! أقل ما يمكنكم فعله هو عدم حرمانه من الشخص الوحيد الذي يتذكره فعلا !"

أشارت نحو نفسها و استطردت فورا بسخرية غاضبة:

-"ذلك الشخص هو أنا بالطبع، في حالة لم تفهم."

البرود في عيني لويراف جعل بدنها يقشعر، لكنها لم تتراجع، بل وقفت تنتظر رده عسى أن يجيب حيرتها.

الأخير اكتفى بضحكة قصيرة لا دفء فيها قبل أن يجيب بذقن مرفوع و برود قاسٍ:

-"يشعر بالذنب؟ بل إنه يشعر بالعار لأنه واحد منا، ذلك الخائن !"

خائن. ليس و كأن لينا لم تشك في تلك الاحتمالية، خصوصا مع كل الغموض الذي لف ظروف لقائها بـ راي،

لكن سماع لويراف يؤكد الأمر كان كاللسعة في صدرها.

وضع يديه في جيوب معطفه الأسود ليخرج منه السكين التي وقعت من لينا سابقا، مد يده إليها فأخذتها منه ببساطة،

ثم أرجع يديه لجيوبه ليضيف بنفس نبرة سخرية لينا السابقة:

-"من الجيد معرفة أن فقدانه للذاكرة لم يفقده اعتداده بنفسه."

-"لماذا تبعتني؟" سألت لينا دون تفكير، مثبتة السكين في مكانها على الحزام. أي شيء لمحو تلك النظرة القاطعة من على وجه لويراف.

-"لا أثق في الأشخاص الجدد. و يبدو أنني كنت محقا في ذلك." قال آخر جملة بحدة أكبر.

قبل أن تتمكن من الرد عليه أضاف و قد استرخت تقاسيم وجهه:

-"بالإضافة، فكرت في إرشادك لغرفة جديدة، بما أن سوء التفاهم لم يكن خطأك."

-"أوه."

بتلك البساطة اختفى الغضب المشحون في الأجواء، مُحي الاستياء من على تعابير لينا و ارتخى كتفاها، تاركين التوتر ينسدل منهما.

تنهدت ثم قالت فاتحة ذراعها نحو الرواق:

-"سأتبعك إذن."

تجاوزها لويراف دون أن يضيف كلمة، و تبعته كما قالت أنها ستفعل.

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر K1kepF5

جاك.

بياتريس باكستر ستتسبب في موته يوما ما، و سيكون قد سار إليه برغبته الكاملة.

كيف انتهى به الأمر يقاتل أحد القادة العليا الثلاثة؟ جاك يتذكر كل شيء بالتفصيل، لأن الخطة كانت خطته.

من الانطباع الأول تبدو و كأنها إحدى أفكار بياتريس لما احتوته خطواتها من تسلل و التواء،

لكن تريس لم تقم بأكثر من اقتراح بعض التحسينات.

بياتريس قالت أنها تحب جانبه الخبيث ذاك، و كانت إجابة جاك أنه ابتسم و رد:

-"سعيد لأن هنالك من يحبه بدلا عني."

القادة العليا الثلاثة بالكاد يفترقون، لذا كان على بياتريس و جاك مراقبتهم لفترة ليست بالقصيرة، و كان على كل منهما تذكير الآخر

بالصبر بما أنه كاد ينفذ في عدة مناسبات.

و قد كوفئ صبرهما في النهاية، فقد افترق أحد القادة عن الاثنين الآخرين أخيرا.

جوريان كاستور. اختاره جاك و بياتريس لسببين مختلفين، الأول كونه الوحيد الذي يحب قضاء بعض الوقت وحيدا و منعزلا،

فالآخران لا يتركان جانب بعضهما مطلقا. و السبب الثاني، كما لاحظت بياتريس، أنه هو كذلك بدا ضد القرار النهائي للفيلق،

"مستعد لتغييره في أول فرصة تسنح له"، على رأيها.

كان جوريان مسترخيا وسط حطام مبانٍ و تماثيل قديمة، حطام معبد على الأرجح، لم يزعج سكان تلك القرية أنفسهم بالتصرف بشأنه،

كونه موجود في طرفها و لا يعرقل أحدا. المساحة التي وُجد فيها الحطام أُغلقت في دائرة من الصخور الجبلية،

[ الموقع ] : هنا

قدرة جاك و بياتريس على الاقتراب من جوريان كانت مرهونة بانشغال هذا الأخير بالغناء في لغة الـ جان القدماء و مداعبة العصافير،

كما لو أنه أميرة في تلك الملابس البيضاء الفضفاضة و الشعر الأخضر الناعم الذي يكاد يصل كاحليه العاريين،

يجلس فوق عمود يبدو كنسخة مصغرة من برج قلعة مهدم.

عندما أصبح جاك و بياتريس على مسافة خطيرة من القائد الأعلى، قام الأخير بالتلويح لعصافيره حتى ابتعدوا عن المكان برفرفة قوية.

-"من تُراه وقحا لدرجة التسلل خلف رجل أعمى؟"

سحقا.

كانت بياتريس من ردت، يدها على خصرها و صوتها واثق رغم انكشافهم:

-"ظننت أنك لا تحب الشفقة، لورد كاستور."

استدار جوريان نحوهما، لا يزال جالسا على برج قلعته الصغيرة، ظهره أصبح للجبال الآن، و عيناه، بنفس لون شعره و العشب الأخضر،

كانتا على الأفق خلف جاك و بياتريس، لا تبصران شيئا. ابتسم ببساطة و قال:

-"بلى، لا أحبذها. كما لا أحبذ الرسميات يا بياتريس، و... جاك؟"

-"إنه أنا بالفعل، سيدي." أجاب جاك باعتدال.

محافظا على ابتسامته اللطيفة تلك، صرح جوريان:

-"أعرف سبب قدومكما، و إجابتي هي لا."

-"أنت لا تعني ذلك..." رد جاك بحذر، "أتفهم عدم رغبتك بالوقوف ضد أصدقائك—"

-"سعيد لأنك تتفهم."

مُحيت الابتسامة من على وجه جوريان و رفع ذراعيه في نفس اللحظة التي شعر فيها جاك بضغط مفاجئ في الهواء،

ضغط كاد يسقطه على ركبتيه، تريس التي بجانبه لا بد و أنها شعرت بالأمر كذلك، لكن تأثيره عليها كان أضعف.

سبب آخر لاختيار جوريان، أدرك جاك، هو قلة تأثير السحر على أنصاف الـ جان أمثال بياتريس.

إذن لديهم فرصة بعد كل شيء، فرصة في نجاح الخطة باء التي وُضعت في حال رفض جوريان التعاون...

الخطة التي تقضي بأن يقوم جاك و تريس بإجباره. بإيقاعه في الفخ الذي جهزاه له.

نظر جاك نحوها، و بهزة من رأسها فهم ما عليه فعله، ما اتفقا عليه.

تخلص من الجزء العلوي من درعه الذي سقط بصوت عنيف على البقع التي لا تزال أرضيتها صامدة وسط الحطام،

أخرج سيفه من الغمد الذي على خصره، نصل اكتسى بسواد صخريّ، تمر عليه خطوط تشتعل احمرارا.

قام بتثبيت قدمه أمامه و أخرى خلفه غارسا رأس سيفه بجانب القدم الأخيرة، و انحنى بجسده للأمام،

كأنه سهم سُحب و ينتظر إطلاقه.

جوريان قد وقف على برجه الصغير و التفت نحو جاك -بلا شك من مصدر صوته- ليحط بصره على نقطة قريبة من ذقنه،

تلك العيون الخضراء كانت مفتوحة أكثر بقليل من اللازم، و كأنه سيستطيع رؤية تحركات جاك القادمة إن حاول بجد.

زحفت القشعريرة فوق ظهر هذا الأخير، لذا قرر أنه سيهاجم قبل أن يسمح لنفسه بالتردد.

-"تريس."

كان ذلك كل ما عليه قوله قبل أن يندفع و يقفز نحو جوريان، قفزة لا يمكن تحقيقها من تلك المسافة،

على الأقل ليس من دون تريس التي قدمت له دفعه بسحرها.

سرعان ما أصبح قريبا كفاية من جوريان ليلوح بسيفه الأسود، و كان رأس هذا الأخير لُيقطع لولا أنه قفز من برجه للخلف

مبتعدا عن نطاق جاك، لكن جاك توقع ذلك و لم يتراجع، بل حط بقدم واحدة على البرج و استعمله لدفع جسده نحو جوريان من جديد.

لوح جوريان بذراعه التي ضربت سيف جاك و أبعدته عن هذا الأخير بقوة، قوة لا يمكن أن تنتمي لغير السحر، و إلا لكانت ذراع القائد

قد قُطعت بلمسها حدة النصل، لكن ذلك لم يحصل لأن جوريان لم يلمسه، بل قام بتوجيه سحره في محاولته لجعل جاك أعزل.

كلتا يدي جاك قد ابتعدتا لإمساك سيفه الضخم، تاركة دفاعه مفتوحا، و قبل أن يتمكن من استعادته ركله جوريان في منتصف صدره،

ركلة لم تُفقد القائد الأعلى توازنه. بالطبع، فذلك أمر شبه مستحيل بالنسبة لـ سائر السماء، اللقب الذي أُطلق على

جوريان كاستور لقدرته على التحكم بسحره و جعل الهواء سندا له.

كاد جاك يسقط على ظهره لولا تمالكه نفسه في آخر لحظة، و كونه على مسافة آمنة من جوريان فقد التفت خلفه نحو

بياتريس التي كانت على ركبتيها، يداها مغروستان في العشب.

هزت رأسها بالنفي عندما التقت أعينهما، و علم جاك أن عليه مواصلة القتال.

قدما جوريان كانتا تطفوان على ارتفاع نصف متر فوق الأرض الآن، و قد فتح ذراعيه مستعدا لإلقاء تعويذة، أو أيا يكن،

جاك لم يكن مهتما بالتخمين الآن، حيث إنه انقض على القائد الأعلى مستغلا دفاعه المفتوح.

جوريان دفع بيديه أمامه لإيقاف جاك، لكن الأخير كان مستعدا، و انزلق إلى يمينه متفاديا قبل أن يعود بضربة خبيثة من

مقبض سيفه لجانب جوريان، جاعلا جسد القائد يتقوس في ألم و يسعل ليتطاير اللعاب من فمه، عيناه قد توسعتا لنقطة اللا رجعة.

لم يسمح له جاك بلحظة راحة. تشكلت بين مفاصل يده نفس البشرة التنينية التي على جانب فكه، و صفع جوريان بهم فورا بكل

قوته قبل أن يتمكن الأخير من التصرف أكثر بعد موازنة قدميه العاريتين في الهواء.

لا شك أن جوريان قد لُسع بقوة، فتلك الجروح الثلاثة العميقة التي ثقبت خده تنزف دون توقف الآن،

و بدا كأنه سيفقد الوعي من قوة الضربة وحدها...

لكنه لم يفعل.

عندما اعتقد جاك أنه لن يتمكن من إشغاله لوقت أطول، صرخت بياتريس من خلفه:

-"جاك !"

أسرع إلى جانبها مبتعدا تماما عن نطاق جوريان الذي وقف على الهواء بعناد، يد على وجنته المصابة،

يحاول علاجها أو إيقاف النزيف أو أيا يكن ما يفعله أمثاله من السحرة.

فرصتهم.

ما لم يفهمه جوريان سائر السماء كاستور، هو أنه لا السماء كانت حليفته ضد جاك، و لا الهواء.

و لو أنه تمكن من رؤية شيء، لأدرك مصدر الصوت الذي جعله الآن يشدد دفاعه في ترقب...

صوت فرد جاك لجناحيّ التنين خاصته.
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر UH2UQUl
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 3mZ2FTg
شخصيات ظهرت في الفصول السابقة:

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر DWkJHcE

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر SFn3W34

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر DRFSZJY

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر TZ5I9RN

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر Lsw9Li7
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر QC0QJgZ
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر OBnh1v4
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر IIa5rEp
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر H1lnGuX
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 0rar7PP
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر HhE8AcB
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 5VHiKKl
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر QUGjPpC
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 8qbHhj7
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر ITmegiC
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر MvlgMye
ظننتم أنه بمجرد ظهور الـفان سأنسى جاك و تريس؟
ظنكم خاطئ يا جماعة فلديهما الكثير من العمل للقيام به [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 4078314248
يا ترى كيف سينتهي الأمر مع جوريان، همممم [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 210208170 ؟
بالمناسبة اعذروا لويراف على وقاحته فهو نوعا ما معاق اجتماعيا [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1232301502 < كف
المهم لا تنسوا تخمين صاحب عنوان اليوم [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 3670467598
و متشوقة لقراءة آرائكم بخصوص كل شيء [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1666769878
دمتم بود & في أمان الله
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر PwgzPYh
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر WqWljGi
Mr.Hyde

عدد المساهمات : 916
الجنس : ذكر
القطع الذهبية : 100
الكريستالات : 6
التقييم : 787
العمر : 19
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 09/11/2018
الحمد لله
26
الأوسمة:



معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default رد: [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر

في الثلاثاء 5 مايو 2020 - 19:48
تقييم المساهمة: 100% (1)
مرحبا 


هذه اول مرة اصل مبكرا 
لويراف ذكي جدا أدرك انه لا يستطيع الثقة بلينا انه حكيم رغم انه ليس جيدا في التعامل مع الناس
اذا رايلي قد خان الجان نوعا ما ما الذي فعله  ويجعلهم يغضبون منه هاكذا و ترسم على وجه لويراف ملامح مثل تلك


اخيرا ظهور جوريان المنتظر  و هو اعمى ومع هذا هو أحد القادة الفيلق هذا حقا رائع و يبدوا قويا جدا >يليق به انكيدو
و جاك قوي جدا بالتأكيد فهو المفضل عندي و انا لا احب سوى الشخصيات القوية  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 4078314248 و هل تحول الى تنين في النهاية يال الروعة  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 3231946840
متشوق لتكملة القتال 
العنوان اعتقد ان صاحبه هو جاك و تريس
(غيرته الاقتراح لأنني فكرت بالامر و هذه الجملة أقرب لهما من لينا)


تقبلي مروري
جُوري
كبار الشخصيات
عدد المساهمات : 1709
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 385
الكريستالات : 6
التقييم : 1218
العمر : 22
البلد : مصر
تاريخ التسجيل : 11/12/2017
متقهوي
05
الأوسمة:

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttp://student-in-japan.blogspot.com/

default رد: [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر

في الأربعاء 6 مايو 2020 - 5:55
تقييم المساهمة: 100% (1)
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك يا رين I love you شعرت بسعادة حقا عندما رأيت فصلك قد نزل قبل موعده>أظن أنك تنزلين الفصول كل أربعاء صحيح؟

والآن لنبدأ فورًا في القراءة [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1744745194

لكن هذا لم يمنعني أبدًا من التأمل في الطقم والإعجاب الشديد بالصورة هذه المرة [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1620276979 [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1620276979

يبدو أن الذي في الصورة هو لويراف صحيح؟

أخيرا تنهد و نزل من الشرفة، معطفه الأسود طفا خلفه قبل أن يحط بقدميه على الأرضية.

يا خلاثي، خلاص أظن أنني سأعلن كوني فان لهذه الشخصية XD

الشخص الذي... لديه مشكلة مع اللباقة نوعا ما؟

بالفعل يبدو ذلك [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074 [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074 ولكن هذا لا يمنع أن يكون أفضل من الجنزال ناش في نظري [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 182841606

كالعادة أول مشهد من الفصل جميل جدا وممتع ^^

لا أدري لماذا يتحاملون على رايلي لكن يبدو أنه فعل ما يستحق >خلاص باعت الجميع لأجل لويراف ههههه

لطيف منك أن تذكري موقع قتال جاك بذلك القائد ^^ وتجلبي صورته أيضًا، موقع لطيف يصلح للتأمل وليس للقتال في رأيي [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074 [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074

أوه يبدو أن الذي في صورة الطقم ليس لويراف وإنما ذلك القائد [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1232301502 ههههه بالفعل يبدو كأميرة.. مهلًا أهو قائد حقا في فيلق؟

لحظات القتال كانت رهيبة واحسنتِ في وصفها.

صوت فرد جاك لجناحيّ التنين خاصته.

لحظة؟؟ جاك لديه جناحان؟ هههههه تنين؟ ما الأمر؟ لماذا أشعر بأن الأحداث أصبحت غير منطقية

احم.. الفصل هذه المرة قصير يا رين، أطالب بإطالته أكثر من ذلك XD

استمتعت بقراءة الفصل ومتشوقة حقا لما ستحاول لينا فعله لإيجاد رايلي >وآمل أن يعترض لويراف طريقها مرة ثانية [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074

سلمت يداكِ وفي انتظار الفصل القادم بشوق [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1270752560

Akatsuki
فريق الإدارة
THE HUNTERS LEADER

عدد المساهمات : 163515
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 1577
الكريستالات : 118
التقييم : 31370
العمر : 27
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
الحمد لله
20
الأوسمـة:

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttps://www.theb3st.com

default رد: [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر

في السبت 9 مايو 2020 - 15:06
تقييم المساهمة: 100% (1)
بسم الله الرحمـن الرحيـم

السـلام عليـكم و رحمة الله تعــآلى و بركآته

أهـلآ بالمبدعة رين ~ كيف حالكـ ؟ آمل أن تكوني بخيـر ^^

~

عندما طرحتِ الفصل مبكرا تكاسلت عن الرد عليه .. ياري ياري XD

لهذا يجب أن احاول الرد في نفس اليوم الذي يطرح فيه الفصل

كلما تأخرت أكثر كلما ظهرت مشاغل من حيث لا أدري هههه

على كل .. العنوان قبل كل شيء أرجح أن جاااك هو قائله ~

موريت اللعين فان XDDD

الظهور الرسمي للوي رهيب جدا هههه

" الشخص الذي... لديه مشكلة مع اللباقة نوعا ما؟ "

هاهاااي .. لوي كاوايي أيضا XD

مواجهة لينا للوي أمام السلالم شجاعة كبيرة منها

أعني أن تتحدث بتلك النبرة ~ ساسوغا بطلتنا

و إجابة لوي تعني أنهم فعلا يعتبرون رايلي خائنا ..

لكنه فاقد للذاكرة المسكين ><

و ننتقل لأحداث الفيلق ~ إذن كانت خطة جاك هاه .. جانب خبيث غير متوقع منه XD

وصفك تحفة كالعادة و جوريان بصورة إنكيدو كآآكوي ~

أيضا صورة مكان اللقاء ملهمة ~

شخصية جوريان تحفة ~ كونه أعمى و بهذه القوة أمر رهييب

من الجميل رؤية مثل هذه الشخصية المميزة

( ماه هي رواية مدججة بالشخصيات الفخمة بعد كل شيء XD )

" تلك العيون الخضراء كانت مفتوحة أكثر بقليل من اللازم، و كأنه سيستطيع رؤية تحركات جاك القادمة إن حاول بجد "

الوصف سآآآآآآآحر ~ [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1094523372

جاااك فرد جناااحيه ~ كاااه القتال سينتقل لمستوى آآآخر

فصل مذهل و رهيييب أبدعتِ فيه رين

متحمسة للفصل التالي بشدة ~

~

شكـرا على الفصل الرائـع

سلمت أنآملك | تقييـم + بنـر + بنر سلايد شو

بانتظار جديــدك بفآآرغ الصبـر

في أمـآن الله و حفظـه

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 866468155


[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر H9R9IUO
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر TYPau0y
[ The Hunters ] إن لم تكن الصيـاد .. ستكون الفريسـة .. ! | باب الانضمام مفتوح

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ]  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 866468155
ϟ HANAMICHI.
فريق التصميم
عدد المساهمات : 1151
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 1035
الكريستالات : 6
التقييم : 756
العمر : 22
البلد : السعودية
تاريخ التسجيل : 25/06/2016
حكيم زمانه
02
الأوسمة:

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر Kvz78210

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر Ousoo_10

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 7ok95710

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر Dn372210

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1hf72210

[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر SZm7DvM

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default رد: [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر

في السبت 23 مايو 2020 - 5:44
تقييم المساهمة: 100% (2)
-


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
كيف حالك رين تشان؟ إن شاء الله بخير
احم احم انا خجلة من تأخري بالرد على كل هذه الفصول لكن علي وضع بصمتي حتى لو كان الوقت متأخراً  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 386884657
رأيت هذه الشخصية في احد تقارير هايد وبما انه موضوع لـهايد هذا يعني انه شخصية من فايت 
موريت آه منه حسناً نعرف انه مشاغب لكن مقلبه اتى سريعاً جداً تباً احرج عزيزتي لينا مع منقذها Very Happy
معطفه الأسود طفا خلفه قبل أن يحط بقدميه على الأرضية
رين حقاً هنالك فتاة قد وقعت في حبه فعلاً *وهي انا لول*
الشخص الذي... لديه مشكلة مع اللباقة نوعا ما؟
هههههههههههههههههههههههههههههههههه فعلاً رغم اني عادةً لا احبذ الشخصيات الوقحة هكذا لكنه وسيم  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 4078314248
صحيح نريد رايلي يالينا رين لا تريد اظاهره في اي وقت قريب اذهبي للبحث عنه
هذه آخر مرة تتحمل ظهور موريت المفاجئ خلفها، فكرت بينما تلتفت مستعدة لتلاقيه بسخط.
لول موقف لا تحسد عليه مع لوي
محادثتهما عجيبة مالذي فعلته يا رايلي يبدو انه خانهم واختفى لكن لما
بالقرب من قرية لينا بالتحديد عند الكهف الذي كانت تختبئ فيه؟
الاجواء فعلاً اختفت ليس من الرواية فقط حتى في ارض الواقع اثناء القراءة  Very Happy
يبدو ان لوي ليس بهذا السوء والوقاحة التي اكرههما انه جيد لابأس به
هههههههههههههههههههههههههههههههههه جاك المسكين [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074
اوه جانب جاك الخبيث سيظهر لنا اتمنى ان يظهر جانبه الغاضب ايضاً  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 3871200867  I love you
فالآخران لا يتركان جانب بعضهما مطلقا 
تخيلت شخصان سمينان ومغروران وضعيفين لهذا لايتركا بعضهما كالنمط المعتاد
لكن اعلم انكِ لست من من يسيرون على النمط التقليدي لذا سأنتظر أشخاص وسيميين واقوياء [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 4078314248  I love you
حسنأ احد القادة من الجان اتمنى انه يعلم ببعض المعلومات سرية وما الى ذلك عن ناش كما يعلم والد غيل
احم يافتاة اطلتي من عدم ظهور ناش عيب عليكِ ان تجعلينا نقع بحبه وتخفينه هكذا  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 4121844067
بالمناسبة اختيارك للمكان رائع جداً بالفعل هادئ ويناسب جوريان
-"من تُراه وقحا لدرجة التسلل خلف رجل أعمى؟"
تفاجئت!! اتضح انه اعمى هذا يعني ان قوته تساعده سماع او الاحساس بالاخرين
الصوت مثلاً او الهواء كلاهما يساعدان على ذلك ايضاً الارض لنكمل ونرى  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 3587879059
-"إنه أنا بالفعل، سيدي." أجاب جاك باعتدال.
ههههههههههههههههههههه جاك اه ياجاك مؤدب حتى وانت على وشك القتال مع قائدك تلتزم بالنظام  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074
لكن  بياتريس اهم من كل ذلك وانت تعلم ذلك جيداً [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 4078314248
سائر السماء، اللقب الذي أُطلق على جوريان كاستور لقدرته على التحكم بسحره و جعل الهواء سندا له.
سائر السماء لقب رهيب ورائع مثل جوريان اعجبتني شخصيته وهدوئه  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1094523372  I love you
اذن الشيء الذي اخترتيه من الثلاثة الفائتة كان الهواء حسناً هو فعلاً مناسب له اكثر من اي شيء آخر  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 386884657
وصفك للقتال مثالي حقاً استمتعت وانا اقرأ كل الفصل لكن القتال كان في مستوى آخر من الحماس احسنتي رين  I love you [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1094523372
صوت فرد جاك لجناحيّ التنين خاصته.
كياااااااااااااااا كنت انتظر هذه اللحظة منذ بداية ظهور جاك رأيت في البطاقة دم التنين وأنا متحمسة لظهور قهوته الكاملة
من الخطأ قراءة الرواية قبل النوم الآن كيف سأنام مع كل هذا الحماس  [ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر 1508887074
شكراً لكِ رين 
الرجوع الى أعلى الصفحة
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
[ رواية ] : the darklings & the alight | الفصل العاشر
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى