الرئيسيةاليوميةالمنشوراتبحـثس .و .جالأعضاءالفرقالأوسمةالتسجيلدخول


مجتمع نون إعلانك هنا إعلانك هنا

شاطر | 
 

 [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
صفحة 2 من اصل 2 انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2
كاتب الموضوعرسالة

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters
●● محاربة مخضرمة - المحاربين
عدد المساهمات : 143020
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 3148
الكريستالات : 44
التقييم : 22287
العمر : 25
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
الحمد لله
35
الأوسمـة:
 


#1مُساهمةموضوع: [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..   13/10/2017, 20:23


تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :





بسـم الله الرحمن الرحيـم

السـلام عليـكم ورحمة الله تعآلى و بركآتهـ

أهـلا بكل الباستيين و الباستيآت .. و خصوصا عشآق الروايات ~

كيف أحوالكم ؟ آمـل أن تكونوا بخيـر

عــدنا لكم من جديد .. و هذه المرة فضلت طرح الفصل هذه الليلـة

لأنني أدخل دائما متأخرة غدا السبت خخخ ..

المهم .. أعلم أنكم كنتم تنتظرون تكملة حرب العصابات

لكن دعونا نأخذ استراحة قصيرة لرؤية ماضي إحدى الشخصيات المهمـة

لن أطيل عليكم أكثر .. تفضلوا & قراءة ممتعة ^^



العنــوان : حرب شـوارع

المؤلفتيـن : @Holmes Apprentice و @Akatsuki

التصنيف : عصابـات - بوليسـي - أكشن - كوميديــآ - غموض

تــآريخ الصدور : 04 جوان / يونيـو 2017

الشخصيـآت : أعضآء منتــدى THE BEST



مقطع + [ مقطع ] : كلام الراوي + وصف للمواقف و الحركات ،

إذا جاء بعد إسم الشخصية فهـو يعبر عن الحالـة و عندمــآ يكون في وسـط أو نهاية الكلام فهـو يدل على التصرف

[ مقطع ] : للمكان أو الزمان

مقطع : كلام الشخصيات بصوت مسموع

مقطع : كلام داخلي أو تفكير

- : شخصية لم يذكر إسمها بعد أو شخصية ثانوية لا حاجة لذكر اسمها

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ : للفصل بين المشاهـد خاصة عندما يتغير المكان أو الوقت

(*) : مصطلـح سيتم شرحه

* مقطـع : إضافة لشرح أو تفسير مصطلح أو شيء معين



[ حـرب شوارع - الفصـل 16 ] : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..

.
.


[ لمحة من الماضي - البدايـة ]

منذ متى .. أنا هنــا ؟

لم أعد أدري كم من الوقت مضى ..

من أين أتيت ؟

لا أدري .. لا أذكر شيئـا ..

عائلة ؟ أين عائلتي ؟

هل كان لدي شيء كهـذا أصلا ؟

من أنـا على أية حال ؟

لا .. أدري ..


[ قبـل 15 سنــة ]


دايموند 7 سنـوات ..


- أنتم " لا شيء " .. لستم سوى كباش فداء سيتم التضحية بها في الوقت المناسب

لا حق لكم في قول " لا " إطلاقا .. عندما تؤمرون فستفعلون ما عليكم فعله فحسب

[ بنظرة مخيفة ] مفهوم .. ؟

دايموند : ...

الجميع : مفهوم !!

.
.

مضـت ثلاثـة أشهـر كاملـة على خروجي من تلك الزنزانـة

التي مكثت فيهـا لوقت نسيت مدتـه منذ وقت طويل .. منذ أن توقفت عن عد الأيام و الليالي ..

اعتقـدت أنني سألقـى حتفي هناك بكل تأكيـد ..

كنت أحصل على وجبات نادرة .. تتفاوت المدة بينها ..

أحيانا وجبة واحدة في اليوم .. و أحيانا كل ثلاثـة أيام .. و أحيانا أخرى أكثر ..

كانت غرفـة مظلمة لا تحتوي إلا على ثقب صغير بالكاد يدخل النور منه في النهار ..

كان يساعدني على التفريق بين الليل و النهار .. في بداية الأمر طبعا ..

كيف كانت بداية الأمر على أية حال ؟ .. آه دعنا من هذا ..

كلما حاولت التذكر كلما آلمني رأسي أكثر ..

على أية حال .. كان المكان دائما هادئـا .. موحشا .. باردا .. كئيبـا ..

شعرت أنني الناجي الوحيد من الجنس البشري على هذه الأرض ..

حتى أنني نسيت من أكون مع مرور الوقت ..

إلى أن .. أتى اليوم الذي أخرجوني فيه من هناك ! .. و يا ليتني لم أخرج ..

ظهرت أمامي وجوه بشرية أراها لأول مرة ..

ما إن فتحوا ذلك الباب حتى عماني الضوء المنبثق من الخارج

أنا الذي لم ير النور منذ شهور .. كدت أفقد بصري في تلك اللحظة ..

تألمت كما لم أتألم من قبل و غمست رأسي في زاوية الغرفة و بقيت أصرخ طالبا منهم إغلاق ذلك الباب ..

و بالطبع .. لم يفعلوا .. بل قاموا بجري بعنف إلى الخارج بعد أن كبلوا يدي ..

و في تلك القاعة الضخمة التي لا تحتوي إلا على طاولة و كرسيين متقابلين على جانبيها ..

بدأ مصيري يدخـل مرحلة لا خيـر فيها ..


- من أنت ؟

دايموند : ...

بقي يحدق بي لدقائـق بعد أن طرح ذلك السؤال

دايموند : من أنـا .. ؟ أتساءل ..

أيجب علي أن أجيب فعلا ؟ ما الذي ينتظره مني على أية حال ؟

انتظرت ردة فعل منه .. أو سؤالا آخر على الأقل .. لكن شيئا لم يحدث ..


دايموند [ بعد لحظة صمت ] [ بصوت منخفض ] : ... أنا جائع ..

أخفض رأسه و ضحك بسخرية للحظة .. قبل أن يشيـر بيده فيُفتح باب القاعة و يدخل أحدهم بزي عسكري

- نعم سيدي !

- أحضر الطعام .. [ بسخرية ] لهذا الصبي

- حاضر !

لم تمضِ دقائق حتى حضر " الطعام " .. أو .. شيء ما لا أدري ما هو و لا لماذا دعاه ذلك الشخص بالطعام ..

كان صحنا قذرا يحتوي على قطع لحم مليئة بالدماء .. و كان لحما نيئـا !!


- ساعده في تناوله

دايموند [ بجزع ] : هاه !

تقدم ذلك المساعد الحقير .. غمس يده في الصحن ممسكا بقطعة لحم و قام بدسّها في فمي بعنف

لم أستطع التحرك بيداي المقيدتان و بالكاد تمكنت من الصراخ مقاوما أكل ذلك الشيء ..

اختنقت محاولا الإفلات لكن دون فائدة .. استمر ذلك المساعد حتى سقط الكرسي و سقطت معه ..

و لم يكتفي حتى جعلني أبتلع ذلك اللحم رغما عني ..

كان شيئا مقززا لم آكل مثله من قبل .. و تقيأت فورا مخرجا كل ما تعدى حنجرتي

و صاحبه سائل مر جعلني أشعر ببلعومي و حنجرتي تحترق ..


* سائل العصارة الصفراوية .. يخرج مع القيء عندما تكون المعدة فارغة ( بسبب الجوع )

حـدق بي ذلك الوغد و كان مستمتعا برؤيتي مرعوبـا و أتنفس بصعوبة ..


- تهانينا ~ لقد جربت للتو أكل أفخم لحم في العالم .. " اللحم البشري "

[ نظرة شريرة ] أو بالأحرى لحم أحد زملائك القدامى ~

دايموند [ مصدوم ] : ما الذي ...

لم يدعني حتى أكمل جملتي .. تقدم إلي و جذبني من شعري حتى رفعني عن الأرض

ثم ألقاني بقوة مرة أخرى ..


- أحضره و اتبعني

غادر ذلك الضابط .. رفعني مساعده العسكري و تبعه و هو يجرُنـي

دايموند [ يصرخ ] : أتركنــي !! سحقـا لك !!!

وصلت إلى الغرفة المواليـة .. كانت مليئة بالأدوات الحادة الغريبة ..

و كان في زاويتهـا شبه إناء كبير .. كان كافيا لوضع بشري داخله ..

و .. ندمت لأنني فكرت في ذلك للحظة .. لأن أسوأ ما توقعته هو ما حدث بالفعل ..

وجدت نفسي داخل ذلك الإناء .. شدوا وثاقي بحيث لا أستطيع التحرك داخله ..

و .. بدأوا بصب الماء ببطء داخله ..

سرعان ما غادر ذلك الضابط و مساعده أيضا ..

و تركتُ وحيدا في تلك المياه التي يزداد مستواها شيئا فشيئا ..

صرخت طالبا النجدة حتى كادت أحبالي الصوتيـة تتمزق .. لكن دون فائـدة ..

ما لبثت المياه ترتفع حتى وصلت إلى طرف أنفـي ..

بقيت أحاول رفع نفسي لأبقي أنفي في الأعلى و أتنفـس ..

كنت أصارع لساعات و ساعات على تلك الحال ..

حتى توقفت المياه عن التدفق .. و دخل ذلك المساعد مجددا ..

سحبني من الداخل و جرني مجددا خارج الغرقـة ..

لم أكن أملك أي قـوة للصراخ هذه المرة فقد كنت بالكاد أتنفس ..

مررت على مجموعة من الزنزانات ذات الأبواب الفولاذية التي لا يظهر شيء مما بداخلها .. تماما كالتي كنت فيها ..

يبدو أنني لم أكن وحيدا في هذا المكان ..

وصلنـا إلى بوابـة فولاذية كبيرة .. ما إن فتحهـا حتى هبت رياح شديدة البرودة منها

جعلتني أرتجف و أغمض عيني فجأة .. عندما فتحتهما مجددا رأيت العالم الخارجي لأول مرة ..

كان الثلـج يغطي المكان .. و المنظـر لا أرى في أفقه إلا الجبال المغطاة بالثلوج ..

قام بربطي بأحد الأعمدة في الخارج .. و غادر مجددا ..

أنا الذي كنت مبللا من أعلى رأسي حتى أخمص قدمي

أحسست بالرياح و هي تتغلغل إلى نخاع عظامي و تقوم بوخزي بعنف ..

بدأت أرتعش ، تصطك أسناني و تتخبط ركبتـاي من شدة البرد ..

بينمـا أتأمل ذلك المبنـى الضخم الذي كنت فيه .. و الذي يحمل علم اليابان أعلى بوابتـه ..


دايمونـد : أين أنا .. ؟

.
.

لم تكن تلك سوى بدايـة العالم الأعـوج الذي أصبحت أعيش فيـه ..

لا أدري حتى لماذا أتعرض لكل هـذا ..

منذ أن طرح علي ذلك الضابط سؤاله في أول يوم ..

لم أتلق أي أسئلة أخرى .. و لم ألتقِ به مجددا ..

أحيانا كنت أسمع صراخ أشخاص آخرين .. لكنني لم ألتقي بهم إطلاقـا ..

أهؤلاء هم " الزملاء " الذين تحدث عنهم سابقا ؟ ما الذي يعنيه بالزملاء أصلا .. ؟

كنت أمر بحصص من التعذيب نهار كل يوم .. و أُرمى في زنزانتي في الليل ..

كانوا يجبرونني على الاستيقاظ كل ساعة تقريبا بإصدار ضجة لا تُحتمل ..

لم يغمض لي جفن لأيـام و ربما أسابيع .. أحسست بالتشوش و الانهيار .. و رغبت حقا بأن يُوضع حد لحياتي ..

و هذا ما قلته لذلك المساعد عندما أتاني في اليوم الموالـي ..


دايموند [ بصوت شبه ميت ] : هذا يكفي .. أقتلوني فحسب ..

- ليس بعد [ يكشر على أسنانه ] لا يزال الوقت مبكـرا .. جدا ..

دايمونـد [ تتسع مقلتا عينيه ] : ما ...

استمر الأمر لمدة 3 أسابيع أخرى .. كانت الأيام تمر ببطء شديد و الليالي ببطء أشـد ..

فكل الآلام التي أتعرض لها في النهار تعـود لتُقطـع أطرافي في الليـل و تذكرني بكل ثانيـة مررت بها ..

اعتقدت مرارا بأنني سألقى حتفي .. لكن ذلك لم يحدث ..

كلما اشتـد نزيفي يتـدخل ذلك المساعد لجعله يتوقف فقط بالقدر الذي يبقيني على قيد الحياة ..

وصلت لمرحلـة جعلتني ألعن هذا العالم الذي أتواجد فيـه ..

أو لا .. تجاوزت تلك المرحلـة منذ وقت طويـل ..

لم أعد أهتم بشيء .. لم أعـد أستجيب لشيء ..

أصبحت " ميتـا " و أنا على قيد الحياة ..


.
.

و هنا انتهت تلك المرحلة .. بعـد مرور " شهر بالضبط " .. حسـب ما قاله ذلك المساعـد ..

دايموند : أكان شهرا واحدا فقط ؟ حقـا ؟!

نُقلت إلى جناح آخر .. إلى عيادة طبية بالتحديد ..

كان هناك الكثير من الأطفال غيري .. و جميعهم كانوا مصابين مثلي ..

لكنهـم لم يسمحوا لنا بالحديث مع بعضنا البعض .. أو بالأحرى لم يتجرأ أي منا على نطق كلمة واحدة

فقد كان ذلك الضابط يحدق بنا بنظرات ثاقبـة من بعيـد ..

تلقينا العلاج اللازم و حظينا بقسط من الراحة في غرف مرتبه و نظيفة هذه المرة ..

و في اليوم التالي .. جمعونـا مجددا في قاعة محاضرات ضخمـة ..

تقدم أحد العسكريين إلى المنصـة .. و بدأ خطابـه ..

كانت محاضرة طويلة مملـة .. يتحدث فيها عن الوطنيـة ..

و عن كوننا " نخبـة " وُجدت من أجل " الوطـن " ..

كنا نحظى بـ 6 ساعات من المحاضرات يوميـا ..

كان محورها الأساسي هو النظام السياسي العسكري ..

توجـه البلاد .. نظرته للأنظمـة الأخرى .. الأعـداء ..

القوة العسكريـة .. أساليب الضغط السياسي .. و .. " الحرب "


دايموند : هل قال أحدهم من قبل أن بلادنـا مسالمـة .. ؟

استمر الأمر لشهر آخر .. عندما انتهى أصبحنا نعلم أننا :

" كبـاش فداء ستموت في أية لحظة من أجل الوطـن "

و جعلونـا نوقن أننا " لا نملك أحدا " في هذا العالم ..

باختصار .. نحن " فرقـة عسكريـة خاصـة " ..

أخيـرا بعد ان انتهوا من غسل أدمغتنـا .. حان وقت التدريب العسكري الحقيقي ..


[ لمحة من الماضي - النهـايـة ]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

[ الساعـة 12:30 ليـلا ]

[ شينجـوكو ]


يقف دايموند على قارعـة الطريق .. و يحمل جهاز تحكم في يـده ..

تمر بجانبـه شاحنـة سوداء اللون .. يبتسـم و يضغط على الزر فتنفجـر ..

بينما يتطاير الحطام في كل مكان .. يتقدم دايموند بخطى ثابتة نحو ما تبقى من الشاحنـة ..

يضرب الباب الخلفي بقدمه فيسقط مخلفا بعض الغبار ..

يدخل بين الركام و يقوم بقلب إحدى الجثث التي كانت في الشاحنة ..

يلمح وشم عنكبوت على ذراع ما تبقى من ذلك البشـري ..


دايموند : هه .. كان رهانا صائبا

ينزل دايموند من الشاحنة ، يضع يديه في جيبيّ سترته و يتقدم

دايموند : الحياة عبارة عن مجموعة من الرهانات ~

إذا قدمت رهانك و فزت فأنت أفضـل الناس حظا ..

إذا قدمت رهانك و خسرت فأنت أسوأ الناس حظا ..

أما إذا لم تقدم رهانك أصـلا .. فلا متعـة في حياتك إطلاقـا ~

يتقدم دايموند نحو الطرقات المكتظة بالسيارات و هو يبتسم

دايموند [ يبتسم ] : و رهاننـا هذا اليوم سيكون على .. [ نظرة مخيفـة ] القائد الأعظـم لإكس بلو !!

.
.

[ الفصل السـادس عشـر - النهايــــة ]




شخصيـات ظهرت في الفصول السابقـة:
 



[ حـرب شـوارع ] فهرس الفصـول ~








[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

كاتب الموضوعرسالة

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters
●● محاربة مخضرمة - المحاربين
عدد المساهمات : 143020
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 3148
الكريستالات : 44
التقييم : 22287
العمر : 25
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
الحمد لله
35
الأوسمـة:
 


#11مُساهمةموضوع: رد: [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..   13/11/2017, 18:07


@Vinax كتب:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيف حالك اكا؟؟
ان شاء الله في افضل حال...
كم مر على وجود الفصل؟؟اسبوع،اسبوعان،ثلاثة؟؟
متى سينتهي كسل الرد يا انا؟؟
اكرهني...المهم لنعد للفصل..اسطورررييي حقا!!
رائع كروعة ماضي هوب..مستوى عالي جدا
هذا و انت حاذفة!!اطالب بالماضي كاملا!!!
البداية كانت محزنة..هل تم التخلي عنه ام ماذا؟
و ما بال كبش الفداء ذاك!!يا لها من طريقة وقحة في تقليل اهمية الشخص!!
اووه افهم شعوره بالنسبة لنور..طريقة امي الاولى للتصحية-.-
المهم...اوووه لحم بشري اذا..لم اذقه لكن كنت اتخيل لحمنا
اذا اكل فله نفس طعم اللحوم الاخرى-يال غبائي- المهم..
و كانه يعرف زملائه ليحزن عليهم..بدانا الجزء الاروع على الاطلاق..
تغميسه بماء ثم تركه في الثلج!!لن يقدر على المشي هكذا..
ولشهر كامل!!اليابان..الانمي و روايتك الهمتنا انها افضع بلد على وجه الارض
مع ان معدل الجريمة فيها قليل-معلومة تم اخذها من روايتكم ايضاXDD[ltr]-[/ltr]
احلفووو بعد كل التعذيب تتوقعون سيحبون الوطن هذا..
اصلا لا خيار اخر غير السمع و الطاعة!!!و ما هو التدريب الحقيقي بحق!!اريد تكملة الماضي!!و كيف خرج ايضا
لا عجب انه انضم الا عصابة..مع انني احبه فقط لان شكله مثل دازاي
الا ان مقولته في الاخير رااائعة
ااسفة على التاخر في الرد+تم التقييم

في أمان الله...

أهـلآ غآليتي فينــآ ~ أنـرتِ الموضوع ^^

أنا بخير و الحمد لله .. عساكِ بخيـر أيضـا ~

اشتقت لردودك يا فتاة .. هههه عليك القضاء على كسلك فيما يخص الرواية على الأقل

فردودك تعطينـا دفعـة كبيرة و تشجعنا على الإستمـرآر

خخخخ ظهــرت السآآديـــــة XDDD كنت أنتظر رأيك أنتِ بالتحديد

و توقعت أن تطالبي بالتفاصيل هههههههه

سأترك لك استنتاج المحذوفات من التعذيب الجسدي .. أعلم أنك محترفة في هذا XD

بالنسبة لماضي دايموند قبل وصوله لتلك المنشأة العسكرية فهو لا يعرف شيئا عنه

لا عن عائلته و لا عن أصوله .. السجن في مكان مظلم لوقت طويل يساهم في العبث بالذاكرة و العقل بشكل عام

لذلك جعلوا مساجينهم يبقون هناك لفترة طويلة قبل تعذيبهم ( و كلها مراحل لغسل الدماغ و إعادة برمجته )

سأترك تفاصيل هذا الأمر لفصول أخرى إن شاء الله

خخخخخخ فينا XD ان سمعت يوما بخبر جريمة قتل في السعودية و المتسببة فيها فتاة شابة

أكلت جزءا من ضحيتها بعد قتلها فسأشك مبآآآشرة فيك أنتِ XDDD

+ هههه فعلا أفسدنا سمعة اليابان ~

بما أنكم تريدون التكملـة فقد خصصنا الفصل التالي أيضا لماضي لمدا 1

قراءة ممتعة و لا تتأخري في الرد فأنا أترقبه على أحر من الجمـر

أشكـرك على مرورك المشجـع و الجميـل

شرفنا تواجدك و نأمل أن تشاركيـنا رأيك في بقية الفصول كذلك







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

جُوري


avatar

عدد المساهمات : 1313
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 120
الكريستالات : 1
التقييم : 878
العمر : 20
البلد : مصر
تاريخ التسجيل : 11/12/2017
متقهوي
30
الأوسمة:
 


#12مُساهمةموضوع: رد: [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..   20/1/2018, 07:06


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك يا فجر

_

يعني دايموند الآن عنده 22 سنة ^^ هيه مازال صغيرا

- تهانينا ~ لقد جربت للتو أكل أفخم لحم في العالم .. " اللحم البشري "



يالها من تجربة مُقرفة

التجربة التي خاضها دايموند كانت فظيعة حقا

التعذيب وكل تلك المصائب يالها من فظاعة

لقد أجدتِ الوصف ببراعة هذه المرة

هل تقرأين روايات التعذيب كثيرا يا فتاة

_

عمومًا يبدو دايموند قد وصل إلى مستوى لا يضاهيه أحد من القوة البدنية،
 لكن أشك أن عقله على مايرام

لنرى ما سيحصل في هذه الحرب
سلمت أيديكما

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

Akatsuki

فريق الإدارة
avatar

●● قائدة فـريقَ The Hunters
●● محاربة مخضرمة - المحاربين
عدد المساهمات : 143020
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 3148
الكريستالات : 44
التقييم : 22287
العمر : 25
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 01/12/2008
الحمد لله
35
الأوسمـة:
 


#13مُساهمةموضوع: رد: [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..   20/1/2018, 17:51


@جُوري كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كيف حالك يا فجر

_

يعني دايموند الآن عنده 22 سنة ^^ هيه مازال صغيرا

- تهانينا ~ لقد جربت للتو أكل أفخم لحم في العالم .. " اللحم البشري "



يالها من تجربة مُقرفة

التجربة التي خاضها دايموند كانت فظيعة حقا

التعذيب وكل تلك المصائب يالها من فظاعة

لقد أجدتِ الوصف ببراعة هذه المرة

هل تقرأين روايات التعذيب كثيرا يا فتاة

_

عمومًا يبدو دايموند قد وصل إلى مستوى لا يضاهيه أحد من القوة البدنية،
 لكن أشك أن عقله على مايرام

لنرى ما سيحصل في هذه الحرب
سلمت أيديكما

و عليـكم الســلام و رحمة الله تعــآلى و بركآته

أهـلآ غـآليتي جوري ~ أنـرتِ الموضوع ^^

أنــا بخيـر و الحمد لله .. عساك بخير أيضـا ~

أجل دايموند لا يزال صغيرا رغم منصبه الهام هههه

خخخخ ليس الروايات لكني أقرأ مقالات من هذا النوع أحيانا XD

أحب كل ما يتعلق بالجرائم بالتحديد

و حتى تاريخ الحروب و الطرق المستخدمة من بعض الجيوش في الماضي و الحاضر

+ فعلا .. عقلـه ليس تماما " على ما يرام " هههه

شخصيتـه الحاليـة توضح ذلك نوعا ما ~

قراءة ممتعة للفصول التالية ^^

أشكـرك على مرورك المشجـع و الجميـل

شرفنا تواجدك و نأمل أن تشاركيـنا رأيك في بقية الفصول كذلك







[ The Hunters ] موجـة إبدآع تجتاح المكان .. !

[ أكآتسوكيـآت ] : مدونتي [ هنــآ ] | معرضي هنــآ ] | متجـري هنــآ ] 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com

جُوري


avatar

عدد المساهمات : 1313
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 120
الكريستالات : 1
التقييم : 878
العمر : 20
البلد : مصر
تاريخ التسجيل : 11/12/2017
متقهوي
30
الأوسمة:
 


#14مُساهمةموضوع: رد: [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..   21/1/2018, 09:26


@Akatsuki كتب:

خخخخ ليس الروايات لكني أقرأ مقالات من هذا النوع أحيانا XD

أحب كل ما يتعلق بالجرائم بالتحديد

و حتى تاريخ الحروب و الطرق المستخدمة من بعض الجيوش في الماضي و الحاضر



أووه الجرائم هههههههه


يبدو أن هناك شيئًا مشتركا ظهر ^^


لدي أنا أيضا اهتمام بهذا المجال فعلا


ولذلك أثار اهتمامي ما وجدته في الرواية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

بسمة أمل

فريق النيابة
avatar

●● رئيس فريق ترجمة المانجا

عدد المساهمات : 5169
الجنس : انثى
القطع الذهبية : 2229
الكريستالات : 12
التقييم : 2974
البلد : السعودية
تاريخ التسجيل : 04/06/2013
أشرب قهوة
38
الأوسمة:
 


#15مُساهمةموضوع: رد: [ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..   21/5/2018, 18:17


السلام عليكم ورحمة الله وبركآته .. 
كيف حآلكِ أكــا -تشين؟َ 
أسأل الله أن تكوني بأفضل حآل 


هووووووووووووووواااااااااااااااااههه!! 
ما هذا الماضي المريع يـا أكـا؟َ 
كيف خطرت لك فكرة اللحم البشري!! 
يييييييييييي ... مقزز بالفعل  ><" 
ذلك الشرطي مجنووووووووون!


إن كان عليَّ اختيار أفضل فلاش باك  قرأته في حياتي 
فسيكون هذا دون أدنى شك..!! 
سحقًاً .. جعلتيني أتعلق بدايموند الآن! 
متحمسة لقراءة الفصل التالي <آنا أقرأه الآن بالفعل XD 
تم التقييم  I love you







      ويمي .. شكرًا على الهدية الأنيقة 


    | Dark storm| | EvilClaw Team |

      ASK.FM   


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ask.fm/me3ado0oh
 
[ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 2 من اصل 2انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2

خدمات الموضوع
إذا وجدت وصلات لا تعمل أو أن الموضوع مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
 KonuEtiketleri عنوان الموضوع
[ حـرب شـوارع ] الفصـل 16 : ما وراء راية السـلم .. غسل أدمغـة ..
 Konu Linki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 Konu HTML Kodu HTML code
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
The Best :: أقـلام صآخبـة :: ●● روايات بأقلامنـا-
انتقل الى: