اليوميةالرئيسيةبحـثس .و .جالأعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 في قفص الاتهام | قصـة ~

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
صفحة 1 من اصل 2 انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters

عدد المساهمات : 128459
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 648
الكريستالات : 30
التقييم : 16561
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
مَزاجيّ : سعيده جداً
MMS : 19
الأوسمـة:
 


#1مُساهمةموضوع: في قفص الاتهام | قصـة ~   1/5/2017, 16:35






السـلام عليـكم و رحمة الله تعآلى و بركآتهـ

أهلا بكل أعضاء و زوآر ذا بست .. و عشآق القراءة و الروايات على وجه الخصوص ~

مضت فترة طويلـة منذ آخر زيآرة لي لهذا القسم اللطيف !

يبدو أنني لا أزوره إلا من أجل حصد أوسمة المسابقـآت XD

هذه المرة كان [ المهرجـان الربيعــي ] سببـا في رسوّ سفينتي هنا

و عدت لكم مع " قصة قصيـرة " .. آمل أن تمتعـكم و تكون خفيفة عليكم ^^

بذلت مجهودات كبيـرة من أجل احترام قوانين المسابقة و حصر الكلمات في [ 1500 ]

>> و عدد الكلمات هو 1500 بالضبط بالمناسبة ههههه

كانت 1900 في البداية ثم اضطررت لترقيعها قليلا و ضبطها في العدد المناسب ~

لن أطيل الحديث أكثـر .. قراءة ممتعة =)




فتحت عيناي مستيقظا من شيء أشبه بسبات دام لأعوام ..

رفعت نفسي بصعوبة لأجلس .. و بدأت أتفحص المكان من حولي ..

كانت غرفـة باردة صغيرة ..

كنت نائما على سرير فولاذي عليه بطانية رقيقة ..

بعد أن لاحظت الأمر، بدأت أشعر بآلام عظامي التي كنت أتناساها لانشغــالي بأشياء أخرى أكثر أهمية في الوقت الحالي ..

- أيـن أنا بحق خالق الجحيـم ؟

أكثر ما جعل فرائصي ترتعد هي تلك القضبان الحديدية التي تغطي واجهة تلك الغرفة ..

كل الدلائل تشير إلى أني في ...

- السجـــن ؟!!!

كيف .. ؟ لماذا .. ؟ ..

[ صمـت ]

رغم أن الأمـر صدمني بشـدة و اعتقدت لوهلـة أنه أسوأ شيء حدث لي ..

إلا أن شيئـا أهم و أكبـر و أشد سوءا تبادر إلى ذهني فجأة ..

رفعـت يداي قليـلا لأتأمـل كفاي للحظة ..

ثم أنزلتهما مجددا .. رفعت بصري إلى السقـف و قد اتسعت مقلتا عيني دهشـة و فزعا ..

- من .. أنــا .. ؟

لا أذكر شيئـا على الإطلاق .. لا من أكون .. و لا من أين أتيت .. و لا كيف وصلت إلى هذا المكان ..

لا أذكر شيئـا مما حدث قبل استيقـاظي هنـا قبل لحظـات ..

- هل .. فقدت الذاكـرة .. ؟

شددت قبضتـاي بتوتر و أنا لا أملك أدنـى فكرة عما علي فعله الآن ..

لكني لم أحظ بوقت كافي لا للتفكيـر و لا حتى للقلق ..

فهـأنذا أبصر أحد الحراس يمر أمامي و يتوقف أمام زنزانتي بعد أن لاحظ استيقاظـي ..

مقتني بنظـرات ساخطـة للحظـة ثم عـاد أدراجـه دون أن يقول أي كلمـة ..

مضت نصف ساعـة تقريبـا على ذلك ..

و ها هو يعـود مجددا و معه حارس آخر ..

قاما بفتـح باب الزنزانـة فوقفـت حالا و تقدمت نحوهمـا ..

وضعـا الأغلال على يديّ و سحباني للخـارج ..

لم أكـن مطمئنـا تماما لكنني على الأقل مسرور بتوديع تلك الغرفـة الباردة المخيفـة ..

~

[ بعد دقائـق ]

- أسحب ما قلته ..

من كان يتوقع بأنني سأنتقل لمكان مفزع أكثر ..

أمام رجل يحدق بي بنظرات تقول كل شيء قبل أن ينبس ببنت شفة ،

كـأنه يكبـح نفسـه عن تهشيـم عظامي و تقطيع أطرافي و سلخي حيا

قبل التنكيـل بجثتي و عرض جمجمتي في متحف محلي ..

- اجلـس ..

قالها بنبـرة حازمـة جعلتني أنفـذ ما قاله في لمح البصـر ..

جلسـت قبالتـه على طاولـة متوسطـة الحجم ،

أشار بيده للحارسين اللذان أحضراني، فغادرا المكان و أغلقا الباب وراءهما ..

بقيت وحيدا معه في هذه القاعـة الضخمة ..

- أنت متهـم بجريمـة قتل، من الأفضل أن تعترف بسرعـة لنغلق ملف هذه القضيـة القذرة

[ صدمــة ]

في كـل مرة أعتقد فيها أن الأسـوأ قد مضى و أنني لن أمر بأكثـر منه ..

يصفعنـي الواقـع بقـوة ليكشـف لي ما هو أسوأ و أسوأ ..

~

توالت جلسـات الاستجـواب .. و كنت أقضي يوميـا ساعات و ساعات مع ذلك الرجل

و مهمـا كان جوابي على أسئلته فهو لا يصدقـه ، لم يصدق حتى أمر فقداني للذاكرة ،

و لم يكلـف نفسـه حتى عناء إحضار طبيب مختص ليؤكـد حالتي !

كان همـه الوحيـد هو جعلي أقولها .. تلك الجملـة التي عزمـت على أن لا تخرج من فمي مهما كلف الأمر !

~

هذا ما كنت أدعيـه .. لكن .. الوضع أصبح جحيميـا فعلا ..

ذلك الرجل .. لا .. بل ذلك الشيطـان !

كل الدلائـل التي أراها لي تضعني في قفص الاِتهـام من دون أي شك ..

يلعب بنفسيتي كما يشـاء و يتفـنن في تثبيـط عزيمتـي و تحطيم آمـالي و نفي كل احتماليـات براءتي !

أحاول الصمود بكل ما أوتيت من قوة ، لكن ..

- ليتنـي .. أتذكر من أكون ..

~

أصبحت لا أهتم بكوني قاتلا بقدر اهتمامي بالخروج من دائرة الاستجواب هذه ..

مرت ثلاثة أسابيع على استيقاظي في هذا المكان ..

و في النهاية .. لم أستطع الصمود أكثر ..

- [ بابتسامة حزينة ] أجل .. أنا القاتل ..

اعتلت وجهه الماكر بهجة واضحة و تبعتها ابتسامة ساخرة ماكرة مفخخة ..

شعرت برغبة في الغثيان عندما رأيته على تلك الحال ..

~

- أنا .. القـاتل ..

لا أصدق أنني قلتها مرتيـن .. في حياتي التي لا أذكر منها سوى أياما معدودة ..

مرة أمام ذلك الشيطـان و مرة أخـرى في المحكمـة أمام القاضي

و أمام جمهـور غفيـر يبدو أنه يمثل عائلة الضحية نظرا للنظرات الساخطـة التي سلطوها علي ..

- استنادا على الدلائـل التي جمعهـا قسم تحقيق الجرائم و الاعتراف الصريـح للمتهم ،

فإن الحكـم الصادر هو " الإعـدام " ، ...


أحسست أن قلبي توقـف حينها ..

إذن .. سأموت حقـا ؟ دون حتى أن أعرف من أنـا ؟

و أين عائلتي بحق الله ؟ ألا أملك أي أقارب أو أصدقاء .. ؟

لماذا لم يسـأل أحد عني ؟!!!

~

عدت إلى زنزانتـي مجددا لأقضي آخر أيام حياتـي في هذه الغرفـة الباردة الكئيبـة ..

عرفـت بضعة أمور حول نفسي منذ أن بدأت أخضع للاستجواب ..

اسمي ، عمـري ، أصلي و البلد الذي أتواجد فيه الآن ..

بدت معلومات مألوفة لدي .. رغم فقداني للذاكرة ..

- [ يتنهـد ] سوف أعـدم بعد أسبوع على ما يبـدو ..

[ إبتسامة ساخرة ] لم يضيعـوا أي وقت بعد أن ألغوا فكرة استئناف القضيـة ..

على أية حال ، لقد كانت قضية من جهة واحدة منذ البدايـة ..

لم أستطـع حتى تعيين محامـي للدفاع عني ..

استلقيـت على سريري القاسي و أغمضت عيني لأستسلم لنوم آمل أن لا أستيقظ منه مجددا ..

~

[ بعد أسبـوع ]

- هه .. إذن هكـذا يتم الإعدام ؟

لم يكن الأمر كما تخيلته إطلاقا ..

كل ما علي فعله هو الاستلقاء على سريـر يبدو مريحـا ..

مقارنة مع سرير الزنزانـة على الأقل ~

تقدم مني شخص يرتدي زي حماية طبي ، في يده حقنـة تحوي سائلا معينا ..

- اطمئـن ، لن تشعر بأي ألـم

- أطمئـن ؟ و ما أدراك أنت ؟ هل جربتها من قبل ؟

هل استجوبتم شخصا أعدمتموه و قال أنه لم يشعر بأي ألـم ؟


أغمضت عينيّ بهدوء و لم أتفـوه بأي كلمـة ..

لا فائـدة من الحديث الآن على أية حال ..

آآخ لا أهتم .. فلينتهِ كل هذا بسرعة فحسب !

خلال آخر أسبوع من حياتي أمضيت جل وقتي في التأمل ..

الأكل - و قد منحونـي رعايـة خاصـة من هذا الجانب بعد أن أصدر حكم إعدامي !

أكلت كما لم آكـل من قبل في حياتـي قط ~ على ما أعتقد .. -

و ما منحتـه أكبر قسط من وقتي كـان .. " النـوم " ! أجل ~

لنقل أن أيامي كانت كلها نومـا تتخلله لحظات من أشياء أخرى ~

خلال نومي كنت أرى أحلاما سعيدة على ما يبدو

فلطالما استيقظت و الابتسامة تدغدغ خداي ،

لكني و لسبب ما لا أذكر شيئا من تلك الأحلام

كأنها تمحى تماما عندما أستيقظ !

.

فجـأة بدأت أشعـر بألم فظيع في رأسي .. !

كأن إعصارا قويــا اجتاحـه في لحظـة !

- ماذا ؟ هل هذا هو الموت ؟

فتحت عينيّ و النفس يكاد ينقطع مني ..

الرجل ما يزال يحمل الحقنـة .. و أنا لا أزال حيـا .. ؟

ازداد الألم أكثـر فأكثر ..

و بدأت مشاهـد عشوائيـة تتبادر إلى ذهني .. من شدة سرعتها لم أستطع استيعاب شيء منهـا ..

صرخـت صرخـة زعزعت كيـان من كان واقفا أمامي ،

سرعان ما بدأت أحاول التقلب و صوت صياحي يرتفع أكثر ..

[ صمت مفاجئ ]

تجمدت تماما .. اتسعت مقلتا عيني و بقي بصري مثبتا في الأعلى ،

- [ بصوت منخفض ] لسـت .. القاتل ..

[ صراخ ] لست القـــاتل !!!


~

كنت على شفا حفرة من الموت ..

و عندها .. تذكـرت كل شيء ..

لست القـاتل ! هذه المرة كنت مـتأكدا تماما من الأمر !

الخروج من مكان الإعدام ذاك لم يكن سهلا إطلاقا

من حسن الحظ أن ذلك السيد الجلاد كانت لديه معارف طبية على ما يبدو

و بطريقة ما أدرك أن كلامي حول فقدان الذاكرة و استرجاعها كان صحيحا ~

حسنا .. ربما أكون فقط " محظوظا " إن صح التعبيـر !

فأنا في الواقع " محامـي " !

مررت بجلسة استجواب أخرى مع ذلك الشيطان اللعين

و هذه المرة تفوقـت عليه تمـاما هه !

و في المحاكمـة التالية تم إعلان براءتي ~

و عثروا على القاتل الحقيقي الذي لم يكن إلا زميـلا لي ،

قدم تصريحات كاذبة ضدي و لفق التهمة لي ..

و فوق ذلك أخذ هاتفي و رد على رسائل زوجتي على أنه أنا !

لذلك لم تأتي للبحث عني أو الاستفسار عن حالتي ،

أتيت إلى هذا البلد بقصد العمل قبل وقت ليس ببعيد

و كنت أمكث مؤقتا في منزل أحد الزملاء .. و الذي هو الضحيـة ..

هذا الزميل بالتحديد كانت لديه مشاكل مع زميل آخر - الوغد الذي لفق التهمة لي -

و قد كنت في منزل الضحية عندما قُتل

فما كان للمجرم سوى إفقادي الوعي بضربـة قوية على رأسي

لم تفقدني الوعي فحسب بل أفقدتني الذاكرة أيضا !!

~

هأنـذا أرى نور الشمـس أخيرا ..

و بينما أنا واقف أتأمل جمال السماء و لـذة الحريـة

لمحت أجمل كيـانين يتقدمان نحوي من بعيـد

زوجتي الغاليـة .. التي تحمل بين ذراعيها ملاكـي الصغير التي لا تتجاوز الثانية من عمرهـا

هرعـت نحوهمـا راكضـا في سرور كعصفـور غادر قفصـه للتو ..

أمسكتهمـا بين ذراعي .. و لم أستـطع التحكم أكثـر في دموعي التي تسللت من عيني لتنهمر كالشلال مغرقـة وجهي فيها ،

فما كان لزوجتي سوى التربيت على رأسي مبتسمـة

و قلدتها ابنتي بكل براءة

- الحمد لله

.
.

[ في قفـص الاتهـام - النهــــايـــة ]




وصلـت لختام الموضوع .. و الآن حان دوركم لإطلاعي على آرائكم ^^

أسلوبي المسرحي المعتاد ليس مناسبا لقصة قصيرة

لذلك اضطررت للتخلي عنه و استخدام الأسلوب السردي أكثـر

آمل أن أكون قد وفقت في ذلك .. و كلي آذان صاغية لنصائحكم و توجيهاتكم =)

لأكون صريحـة .. لغاية الآن أغلب ما كتبته كانت قصص قوى خارقـة و قتالات

شعرت برغبـة في جعله يستخدم أشياء غير طبيعية عدة مرات هههه

و كبحت نفسي لترك القصة واقعية بقـدر الإمكان حتى النهاية XD

حسنا .. سأتوقف عن الثرثرة الآن و أترككم في أمان الله و حفظـه

ردودكم تهمني للغاية .. فلا تحـرموني منها ^^









شكرآ على التوقيع الجميل غآليتي Mercat I love you


[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 




عدل سابقا من قبل Akatsuki في 15/5/2017, 16:27 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

Vinax

فريق النيابة
avatar

عدد المساهمات : 3444
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 301
الكريستالات : 6
التقييم : 1348
العمر : 17
البلد : السعودية
تاريخ التسجيل : 10/02/2016
مَزاجيّ : الحمد لله
MMS : 02
الأوسمة:
 


#2مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   1/5/2017, 16:45


السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..كيف حالك؟؟؟ ان شاء الله تكوني بخير...
اكا تكتب رواية واقيعة!!يا له من تغير مفاجا لكن ظريف,في النهاية مهما كان ما تخرجينه فسيكون تحفة...اعتقد انني لا يجب ان اتكلم عن ابداع الطقم صحيح؟؟!!
حسننا كفاني ثرثرة و هيا لنكتب عن الجمال الذي قراته فبل قليل
ما كل هاذا...الرحمة على قلبي يا فتاة...الوصف غير قابل للوصف...شي لا مثيل له...
القصة...لقد تفاعلت مع البطل كثيرا!!


- أسحب ما قلته ..


من كان يتوقع بأنني سأنتقل لمكان مفزع أكثر ..


أمام رجل يحدق بي بنظرات تقول كل شيء قبل أن ينبس ببنت شفة ،


كـأنه يكبـح نفسـه عن تهشيـم عظامي و تقطيع أطرافي و سلخي حيا


قبل التنكيـل بجثتي و عرض جمجمتي في متحف محلي ..


هذه نهاية التفائل الزايد   لقد ذهب مع حارسين -نفسية- فماذا كان يتوقع
  

ساستمر الى نهاية العالم و لا يمكنني الحديث عن مدى جمال الفاظك...و كيف يمكن للقارء فهمها و تخيلها بسهولة!!مو طبيعي!!خصيصا ان هاذا الجزء اعجبني جدا  





هذا ما كنت أدعيـه .. لكن .. الوضع أصبح جحيميـا فعلا ..
ذلك الرجل .. لا .. بل ذلك الشيطـان !
كل الدلائـل التي أراها لي تضعني في قفص الاِتهـام من دون أي شك ..
يلعب بنفسيتي كما يشـاء و يتفـنن في تثبيـط عزيمتـي و تحطيم آمـالي و نفي كل احتماليـات براءتي !
أحاول الصمود بكل ما أوتيت من قوة ، لكن ..
- ليتنـي .. أتذكر من أكون ..
و في النهاية .. لم أستطع الصمود أكثر ..
- [ بابتسامة حزينة ] أجل .. أنا القاتل ..
اعتلت وجهه الماكر بهجة واضحة و تبعتها ابتسامة ساخرة ماكرة مفخخة ..
شعرت برغبة في الغثيان عندما رأيته على تلك الحال .. 
لااااااااااااااااااا....  لماذا هاذا الغبي لا يفهم انه فقد الذاكرة..و ابتسامة ساخرة و مفخخة اجل  


إذن .. سأموت حقـا ؟ دون حتى أن أعرف من أنـا ؟ 
و أين عائلتي بحق الله ؟ ألا أملك أي أقارب أو أصدقاء .. ؟
لماذا لم يسـأل أحد عني ؟!!!
اسوء موتة على وجه الارض تخيلي تموتي ظلم و انتي لا تعرفين من نفسك حتى ولا يحس فيك احد  

الأكل - و قد منحونـي رعايـة خاصـة من هذا الجانب بعد أن أصدر حكم إعدامي !
أكلت كما لم آكـل من قبل في حياتـي قط ~ على ما أعتقد .. -
و ما منحتـه أكبر قسط من وقتي كـان .. " النـوم " ! أجل ~
لنقل أن أيامي كانت كلها نومـا تتخلله لحظات من أشياء أخرى ~
خلال نومي كنت أرى أحلاما سعيدة على ما يبدو
فلطالما استيقظت و الابتسامة تدغدغ خداي ،
لكني و لسبب ما لا أذكر شيئا من تلك الأحلام
كأنها تمحى تماما عندما أستيقظ
السعادة دائما تنتهي ....اكن انه النعيم!!  بعيدا عن انه سيموت بعد اسبوع لكن هاذا ما اريده في الوقت الحالي  


و فوق ذلك أخذ هاتفي و رد على رسائل زوجتي على أنه أنا
يا انه نذل نذالة غير طبيعية!!!!!  


في النهاية كانت قصة قصيرة واقعية جميلة جدا جدا مبين تعبتي في عملية التقصير...لكن لا ارى فيها اي نقص كما ان النهاية سعيدة جدا الحظ دائما هي المنقذ الوحيد!!من اين اتمى جلاد لديه مهارات طبية!!


في النهاية ل اقد من اليوم لين بكرا ما بوفيك حقك لاعطائنا هذه النتعة و ان كانت قصيرة!!
بالتاكيد سيتم التقيييم...و شكرا جزيلا لك..
في امان الله...




-انا ابرئ نفسي من اي ذنب قد ينتج من قراءة احد مواضيعي او مساهماتي -

شكراا لكم جمييعااا:
 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

hazem2260

فريق الترجمة
avatar

●● محرر مانجا
عدد المساهمات : 212
الجنس : ذكر
القطع الذهبية : 30
الكريستالات : 0
التقييم : 65
البلد : اليمن
تاريخ التسجيل : 29/04/2017
مَزاجيّ : يا رب توفيقك
MMS : 14
الاوسمة:
 


#3مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   3/5/2017, 12:25


احم احم   مبروك المركز الاول مقدما ... لقد اعجبتني طرية السرد حقا فريدة من نوعها ... والقصة غريبة حقا.... ولكن لو تريدي رأيي الانتقادي ... هناك مشكلة بسيطة جدااا بل تكاد لا تكون مشكلة من الاساس .. هي ذكر التفاصيل الدقيقة ههههه انت تذكري كل شئ بتفصيل جدا ... وهذا مخالف لطريقة سردك للقصة .. انت تسردي القصة علي لسان شخص لذا يجب أن يكون هناك اشياء مجهولة مثل مثلا ... "في الغرفة المجاورة كانوا نائمون" من المفترض انك لن تعرفي هذا  ..  لا اعتقد ان هذه مشكلة من الاساس ولكن هذا مجرد رأي فقط

وقصتك اعجبتني جدا .. واعطتني الهام لشئ كان ينقصني ^^ شكرا لك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters

عدد المساهمات : 128459
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 648
الكريستالات : 30
التقييم : 16561
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
مَزاجيّ : سعيده جداً
MMS : 19
الأوسمـة:
 


#4مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   7/5/2017, 17:39


Vinax كتب:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته..كيف حالك؟؟؟ ان شاء الله تكوني بخير...
اكا تكتب رواية واقيعة!!يا له من تغير مفاجا لكن ظريف,في النهاية مهما كان ما تخرجينه فسيكون تحفة...اعتقد انني لا يجب ان اتكلم عن ابداع الطقم صحيح؟؟!!
حسننا كفاني ثرثرة و هيا لنكتب عن الجمال الذي قراته فبل قليل
ما كل هاذا...الرحمة على قلبي يا فتاة...الوصف غير قابل للوصف...شي لا مثيل له...
القصة...لقد تفاعلت مع البطل كثيرا!!


- أسحب ما قلته ..


من كان يتوقع بأنني سأنتقل لمكان مفزع أكثر ..


أمام رجل يحدق بي بنظرات تقول كل شيء قبل أن ينبس ببنت شفة ،


كـأنه يكبـح نفسـه عن تهشيـم عظامي و تقطيع أطرافي و سلخي حيا


قبل التنكيـل بجثتي و عرض جمجمتي في متحف محلي ..


هذه نهاية التفائل الزايد   لقد ذهب مع حارسين -نفسية- فماذا كان يتوقع
  

ساستمر الى نهاية العالم و لا يمكنني الحديث عن مدى جمال الفاظك...و كيف يمكن للقارء فهمها و تخيلها بسهولة!!مو طبيعي!!خصيصا ان هاذا الجزء اعجبني جدا  





هذا ما كنت أدعيـه .. لكن .. الوضع أصبح جحيميـا فعلا ..
ذلك الرجل .. لا .. بل ذلك الشيطـان !
كل الدلائـل التي أراها لي تضعني في قفص الاِتهـام من دون أي شك ..
يلعب بنفسيتي كما يشـاء و يتفـنن في تثبيـط عزيمتـي و تحطيم آمـالي و نفي كل احتماليـات براءتي !
أحاول الصمود بكل ما أوتيت من قوة ، لكن ..
- ليتنـي .. أتذكر من أكون ..
و في النهاية .. لم أستطع الصمود أكثر ..
- [ بابتسامة حزينة ] أجل .. أنا القاتل ..
اعتلت وجهه الماكر بهجة واضحة و تبعتها ابتسامة ساخرة ماكرة مفخخة ..
شعرت برغبة في الغثيان عندما رأيته على تلك الحال .. 
لااااااااااااااااااا....  لماذا هاذا الغبي لا يفهم انه فقد الذاكرة..و ابتسامة ساخرة و مفخخة اجل  


إذن .. سأموت حقـا ؟ دون حتى أن أعرف من أنـا ؟ 
و أين عائلتي بحق الله ؟ ألا أملك أي أقارب أو أصدقاء .. ؟
لماذا لم يسـأل أحد عني ؟!!!
اسوء موتة على وجه الارض تخيلي تموتي ظلم و انتي لا تعرفين من نفسك حتى ولا يحس فيك احد  

الأكل - و قد منحونـي رعايـة خاصـة من هذا الجانب بعد أن أصدر حكم إعدامي !
أكلت كما لم آكـل من قبل في حياتـي قط ~ على ما أعتقد .. -
و ما منحتـه أكبر قسط من وقتي كـان .. " النـوم " ! أجل ~
لنقل أن أيامي كانت كلها نومـا تتخلله لحظات من أشياء أخرى ~
خلال نومي كنت أرى أحلاما سعيدة على ما يبدو
فلطالما استيقظت و الابتسامة تدغدغ خداي ،
لكني و لسبب ما لا أذكر شيئا من تلك الأحلام
كأنها تمحى تماما عندما أستيقظ
السعادة دائما تنتهي ....اكن انه النعيم!!  بعيدا عن انه سيموت بعد اسبوع لكن هاذا ما اريده في الوقت الحالي  


و فوق ذلك أخذ هاتفي و رد على رسائل زوجتي على أنه أنا
يا انه نذل نذالة غير طبيعية!!!!!  


في النهاية كانت قصة قصيرة واقعية جميلة جدا جدا مبين تعبتي في عملية التقصير...لكن لا ارى فيها اي نقص كما ان النهاية سعيدة جدا الحظ دائما هي المنقذ الوحيد!!من اين اتمى جلاد لديه مهارات طبية!!


في النهاية ل اقد من اليوم لين بكرا ما بوفيك حقك لاعطائنا هذه النتعة و ان كانت قصيرة!!
بالتاكيد سيتم التقيييم...و شكرا جزيلا لك..
في امان الله...

و عليـكم السلام و رحمة الله تعآلى و بركآته

أهـلآ غآليتي فينـا .. أنرتِ الموضوع ~

أنا بخير و الحمـد لله .. عسآكِ بخير أيضـآ ^^

يا حبيبتي .. أنتِ أوفى متابعة رأيتها على الإطلاق

أصبحت أكتب بكل راحة بمعرفتي بأنني على الأقل سأحصل على متابع واحد و هو أنتِ

مسرورة حقا برؤيتك دائما تردين على رواياتي .. حقا أنا ممتنة لك ^^

أجل المسكين لم يستطع تحمل الضغط النفسي أكثـر

فالتعذيب النفسي يكون أقسى من التعذيب الجسدي أحيانا

خاصة عندما يكون الفرد فاقدا للذاكرة و لا يمكنه حتى تصديق براءته

يب يب أمر فظيع حقا الموت بتلك الطريقة ><

هههه يب لقد أمضى وقتا جيدا في آخر أسبوع له

من ناحية الأكل و النوم على الأقل XD

+ الجلاد هنا ليس جلادا يقوم بقطع الرؤوس

فأغلب الدول أصبحت تستخدم " الحقنة المميتة "

>> في الواقع تم منعها مؤخرا في عدة دول .. يقال أنها تسبب ألم فظيع للشخص الذي يتم اعدامه

و تلك الحقنة مكونة من عدة مواد كيميائية قاتلة

لذا عادة من يعملون في ذلك المجال حتما لديهم بعض المعلومات

حتى لو لم يكونوا أطباء أو مختصين في الأمر ~

سررت كثيرا بقراءة ردك و ردات فعلك و تفاعلك ^^

أشكرك على ردك الجميـل و المحفــز

شرفني تواجدكـ






شكرآ على التوقيع الجميل غآليتي Mercat I love you


[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters

عدد المساهمات : 128459
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 648
الكريستالات : 30
التقييم : 16561
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
مَزاجيّ : سعيده جداً
MMS : 19
الأوسمـة:
 


#5مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   7/5/2017, 17:45


hazem2260 كتب:

احم احم   مبروك المركز الاول مقدما ... لقد اعجبتني طرية السرد حقا فريدة من نوعها ... والقصة غريبة حقا.... ولكن لو تريدي رأيي الانتقادي ... هناك مشكلة بسيطة جدااا بل تكاد لا تكون مشكلة من الاساس .. هي ذكر التفاصيل الدقيقة ههههه انت تذكري كل شئ بتفصيل جدا ... وهذا مخالف لطريقة سردك للقصة .. انت تسردي القصة علي لسان شخص لذا يجب أن يكون هناك اشياء مجهولة مثل مثلا ... "في الغرفة المجاورة كانوا نائمون" من المفترض انك لن تعرفي هذا  ..  لا اعتقد ان هذه مشكلة من الاساس ولكن هذا مجرد رأي فقط

وقصتك اعجبتني جدا .. واعطتني الهام لشئ كان ينقصني ^^ شكرا لك


أهـلآ محمـود .. أنرت الموضوع ~

ههه لا تقل ذلك .. مازال الوقت مبكرا XD

مشاركتك أيضا كانت مذهلة و مشاركة البقية أيضا

و هناك عظماء لم يطرحوا مشاركتهم بعد

>> على رأسهم ريـن ( سايكو ) و بسمـة

بالنسبة للتفاصيل فهي أساس الرواية الجيـدة

إن أردت الوصول لنتيجة مرضية فعليك أن تضع نفسك مكان القارئ

و تجعله يدقق في كل صغيرة و كبيرة كأنه يراها أمامه

علما أنني حذفت بعض المقاطع من أجل اختصار الرواية و حصرها في 1500 كلمة ههه

فمثلا حتى المكتب التي تم استجواب البطل فيه وصفته بالتفصيل في النسخة الأوليـة

لكن معك حق من ناحية أن البطل هو الذي يروي ..

رغم أنني حاولت بقدر الإمكان جعله يصف فقط ما يراه هو

و بعض الأشياء لم تكن وصفا و إنما احتمالات وضعها هو .. قد تكون صحيحة و قد تكون خاطئة

أي أنها تبرز وجهة نظره هو للأمر .. لذلك أضفت " على ما أعتقد " في نهاية بعض الجمـل

سرت بقراءة ردك و تعليقك على القصة ^^

أشكرك على ردك الجميـل و المحفــز

شرفني تواجدكـ






شكرآ على التوقيع الجميل غآليتي Mercat I love you


[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

hazem2260

فريق الترجمة
avatar

●● محرر مانجا
عدد المساهمات : 212
الجنس : ذكر
القطع الذهبية : 30
الكريستالات : 0
التقييم : 65
البلد : اليمن
تاريخ التسجيل : 29/04/2017
مَزاجيّ : يا رب توفيقك
MMS : 14
الاوسمة:
 


#6مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   7/5/2017, 22:11


 بعد ان قرأت روايتك جائتني فكرة لقصة وقررت ان اكتبها ولكن عندما انتهي من الاختبارات
لان عقلي مشتت جداا الان 
ههههههه وانا قلق من مشاركة بسمة و سايكوبالإضافة لمن شاركوا XD 
لن انال مركز بجواركم  
سأفعل ما بوسعي في الرواية القادمة 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters

عدد المساهمات : 128459
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 648
الكريستالات : 30
التقييم : 16561
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
مَزاجيّ : سعيده جداً
MMS : 19
الأوسمـة:
 


#7مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   8/5/2017, 17:28


hazem2260 كتب:
 بعد ان قرأت روايتك جائتني فكرة لقصة وقررت ان اكتبها ولكن عندما انتهي من الاختبارات
لان عقلي مشتت جداا الان 
ههههههه وانا قلق من مشاركة بسمة و سايكوبالإضافة لمن شاركوا XD 
لن انال مركز بجواركم  
سأفعل ما بوسعي في الرواية القادمة 

خذ كل وقتك و اهتم باختباراتك أولا

و متشوقة كثيرا لقراءة ما تكتبه .. متفائلة من الآن بقراءة شيء أسطوري ~

لننس أمر سايكو و بسمة حاليا كي نحافظ على آمالنا لوقت أطول XD

بالتوفيق لك ^^






شكرآ على التوقيع الجميل غآليتي Mercat I love you


[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

Rosseta

فريق الإدارة
avatar

عدد المساهمات : 4391
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 543
الكريستالات : 5
التقييم : 1783
العمر : 16
البلد : العراق
تاريخ التسجيل : 25/09/2014
مَزاجيّ : تعبان
MMS : 12
الأوسمة:
 


#8مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   13/5/2017, 20:23


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالكِ اكا تشان ؟ آمل ان تكوني بخير


لأكون صريحة كنت مصرة على ان لا اقرأ القصة حتى اصلح الاب
لكن كنت متشوووقة جداً للقصة ~ لذلك استعرت جهاز امي لأقرأ
اكثر ما لفت نظري هو انكِ ابتعدتِ عن اسلوبكِ المعتاد
و كون القصـة واقعية ,
~
لاكون صريحة مع غموض القصة توقعت انها ستكون طويلة
لكن مع مرور الاحداث لم الاحظ اني انتهيت منها بهذه السرعه !
اقتباس :
[size=18]في كـل مرة أعتقد فيها أن الأسـوأ قد مضى و أنني لن أمر بأكثـر منه ..

يصفعنـي الواقـع بقـوة ليكشـف لي ما هو أسوأ و أسوأ ..
[/size]


تبـاً ي فتاة ~ وصفك وتعبيرك لا يمكنني التعبير عنه I love you
.
اقتباس :
[size=18]
- أنا .. القـاتل ..

لا أصدق أنني قلتها مرتيـن .. في حياتي التي لا أذكر منها سوى أياما معدودة ..

مرة أمام ذلك الشيطـان و مرة أخـرى في المحكمـة أمام القاضي

و أمام جمهـور غفيـر يبدو أنه يمثل عائلة الضحية نظرا للنظرات الساخطـة التي سلطوها علي ..
[/size]

تباً اذ لم يعترف سيقتلوه وبعد اعترافه ايضا يقتلوه
~
النهـاية فاجأتني حقـاً !! من كان يتوقع ذلك
اكا تشان :× نمط القصص القصيرة حقـاً يليق بكِ
اريد رؤية المزيد مثل هذه القصة مستقبلاً ><
.
بالمناسبة الطقم لا يحتاج الحديث عنه
وقعت في حبه I love you I love you


قومينيه على ردي المتأخر اولاً والفظيع ثانياً
فترة الاختبارات تنسيني كيفية كتابة اسمي ~


بآلتوفيق لكِ بالمسابقـة
في امان الله وحفـظه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters

عدد المساهمات : 128459
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 648
الكريستالات : 30
التقييم : 16561
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
مَزاجيّ : سعيده جداً
MMS : 19
الأوسمـة:
 


#9مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   15/5/2017, 16:45


Rosseta كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كيف حالكِ اكا تشان ؟ آمل ان تكوني بخير


لأكون صريحة كنت مصرة على ان لا اقرأ القصة حتى اصلح الاب
لكن كنت متشوووقة جداً للقصة ~ لذلك استعرت جهاز امي لأقرأ
اكثر ما لفت نظري هو انكِ ابتعدتِ عن اسلوبكِ المعتاد
و كون القصـة واقعية ,
~
لاكون صريحة مع غموض القصة توقعت انها ستكون طويلة
لكن مع مرور الاحداث لم الاحظ اني انتهيت منها بهذه السرعه !
اقتباس :
[size=18]في كـل مرة أعتقد فيها أن الأسـوأ قد مضى و أنني لن أمر بأكثـر منه ..

يصفعنـي الواقـع بقـوة ليكشـف لي ما هو أسوأ و أسوأ ..
[/size]


تبـاً ي فتاة ~ وصفك وتعبيرك لا يمكنني التعبير عنه I love you
.
اقتباس :
[size=18]
- أنا .. القـاتل ..

لا أصدق أنني قلتها مرتيـن .. في حياتي التي لا أذكر منها سوى أياما معدودة ..

مرة أمام ذلك الشيطـان و مرة أخـرى في المحكمـة أمام القاضي

و أمام جمهـور غفيـر يبدو أنه يمثل عائلة الضحية نظرا للنظرات الساخطـة التي سلطوها علي ..
[/size]

تباً اذ لم يعترف سيقتلوه وبعد اعترافه ايضا يقتلوه
~
النهـاية فاجأتني حقـاً !! من كان يتوقع ذلك
اكا تشان :× نمط القصص القصيرة حقـاً يليق بكِ
اريد رؤية المزيد مثل هذه القصة مستقبلاً ><
.
بالمناسبة الطقم لا يحتاج الحديث عنه
وقعت في حبه I love you I love you


قومينيه على ردي المتأخر اولاً والفظيع ثانياً
فترة الاختبارات تنسيني كيفية كتابة اسمي ~


بآلتوفيق لكِ بالمسابقـة
في امان الله وحفـظه


و عليـكم السلام و رحمة الله تعآلى و بركآته

أهـلآ غآليتي روزي .. أنرتِ الموضوع ~

أنا بخير و الحمـد لله .. عسآكِ بخير أيضـآ ^^

أنا محظوظة إذن لأنك اتخذتِ قرارك و قرأتِ القصة

فقد كنت متحمسـة جدا لقراءة ردك أنتِ بالذات يا حكمتنا XD

حدود الـ 1500 كلمة أجبرتني على عدم الإطالة في الأمر

و إلا لألفـت شيئا كـ Prison Break ههههه

أجل المسكين عانى من تعذيب نفسي قاسي أجبره على الإعتراف رغما عنه

من المفروض أن يمنع القانون مثل هذه الإعترافات

لكن إن كان المسؤولون هم رأس الأفعـى و مصدر القذارة .. فلا حل للأمر ..

و كم سمعنـا عن أبرياء دخلوا السجن ظلما .. بينما حثالة المجتمـع أحرار يتسكعون بيننـا ~

لا علينا .. على الأقل أنقذت هذا البريء في قصتي و هذا كافي XD

مسرورة كثيرا بكون القصة راقت لك

+ هذه أول تجربة لي مع قصة قصيرة هههه

الحمد لله الذي أعانني على كتابتها ^^

ردك بالعكس من أروووع ما يكون و فرحت حقآآآ بما كتبتِه

أشكرك على ردك الجميـل و المحفــز

شرفني تواجدكـ






شكرآ على التوقيع الجميل غآليتي Mercat I love you


[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

Espada

بصمة خالدة
avatar

عدد المساهمات : 14677
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 154
الكريستالات : 12
التقييم : 3245
العمر : 16
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 16/10/2014
مَزاجيّ : مخربط
MMS : 02
الأوسمة:
 


#10مُساهمةموضوع: رد: في قفص الاتهام | قصـة ~   6/6/2017, 17:30


و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
كيف الحال؟ إن شاء الله بخير و عافية
طبعا أعتذر عن التأخر الفظييييييع في الرد على القصة
لكن بالكاد استطعت إكمال قصتي تحت ضغط الإختبارات
المهم...رأيي مثل رأي الكثيرين هنا، القصص القصيرة تناسبك جدا Very Happy
فقد كابدنا عذاب أسطوري في انتظار شظايا أمل ~.~
تبدعين عندما لا تستخدمين الأسلوب المسرحي!
و لولا حدود الـ1500 كلمة لرأينا المزيد من مهاراتك في الوصف
بعيدا عن الحبكة الرائعة للقصة فشخصية البطل ليست من نوعك أبدا
استسلم بسهولة كبيرة يا له من مثير للشفقة =.=
و على خلاف فينا أظن أن الموت دون أن تعرف أحد أفضل
لن تقلق من ترك أحبائك ورائك أبدا لأنك لن تتذكرهم
قصة خفيفة و النهاية لطيفة مناسبة كما هو متوقع من آكا-تشين
بالمناسبة تصاميمك تصبح أسطورية أكثر مع مرور الوقت I love you
قلبي الصغير لا يتحمل جمالها
على كل أنا بنقلع و أعتذر مجددا على التأخر
أتمنى أن لا ارى المزيد من هذه القصص إلى أن تنهي روايتك مع سيرا < بالعربي: تفرغي للرواية بالكامل
تم التقييم & في أمان الله





" لا تتوقع أي شيء درامي من الحياة "
-كايكي ديشو



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في قفص الاتهام | قصـة ~
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

خدمات الموضوع
إذا وجدت وصلات لا تعمل أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
في قفص الاتهام | قصـة ~
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The Best :: عآلم الأنمي :: ●● فضاء الأنمي :: ●● روايات بأقلامنـا-
انتقل الى: