●● إعلانـات ●●
انستغرام إعلانك هنا إعلانك هنا
[ إذا كنت غير مسجل ]

يسعدنا انضمامك إلى أسرتنا المتواضعة، شرفنا بمشاركاتك المميزة ونشر الفائدة بين الأعضاء بالضغط هنا

[ إذا كنت عضو ]

تفضل و سجل دخولك وأثبت وجودك معنا بكل ما هو مفيد واستفد من الميزات المخصصة للأعضاء بالضغط هنا


أفضل الأعضاء هذا الشهـر
آخر المشاركـات
1130 المساهمات
1098 المساهمات
749 المساهمات
618 المساهمات
581 المساهمات
294 المساهمات
246 المساهمات
153 المساهمات
128 المساهمات
88 المساهمات

اذهب الى الأسفل
The WOLF Sf
فريق إشراف الفئات
●● إشراف فئة عالم الأنـمي
●● فـريق الدعـم
عدد المساهمات : 662
الجنس : ذكر
القطع الذهبية : 125
الكريستالات : 3
التقييم : 96
العمر : 18
البلد : المغرب
تاريخ التسجيل : 04/07/2020
سبحان الله
29
الاوسمة:
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة G7npbn10


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة

في الجمعة 14 أغسطس 2020 - 20:19
تقييم المساهمة: 100% (2)
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة VxFSxru
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة DKf87eC

أهلا وسهلا بمحبي القراءة في كل مكان ،
بعد أن لاقت قصة " كلام إلى كلبتي " و " رسالة مريض " اللتان شاركتهما معكم سابقا اعجابا من الأعضاء ،
قررت كتابة قصة قصيرة أخرى بتصنيف جديد رغم أنها ربما تقل روعة عن السابقتين
ولكنها ممتعة بطريقتها الخاصة ، حسنا لن أطيل عليكم ،
فلتقوموا بربط أحزمتكم ولتستعدوا لتغوصوا معنا في عالم قصتي المتواضعة  The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 1232301502 .

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 9fBn7ir

ينتقل زين من مسقط رأسه بسبب انتقال عمل والده ،
وهناك يواجه صعوبة في التأقلم مع محيطه الجديد..
إلا أنه تحصل له مفاجأة تغير حياته ، فهل ستتغير حياته للأفضل أو الأسوأ ؟

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة TiNn5k4

معجزة_غير_متوقعة

السلام عليكم ، اسمي زين و عمري سبع عشرة سنة (17) ،
أدرس شعبة تقنية ، بالضبط العلوم والتكنلوجيات الميكانيكية ،
انتقلت للتو للسنة ثالثة ثانوي أي سنة التخرج عندنا بالمغرب .
استيقظت باكرا كعادتي ، صليت الفجر و الصبح ، ثم تجهزت وانطلقت للمدرسة ،
كنت متوترا للغاية لأنني انتقلت من ثانويتي القديمة وذلك لانتقال عمل أبي لمدينة طنجة ،
مما يعني أني سأمضي سنتي الأخيرة بثانوية جديدة علي كليا و في قسم لا أعرف به أحد ،
ولا حتى صديق واحد ، لكن رغم ذلك لم أهتم كثيرا Xd ، توكلت على الله ثم أقبلت إلى المدرسة .
كما توقعت ، أمضيت اليوم الأول وحيدا ، أرى تجمعات الأصدقاء مع بعض يدردشون ويضحكون ،
حقا افتقدت صديقي حموصه ، كان صديقا رائعا هو و أحمد ،
لا تمضي ساعة في اجتماعنا من دون انفجارنا ضحكا بسبب احدى نكت حموصه المضحكة ...
تذكرت ذلك وابتسمت افتقادا لتلك الأوقات .
مرت ساعات الدوام بشكل بطيء مثل الحلزون ، وما ان سمعت الجرس ،
نهضت من مقعدي ثم خرجت من القسم متوجها إلى المنزل .
أمضيت الأسابيع الأولى مثل أي سنة دراسية أخرى ،
تعرفت على زملائي بالقسم ، دردشت معهم في بعض الأحيان ،
لكن علاقتي معهم لم تتجاوز علاقة زملاء يدرسون في نفس القسم ،
شعرت بخيبة أمل قليلا لعدم تواجد أصدقاء معي مثل الماضي أتسكع معهم ونضحك من قلوبنا ،
لكني لم أهتم كثيرا بذلك Xd .
كان هناك شذوذ وحيد ألا وهي نرجس الطالبة المثالية كما أسميها بعقلي ،
بحيث أنها تفوقت وحصلت على أعلى النقاط في أغلب الامتحانات التجريبية ،
كما أنها ذات شعبية كبيرة في هذه الثانوية ، أظن أن ذلك يعود لشخصيتها اللطيفة و المشرقة وجمالها الكبير ،
لا أعرف لماذا لكنها كانت دائما تلقي علي التحية ،
وكلما صادفتني أدرس بالمكتبة تقوم بالجلوس بجانبي ومبادلة أطراف الحديث معي ،
لا أعرف لماذا تقوم بذلك ، أظنه نوعا من الشفقة نابع منها أو شيء من هذا القبيل ،
لكن ذلك يزعجني حقا لأنه يعرضني لهجمات أعين معجبيها وثرثرتهم
وأنا لا أريد التورط بذلك حقا لأني لا أريد أن أكون محور الشائعات
أو أن أضطر للتعامل مع أحد المعجبين المهووسين ، أريد فقط سنة هادئة Xd لهذا حاولت ابقاء مسافة بيننا ...
مرت الأيام و الوضع كما هو ، أنهيت دوامي المدرسي ثم توجهت عائدا إلى المنزل ،
عندما وصلت إلى المنزل لمحت أمام باب منزلنا كلبا هزيل الجسم تظهر عليه آثار نقص التغذية ،
أشفقت عليه وحزنت على حاله ، ففتحت باب المنزل ثم توجهت إلى المطبخ بأقصى سرعتي وكأن لصا يطاردني ،
أخذت كل قطعة لحم لمحتها أمام عيني ، ثم وضعتها في طبق وأخذت معي صحنا ملأته بالحليب ،
ثم توجهت قاصدا مكان الكلب الهزيل ، وجدته لازال جالسا أمام المنزل فربت على فروه
وقدمت له طبق اللحم وصحن الحليب، بدأ يأكل بشراهة كأنه لم يأكل منذ عقد من الزمن ،
سمعت صوت أمي من نافذة البيت تسألني عما أفعله ، فأدرت رأسي قائلا لها أني أطعم كلبا ،
فأجابتني " أي كلب يا زين هل جننت " ، فأدرت رأسي بسرعة لتفقد الكلب الهزيل
لكني لم أجد سوى الطبق الذي وضعت به اللحم وصحن الحليب فارغا ولا أثر للكلب مهما بحثت ،
لم أشغل نفسي بذلك بل مسكت الطبق و الصحن ثم توجهت إلى البيت لأمضي اليوم كسائر الأيام .
لكن عندما خلدت إلى النوم ، حلمت بنفس الكلب غير أنه أصبح ممتلئا ،
يكلمني قائلا : " أيها الإنسان أنت شخص طيب ، لقد رآني العديد من الناس في الأيام الماضية في حالتي تلك ،
لكن لم يزعج أحد نفسه بأن يقدم لي طعاما كما فعلت ، وأنا ممتن لذلك لهذا سأعطيك بدوري هدية ،
ولكن يجب عليك أن تحسن استخدامها وإلا فقدتها ... "

استيقظت وأنا أصرخ بسبب حلم الكلب الذي راودني ،
لكن سرعان ما انتبهت للساعة فوجدت أني تأخرت في النوم ولم يتبقى لموعد الحصة الأولى سوى 3 دقائق ،
سقطت من فراشي وأنا أقول " تبا تبا ، سأتأخر ،
ليتني كنت أستطيع ايقاف الزمن لاستطعت أن أذهب الآن إلى المدرسة بكل أريحية " .

بدأت ألبس ثيابي بسرعة ، ونظرت إلى الساعة لأرى كم تبقى لي من وقت و إذا بي أجدها متوقفة !
قلت " ما بها هذه الساعة هل خرفت أم ماذا ؟ لقد كانت توا تعمل " ،
أخرجت هاتفي من الخزانة وإذا به أيضا متوقف ، في نفس الوقت الذي نظرت فيه للساعة عند استيقاظي ،
كنت سريع البديهة فبدأت أتصبب عرقا بسبب ما فكرت به ،
لكن سرعان ما طردت هذه الأفكار وتوجهت إلى الأسفل فوجدت أمي واقفة من دون حراك
وأبي جالس على الطاولة يقرأ الجريدة ولكنه أيضا متجمد ، أدركت فورا أن ما فكرت به صحيح ،
وأني قد أوقفت الوقت بطريقة ما ، وخلال وقت قليل من التفكير
استنتجت أن كل هذا بدأ عندما قلت " لو استطعت ايقاف الزمن " ،
فقررت أن أكرر ذلك عسى أن ترجع الأمور لطبيعتها ولكن من دون جدوى ،
قررت بعد ذلك أن أجرب عكس ذلك ثم قلت " اعادة الوقت " وما ان قلت ذلك حتى عادت الأمور لطبيعتها
فقررت استخدام هذه العبارة من أجل اعادة الوقت لطبيعته ، أحسست بالأدرنالين يجري في عروقي
و ربطت هذه القدرة الخارقة التي حصلت عليها بالهدية التي أعطاني إياها الكلب في الحلم ،
فرحت كثيرا ثم قمت بايقاف الوقت من جديد بدون قلق لأني علمت أنه لا يضر بشيء ،
أكملت افطاري بتأن وقرأت فصولا من روايتي المفضلة قبل الخروج من البيت ،
عندما خرجت فوجئت من هول منظر أن الجميع متجمد في مكانه كما توقعت ،
فسرت وأنا أققز مثل الضفدع وأتبختر في الطريق ، و بينما أنا في الطريق راودتني أفكار شيطانيه ಥ⌣ಥ
لما رأيت متجر السوسي الذي أكرهه ، وبعد تردد بسبب عراك الأفكار الخيرة والسيئة بنفسي ، قررت أن أدخل!
بدأت بأخذ ( ͡° ͜ʖ ͡°) كل ما أحبه من شوكولاتة وعصائر وكل ما تشتهيه عيني ،
تبا لقد أصبت بالتخمة عندما أكلت 5 من مختلف أنواع الحلويات ،
فقررت تخبئة العصير و علبتي الشوكولاته في محفظتي ، تركت 5 دراهم في المنضدة المخصصة للدفع في المتجر
وأخرجت لساني للبائع السوسي سخرية منه (*´∀`*) ، ثم أقبلت ببطء إلى المدرسة ،
كان هذا اليوم جنونيا بحيث لم أعد أحصي كم مرة أوقفت الوقت ثم أعدته ،
فلنقل أني استخدمت قدرتي هذه المرة في أشياء جيدة ، أظن ┐( ̄ヮ ̄)┌ ،
كان وقت عودتي من المدرسة هذا اليوم باكرا ،
وبينما أنا في الطريق إلى المنزل مررت أمام حمام تقليدي ( لن أفعل ما تفكر به يا منحرف...  ) ،
تجاوزته وإذا بي أرى مصرف الحي وما ان رأيته فورا بدأ عقلي بالتكلم معي
قائلا " أتفكر فيما أفكر فيه يا جورج " - فأجبته بدون تردد " نعم يا جورج فلنصبح أغنياء " ،
قررت فورا تشغيل نمط لاكازا دوبابل الخاصة بي لنهب المصارف~(^з^)- ،
لكن بعد تفكير قررت القيام بذلك ولكن باختيار مصرف آخر يبعد عن منزلي مسافة معتبرة ،
أوقفت الوقت عندما وصلت وشرعت بتنفيذ خطتي ...
( لا تسألوني عن الخطة فهي سر العمل ( ̄ω ̄;) حاولوا اكتشافها بنفسكم لول... )
عندما عدت إلى البيت كانت جيوبي مملوءة بالمال Xd ، لم آخذ الكثير من المصرف ،
اكتفيت فقط بالقليل لأني أعتزم على تنفيد خطتي هذه على المدى البعيد Xd ،
وهكذا قمت بتخبئة المال في مخابئ سرية مختلفة في المنزل ثم هممت إلى مشاهدة وأكل ما طاب لي ،
فكرت في الدراسة قليلا لكني غيرت رأيي عند تذكر قدرتي المميزة ،
فقط سأوقف الوقت عند احتياجي لتذكر شيء ما - لول - ، وهكذا أمضيت ليلة أو فلنقل أياما ،
لأني أوقفت الوقت وبدأت أشاهد وآكل ثم أنام ثم أستيقظ فألعب البلاي ...
بدأت أكرر ذلك حتى مللت فأبطلت قدرتي وهلمت إلى النوم
عازما أنه عندما أستيقظ سأبدل الروتين بالذهاب إلى المدرسة .
استيقظت باكرا قبل أن ترن الساعة ، نظفت فراشي ورتبته ،
تناولت الفطور صحبة والدي ، ثم هلمت بالذهاب إلى المدرسة ،
في طريقي مررت بمتجر ملابس فاخرة ومع المال في جيبي دخلت متبخترا
مثل أحد السمان الأغنياء الذين يظهرون في هوليود ،
كانت تنقصني سيجارة فقط لكني أكره التدخين وما إلى ذلك ...
أشرت إلى البائع قائلا له أن يأتيني بأفضل الملابس الذكورية ،
نظر إلي بعيون مثل هذه ಠ_ಠ ، فهمت فورا ما يفكر فيه فأخرجت المال ورميته إليه (¬_¬)ノ
على طريقة السمان الأغنياء ، فور أن رأى كمية المال تغيرت معاملته مئة وثمانين درجة ،
فكرت في عقلي وقلت : " أظن هذا ما يسمونه قوة المال ╮(°$°)╭" ،
لما انتهيت نظرت إلى البائع وإذا بي أجده يربت على المال (●__●) ،
وبعد لحظات انتبه لي ، فقال لي " نعم سيدي هل تريد شيئا؟ " ،
قلت له " فلتأخذ ثمن اللباس و اعطني ما تبقى من المال " ، نظر إلي في صدمة فصِحت عليه
" هل تراني كأحد خنازير هوليود السمينين الذين يرمون مالهم ،
معك مغربي زنجي أيها الوغد "
( لست زنجيا أنا فقط أسمر لول ( ̄^ ̄) ) ،
أخذت ما تبقى من المال ثم رجعت إلى البيت ، تفاجأت أمي برجوعي وأيضا بأكياس الملابس التي معي
واللباس الفاخر الذي ألبسه ، أجبتها إجابات مضللة ، ثم تركت الملابس في غرفتي
وقمت بأخذ المال من الأماكن التي خبأته بها وقمت بايقاف الوقت ثم خرجت من البيت ،
لما وصلت إلى وجهتي التي كانت شركة لبيع الدراجات النارية - الأفضل في مدينة طنجه كما سمعت - ،
أرجعت الوقت ثم مررت بكثير من البلا البلا البلا لشراء الدراجة النارية ،
لما أتممت كل شيء ركبت في دراجتي النارية ، لقد كنت خبيرا قليلا في قيادة الدراجات النارية
لهذا لم أواجه مشاكلا ، وصلت للمدرسة متأخرا ساعتين ، لم أهتم كثيرا لأنها أول مرة أتأخر فيها
فلم أواجه مشاكلا مع الحارس العام ولكن يبدو أني أثرت ضجة لأن لحظة وصولي صادفت الاستراحة ،
لفت أنظار الكثير بسبب الدراجة الفاخرة ، أنا من كنت قبل أيام شبحا لا يتذكره إلا من رحم ربي ...
في الأيام التالية تغيرت شخصيتي كثيرا جدا بحيث أنك بالكاد ستجزم أني زين ،
بدلت تصفيفة شعري وأصبحت أكثر جنوحا ، أصبحت محاطا بالأشخاص أينما ذهبت بسبب تبذيري للمال ،
لم أكن أهتم بتبذيري للمال أصلا فهو ليس مالي Xd
( أصبحت حقيرا نوعا ما أعرف ، لكني كنت ثملا بنشوة المال وقدرتي فلم أدرك كم أصبحت حقيرا ) ،
لاحظت أن نرجس لم تعد تلقي علي التحية ، لم أعرف لماذا أزعجني ذلك وأحزنني ،
فقمت بعد الزوال بالذهاب إلى المكتبة ، انتظرت قليلا وإذا بها تظهر ،
نظرت لي بعيون يعمها الأسف ثم خرجت من المكتبة ، آلمني ذلك حقا ولا أعرف لماذا (-ι_-) ،
وفجأة أحسست بيد تمسك ظهري ، أدرت وجهي لرؤية من وإذا به الجانح الذي أتسكع معه هذه الأيام ،
سألني ماذا أفعل هنا فأجبته بأني لا أفعل شيئا وسارعنا بالخررج للذهاب للتسكع ...
عدت إلى المدرسة في وقت الحصة قبل الأخيرة ، تدبرت أمري مع الحارس العام ثم حضرت الحصة التي أمضيتها في النوم ،
لا أعرف لماذا ولكن يبدو أن صفات من يرافقونني هذه الأيام أصبحت بي ،
لما انتهت الحصة أيقظني زميل ما فقررت أن أذهب إلى البيت
لأني أظن أني سوف أنام في الحصة القادمة كما فعلت في السابقة ولن أستفيد شيئا ،
حسمت أمري وقررت الذهاب إلى البيت لكن يد ما أوقفتني ، أدرت رأسي وأنا منزعج (ー̀дー́) ،
لكن اتضح أنها نرجس ، قالت أنها تريد أن تكلمني ، انزعجت لكني شعرت بالفضول لما ستقوله لي فتبعتها ،
عندما توقفت بدأت بإخباري أني تغيرت وأن شخصيتي القديمة كانت جيدة وأنها كانت تحبها وأن ما أفعله الآن خاطئ
وليس علي أن أتجاوز الحصص لأن هذه السنة الأخيرة لنا ، بدأ راسي يؤلمني من الأشياء التي تقولها ،
فقلت لها " هل انتهيتِ من هرائك هذا ؟ تبا لقد ضيعتِ وقتي فقط " ،
ثم هلمت بالمغادرة، أدرت رأسي وإذا بي أجد أن عيناها بدأت تدمع ،
لم أهتم ( لشدة ما أصبحت حقيرا و وغدا في ذلك الوقت ヽ(#`Д´)ノ )
ثم انطلقت عائدا إلى البيت كما خططت .
عندما عدت إلى البيت وجدت أمي بانتظاري ، وما ان دخلت إلى البيت حتى بدأت بتوبيخي ،
يبدو أن أستاذا من المدرسة اتصل بها وأخبرها أني أقوم بتجاوز الحصص وأتسكع مع الجانحين ...
وبينما هي توبخني قمت برفع صوتي لأول مرة على أمي وأخبرتها أني بالغ الآن وما أفعله يخصني ،
صدمها ذلك لكني هلمت بالخروج من البيت ، ركبت دراجتي ثم انطلقت بدون وجهة ...
انتهى بي الأمر أمام البحر ، جلست هناك وامعنت التفكير مطولا بما أفعله هذه الأيام
ولاحظت أني لم أعد نفس زين الذي كنته وأني أصبحت وغدا حقيرا بمعنى الكلمة ،
أحسست بالندم يأكلني لصراخي في وجه أمي ، وعن الأفعال التي قمت بها في الأيام الماضية ،
وعن الأشياء التي قلتها للشخص الوحيد الذي اهتم بي وحاورني بالمدرسة سابقا ،
دعيت الله أن يسامحني وقطعت وعدا على أن أصلح نفسي وأعود أفضل حتى مما كنت عليه ،
شعرت براحة لم أشعر بها منذ زمن ، ثم ركبت فوق دراجتي
وانطلقت بسرعة للبيت من أجل طلب الغفران من أمي وأبي ،
لكن بينما أنا مسرع للرجوع إلى البيت لم أنتبه إلى الإشارات
ولسوء حظي اصطدمت بسيارة مسرعة ، فإذا بي أرفع في السماء وأسقط .
لم أتذكر شيئا بعدها سوى أنني فتحت أعيني فوجدت نفسي في غرفة محاطا بالعديد من الأشخاص يلبسون الأبيض ،
لم يمر إلا القليل ثم غبت عن الوعي مرة أخرى ،
أثناء غيابي عن الوعي رأيت الكلب في حلمي وبدأ يخبرني بالتالي :
" سامحني أيها الإنسان ، يبدو أني السبب في كل ما حصل لك " ،
أخبرته أنه مخطئ وأنني أنا من أساء استخدام هديته وأنه حذرني قبلا ،
انتهى حوارنا بالكلب يخبرني بأنه سيأخذ مني قدرة إيقاف الزمن ولكن سيساعدني بشيء آخر ،
لم أعرف ما يقصده ولكني شكرته على أي حال ،
أخبرني أنه رغم كل ما حصل فعلي أن أتأكد من جعل كل ما حصل لي عبرة
أستمد منها القوة لأواصل حياتي ، أخبرته أني سأفعل وشكرته على كل شيء .
استيقظت لأجد أمي وأبي معي في الغرفة ،
كانت أمي تبكي من شدة فرحها باستيقاظي بينما أزال أبي نظاراته وخرج من الغرفة ..
حسنا ، من شيمه أن لا يظهر حزنه لأحد ، اعتذرت لهم عما فعلته في الأسابيع السابقة ودموعي تتساقط ،
قبلوا اعتذاري وهما يربتان على كتفي ، أخبرتني أمي بعد مدة من مجيء الأطباء لفحصي
أني غبت عن الوعي ليومين وأن الأطباء صدموا لأني عدت إلى الوعي بسرعة ،
فقد توقعوا أن أستمر في غيبوبتي لوقت أطول .
بدأت إصاباتي في التحسن بسرعة جنونية جعلت كل الأطباء مندهشين واصفين ذلك بأنها معجزة طبية
فإصابة رجلاي كانت بالغة السوء لدرجة عدم تمكني من السير مرة أخرى ،
فهمت أنها مساعدة الكلب الذي أخبرني بها ، ابتسمت وشكرته من أعماق قلبي ،
استغللت أي وقت فراغ في أيام إعادة تأهيلي في الدراسة كدودة كتب لإدراك ما فاتني
والتجهز لامتحان التخرج الذي اقترب ...
أمضيت أسبوعين في المستشفى ثم أطلق سراحي مبكرا نظرا لتعافيّ السريع ،
صادف ذلك بقاء 3 أيام فقط قبل أن نأخذ عطلة النهاية التي نتجهز لها لامتحان التخرج ،
ذهبت إلى المدرسة وقدمت اعتذاري للأساتذة وكل من أسأت إليهم ،
انتهى بي الأمر بإرسال رسالة اعتذار لنرجس لأني خجلت حقا من الاعتذر لها وجها لوجه لما بدر مني فيما مضى ،
رجعت إلى البيت وقمت بجمع ما تبقى من المال المأخوذ من المصرف ،
لم أستطع ارجاعه لما يحويه من مخاطر علي ، فانتهى بي الأمر بمنحه لمستشفيات مرضى السرطان و الأمراض الخطرة ،
فلنقل أن أصحاب هذا المال سيسعدهم إن علموا أن مالهم منح لمرضى السرطان المحتاجين ،
ومن لم يسعده ذلك فإنه وغد أكبر مني يستحق ما حصل له <(`^´)> ...
قمت بأخذ المال من حصالتي وأعطيته للبائع السوسي ثمنا لتلك الحلويات والشكولاته ،
الرجل لم يعرف شيئا و بقي ينظر إلي وهو محتار لما أعطيته المال (-᷅_-᷄) ،
فقمت بالفرار وسط تعجبه . قمت أيضا بإعطاء تلك الملابس لشخص ليوزعها على المحتاجين
أو يبيعها فيشتري الكثير من الملابس ويمنحها لهم، تركت القرار له ...
مضت الأيام والشهور تخرجت من الثانوية بمعدل حسن ،
فرحت جدا وأقمت حفلة مصغرة في بيتنا مع أفراد أسرتي ...
التحقت بجامعة التجارة والتسيير ودرست إدارة الأعمال ،
بعد التخرج عملت سنتان في إحدى الشركات المرموقة ، استفدت من ذلك الكثير والكثير ،
ثم استقلت لإنشاء شركة صغيرة خاصة بي وكل الشكر لله ثم لمساعدة أبي ودعم أمي ...
~~~~~~
مرت الأسابيع ثم الشهور ثم السنوات ،
إلى أن بلغت ربيعي السابع والعشرون (27) ،
بدأت الشركة بالازدهار لهذا احتجنا موظفين جدد ،
اخترنا مترشحين وقررنا أن نجري مقابلة عمل معهم الأسبوع القادم ...
بعد مرور أسبوع و يومين :
استيقظت في الصباح ، صليت ، ثم أكلت الإفطار في بيت والدي الذي يقرب بيتي بعشرين مترا ،
قررت الذهاب إلى الشركة لإلقاء التحية على الموظفين الجدد الذين نجحوا بالاختبار ،
عندما دخلت سلمت على الموظفين القدامى ثم بدأت أسلم على الموظفين الجدد وأتحاور معهم في مكتبي ،
وفجأة عندما انتقلت إلى الموظفة التالية وبينما أقرأ سيرتها الذاتية لاحظت أن اسمها نرجس ،
وجدت أنه اسم يبعث الحنين لكني لم أدقق في ذلك كثيرا ،
لكن عندما دخلت مكتبي وجلست أمامي اتضح أنها نرجس التي أعرفها !
تفاجأت وعقد لساني ولم أستطع الكلام بينما هي تبتسم ، قالت لي " أهلا زين ، كيف الحال ؟ " ،
قلت لها " والله إنها أنتِ نرجس من الثانوية " ، قالت لي " من غيري أيها الأبله " ،
قلت لها " وكيف عرفتِ أني زين ؟ " ، قالت " بطرقي الخاصة "
ثم ضحكت وقالت " في الواقع رأيتك البارحة فتذكرتك وعندما سمعت الآخرين ينادونك بزين
تحققت من اسمك الكامل و صدقت شكوكي بأنه أنت "
،
تبادلت أطراف الحديث معها مطولا ونسيت أن ألقي التحية على بقية الموظفين
( من يهتم ، أخبرت السكرتير أن يهتم بذلك ويتمه ) ،
أنهيت الأمر بدعوتها على العشاء ، لم أتوقع موافقتها لكنها وافقت حقا ،
عدت إلى البيت وأنا أقفز وأغرد ~(^з^)-♡ ،
نظر إلي أبي باستغراب لكن أمي سرعان ما بدأت بالضحك ،
فكرت وقلت في نفسي : " يبدو أن الأمهات حقا لا يخفى عليهم شيء عن أبنائهم ..."
انتهيت بأخذ ورد أحمر وذهابي للمطعم وأنا أبدو مثل المهرج ربما ههه ( ̄ω ̄) ،
لم أهتم كثيرا بذلك .
رغم أني ذهبت مبكرا عن الموعد المحدد وجدت أن نرجس وصلت مسبقا ،
جلسنا ثم تعشينا وتبادلنا أطراف الحديث حول كل ما جرى في الماضي وما حدث بعد ذلك ،
كان حديثا طويلا Xd ، في النهاية اتفقنا على تكرار الأمر و الخروج مع بعض مرة أخرى
وهذا ما فعلنا طوال الثلاث أسابيع القادمة، نمت داخلي تلك المشاعر التي شعرت بها في سنة التخرج
لكن هذه المرة بشكل أكبر وقد علمت أنني الان واقع بالحب (⌒_⌒;) Xd ،
لم يمر وقت طويل بعد ذلك و انتهى بي الأمر بالاعتراف بسرعة بسبب حث أمي لي للزواج (^_^;) ،
لهذا قمت بتجهيز الخاتم ودعوت نرجس لمطعمنا المعتاد واتركوا مخيلتكم تكمل ما حصل بعد ذلك
فأنا خجول حقا لأروي ما حصل ، انتهى الأمر والحمد لله بسلام ونجاح باهر (◍•ᴗ•◍) The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 2764.png?v=2.2 ،
لقد وافقت على الزواج بي ~ ياهو باركوا لي ...
بعد 4 سنوات :
أصبحت الآن أبا ولدي طفلين ، الأول اسمه يوسف وعمره 3 سنوات والثاني اسمه ياسين وعمره سنة ،
أعيش حياتي الآن بكل فرح وامتنان على كل الأشياء التي مررت بها في حياتي وانتهت بتكوين ما أنا عليه الآن .

النهاية

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Uq1oBNa

اود شكر كل شخص قرء قصتي القصيره المتواضعه الى النهاية ، وشكرا كثيرا لزميلتي اكا التي
ساعدتني من خلال تدقيقها للقصه و تكفلها بالطقم ... مما ساعد في ظهور القصه
 بابهى حلتها ، وفي النهاية استودعكم الله في شوق لرؤية تعليقاتكم اللطيفه و الجميله 🌸 .

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة LEetaji

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة LZ7brXn


The Wolf Sf


The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة M1rt1e26
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة W91BSL0

Akatsuki, Rox و nada1900 يعجبهم هذا الموضوع

nada1900
فريق إشراف الفئات
●● إشراف فئة عالم المانجا
●● مترجم + مبيض مانجا
●● فـريق الدعـم

عدد المساهمات : 2025
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 429
الكريستالات : 4
التقييم : 165
العمر : 15
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 13/07/2020
على النت
03
الاوسمة:

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 4mlbks10

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة G7npbn10

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default رد: The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة

في السبت 15 أغسطس 2020 - 13:46
السلام عليكم وكيف الحال
بخير صحيح
أولا أود أن أقول أنك موهوب بحق
بالرغم من أن الفكرة مستخدمة سابقا
إلا أنه في العادة تعطى القوة لشخص طيب
أو يحصل عليها شخص شرير
ولكن في حالتك هذه قمت بالدمج بين الفكرتين بطريقة ما
وهذا شيء لا يقدر عليه إلا شخص موهوب بحق
وأيضا أسلوبك في الكتابة لطيف وممتع
أتمنى أن أرى المزيد من إبداعاتك في المستقبل
سايونارا(◍•ᴗ•◍) 


The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 8RR7ubK
من معرض يوبيل هنا ♔ my Gallery • •
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Ugupbsw

روايتي هنــآ ] | مدونتي هنــآ ] 

The WOLF Sf يعجبه هذا الموضوع

Akatsuki
فريق الإدارة
THE HUNTERS LEADER

عدد المساهمات : 166813
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 1679
الكريستالات : 10
التقييم : 32545
العمر : 27
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
الحمد لله
11
الأوسمـة:

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضوhttps://www.theb3st.com

default رد: The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة

في الإثنين 31 أغسطس 2020 - 19:05
بسم الله الرحمـن الرحيـم

السـلام عليـكم و رحمة الله تعــآلى و بركآته

أهـلآ بالمبدع وولف ~ كيف حالكـ ؟ آمل أن تكون بخيـر ^^

~

لديك خيال واسع و أفكار مثيرة للاهتمام

و قد أبدعت في تأليف هذه القصة الفريدة بهـا

زين تعاطف مع الكلب فحصل على قدرة لا مثيل لها

تذكرني بون شوت ترجمته بسمة سابقا في أحد المهرجانات

عنوانه : Skip! Yamada-kun

>> لكن بطل الون شوت أساء استخدام قدراته و كانت نهايته مأساوية ههههه

رؤية تفكير شاب عربي و ما الذي يمكنه فعله بايقاف الوقت كان أمرا ممتعا

خاصة موقف المحل و " على طريقة الأغنياء السمان " ههههه

بالمناسبة تعليقاتك وسط القصة قااااتلة XD و أعجبتني السمايلات المكتوبة XD

تغير زين إلى شاب حقير ثم توبته بسبب الحادث

تسلسل القصة ممتاز و مدروس

المهم أن النهاية مرضية و زين أصبح شخصا ناجحا

و تزوج نرجس التي كان معجبا بها ~

استمتعت بقراءة القصة ^^

~

شكـرا على القصة الرائـعة

سلمت أنآملك | تقييـم + بنـر

بانتظار جديــدك بفآآرغ الصبـر

في أمـآن الله و حفظـه

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 866468155


The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة H9R9IUO
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة TYPau0y
[ The Hunters ] إن لم تكن الصيـاد .. ستكون الفريسـة .. ! | باب الانضمام مفتوح

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ]  The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 866468155

The WOLF Sf يعجبه هذا الموضوع

! Felix
فريق الإدارة
●● مترجمة + مدققة مانجا
عدد المساهمات : 1487
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 1315
الكريستالات : 10
التقييم : 531
العمر : 20
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 20/12/2019
أصمم
24
الأوسمـة:

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Xxfsce10

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Blueba11

The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Ia410
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Psd-we11
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة Nk9lwo10

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default رد: The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة

في الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 - 11:07
السلام عليكم ورحمة الله وبركآتههه 
صبآحح الخيرر كيف حالكك؟؟
أتمنى ان تكون بخيرر وبصحة جيدةة
يا الهي القصةة لطيفةة جدآآ وكوميدية نوعا ما
خاصةة تعليقاتك السآخرة وسط القصةة XDDD 
ظللت مبتسمة طوال قرآئتي لهآ وأيضآ انها مفيدة
حيث يجب ان تعلم كيف تستغل قدراتك جيدآ وتحترمها
وأيضا تقديم المساعدة لمن يحتىجها امر لا بد منهه 
فكلما فعلت خيرآ تلقى خيرآ ، ربما مرت فترة على بطلنا
أصبح فيها مشاكسا حقيرآ لكنه سرعآن ما ادرك ذلكك
و أصبح أحسن من قبل وأسس نفسه وعمله وتزوج حب حيآتهه
لكن لدي سؤال ، هل بالامتحانات كان يوقف الوقت ويرى اجابات 
زملائه المتفوقين ؟ XD كان ليتفوق بامتياز XDDDD 
شكرآ لك على القصة اللطيفة والسرد المبسط استمتعت بالقرآءةة


The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة P_1720gdae11

about Meh:

The WOLF Sf يعجبه هذا الموضوع

The WOLF Sf
فريق إشراف الفئات
●● إشراف فئة عالم الأنـمي
●● فـريق الدعـم
عدد المساهمات : 662
الجنس : ذكر
القطع الذهبية : 125
الكريستالات : 3
التقييم : 96
العمر : 18
البلد : المغرب
تاريخ التسجيل : 04/07/2020
سبحان الله
29
الاوسمة:
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة G7npbn10


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

default رد: The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة

في الأحد 6 سبتمبر 2020 - 12:31
@! Felix كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركآتههه 
صبآحح الخيرر كيف حالكك؟؟
أتمنى ان تكون بخيرر وبصحة جيدةة
يا الهي القصةة لطيفةة جدآآ وكوميدية نوعا ما
خاصةة تعليقاتك السآخرة وسط القصةة XDDD 
ظللت مبتسمة طوال قرآئتي لهآ وأيضآ انها مفيدة
حيث يجب ان تعلم كيف تستغل قدراتك جيدآ وتحترمها
وأيضا تقديم المساعدة لمن يحتىجها امر لا بد منهه 
فكلما فعلت خيرآ تلقى خيرآ ، ربما مرت فترة على بطلنا
أصبح فيها مشاكسا حقيرآ لكنه سرعآن ما ادرك ذلكك
و أصبح أحسن من قبل وأسس نفسه وعمله وتزوج حب حيآتهه
لكن لدي سؤال ، هل بالامتحانات كان يوقف الوقت ويرى اجابات 
زملائه المتفوقين ؟ XD كان ليتفوق بامتياز XDDDD 
شكرآ لك على القصة اللطيفة والسرد المبسط استمتعت بالقرآءةة

اهلا فليكس ، كيف الحال ؟ بالنسبه لي بخير والحمد لله .

بالنسبه لسؤالك البطل فعل شيء مشابه بقدرته بحيث انه كان يوقف 

الوقت كلما ساله استاذ ما فيقوم بالبحث عن السؤال في الكتاب او الدرس ويجيب .. ونفس الشيء في الامتحانات 

بحيث انه تجنب النقل من زملائه وقام باستخدام المراجع ..

شكرا لكلامك اللطيف ومرورك The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة 1232301502 .



The Wolf Sf


The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة M1rt1e26
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة W91BSL0
Anonymous
.
زائر

default رد: The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة

في الأحد 6 سبتمبر 2020 - 23:50


القصة فيها عبرة شكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
The Hunters | معجزة_غير_متوقعة | قصة
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى